دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الجمعة 12/1/2018 م , الساعة 12:51 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

ردة فعل غاضبة وعنيفة تخفف صدمة التصريح الصاعق لرئيس الاتحاد السعودي

الفتاوى تخلط الرياضة بالدين في بلد الحرمين الشريفين !

أين هيئة كبار العلماء من تصريحات الكوميديا السوداء ؟!
عزت يعد بفتوى «مسبقة الدفع» تسمح بإفطار اللاعبين في رمضان
الفتاوى تخلط الرياضة بالدين في بلد الحرمين الشريفين !

متابعة ـ صابر الغراوي :

ما بين المئات وربما الآلاف من رسائل الـ«واتساب» وتويتر التي نستقبلها يومياً فوجئت برسالة معينة - وصلتني عبر تويتر - لا يمكن وصفها أو تصنيفها إلا من ضمن الرسائل الكوميدية باعتبار أنني تعاملت معها على أنها دعابة من أحد صبية مواقع التواصل الاجتماعي، وأن مضمونها الخبري لا يمكن أن يكون صحيحاً على الإطلاق.

ولأن هذه الـ«تويتة» لها علاقة مباشرة بالرياضة أولاً، وتشتمل على فتوى تمس الدين ثانياً، وتخص المملكة العربية السعودية ثالثاً، فقد تساءلت بيني وبين نفسي للحظة واحدة « هل يمكن أن نستيقظ في يوم من الأيام على مثل هذا النوع من الفتاوى «الدليفري» أو مسبقة الدفع.

وكان مضمون هذه التغريدة ينقل تصريحاً على لسان عادل عزت رئيس اتحاد كرة القدم السعودي قال فيه:» لاعبو المنتخب السعودي الذي يستعد للمشاركة في كأس العالم بروسيا التي ستقام بعد نهاية شهر رمضان مباشرة سيحصلون على الرخصة بعدم الصيام خلال الشهر المبارك بسبب المعسكر الإعدادي لا سيما أن الأحمال التدريبية ستكون عالية جداً».

ورغم أنني كنت واثقاً من عدم صحة هذا الخبر ولم أشك لحظة واحدة في صحة هذا التصريح، باعتبار أنه من غير المنطقي أن يتحدث رئيس اتحاد كرة في بلد عربي وخليجي مسلم عن ركن من أركان الإسلام بهذه الطريقة، وكأنه يصدر تعليمات صريحة لهيئة كبار العلماء المسلمين بضرورة إصدار هذه الفتوى بأسرع وقت ممكن.

ولا أعرف لماذا دفعني الفضول في البحث وراء مصدر هذه التغريدة وهي جريدة الرياض السعودية، رغم ثقتي في أنها لن تتعدى كونها «دعابة سخيفة» وكوميديا غير مقبولة ودخلت بالفعل على الحساب الخاص والرسمي للجريدة على تويتر، فكانت المفاجأة التي تصل إلى حد الصاعقة، لأن عزت قال ذلك حرفياً وجريدة الرياض نقلت الخبر دون أي تعليق أو استهجان، وبالتالي تحولت الدعابة السخيفة إلى كوميديا سوداء.

..نعم .. قال عزت إن اللاعبين سيحصلون على رخصة للإفطار في رمضان بسبب التدريبات، والمشكلة بالطبع ليست في أنهم يستحقون هذه الرخصة أم لا، أو أن هذه التدريبات أو كرة القدم بشكل عام من الممكن أن تكون سبباً مقنعاً للإفطار في نهار رمضان، ولكن المشكلة الأغرب هي أن هذا الـ«عزت» واثق من أن اللاعبين سيحصلون على هذه الرخصة وكأنه يصدر تعليمات واضحة وصريحة لهيئة كبار العلماء بسرعة إصدار هذه الفتوى، وكأنهم يعملون تحت إمرته وفي مكاتبه الخاصة بالاتحاد وينتظرون تعليماته وتوجيهاته حتى يصدروا هذه الفتوى التي تمس ركناً من أركان ديننا الإسلامي الحنيف.

والحقيقة أنه رغم فداحة هذا الخبر، إلا أن النقطة المضيئة الوحيدة في هذا الأمر تمثلت في ردود الفعل الغاضبة من المتابعين لحساب الجريدة، الذين استفزهم الخبر وأزعجهم التصريح فانفجروا في ردود أفعالهم وكالوا السباب والشتائم لرئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم.

ولم تقتصر ردود الأفعال على هذا الخبر بين السعوديين فقط، ولكنها انتشرت وشملت مغردين من كافة الدول العربية والإسلامية، ولكن كانت تغريدات السعوديين تحديداً أكثر مرارة وحسرة على ما وصل إليه الحال في دولة الحرمين الشريفين.

 

 

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .