دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
صاحب السمو يستقبل رئيس مجلس العلاقات الخارجية الأمريكي | صاحب السمو والرئيس الرواندي يبحثان تعزيز التعاون | صاحب السمو يعزي الرئيس التونسي بضحايا الفيضانات | نائب الأمير يعزي الرئيس التونسي | رئيس الوزراء يعزي نظيره التونسي | أسبوع قطر للاستدامة 27 أكتوبر | قطر تشارك في اجتماع رؤساء أجهزة التقاعد الخليجية | فتح باب التقديم للملخصات البحثية لمؤتمر الترجمة | مطلوب تحويل المراكز الصحية إلى مستشفيات صغيرة | رئيس بنما يتسلم أوراق اعتماد سفيرنا | عشائر البصرة تمهل الحكومة 10 أيام لتنفيذ مطالبها | روسيا تسلم النظام السوري صواريخ «أس 300» | زوجة مرشح البارزاني لرئاسة الجمهورية يهودية | الوجود العسكري الإماراتي في جنوب اليمن يمهِّد لتفكيكه | السعودية والإمارات ترتكبان جرائم مروّعة في اليمن | الإمارات لم تطرد السفير الإيراني عام 2016 | انتهاكات حقوقية للمعتقلين والسجناء بالإمارات | أبوظبي تستخدم التحالف غطاء لتحقيق أهدافها التوسعية
آخر تحديث: الثلاثاء 10/4/2018 م , الساعة 12:26 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

الحياة مراحلٌ فما أعجلك!

الحياة مراحلٌ فما أعجلك!

بقلم - حنان الكلدي :

كثيرًا ما تستوقفك محطاتٌ في حياتك تظن معها بأن عجلة الحياة قد توقفت، وأن خط سيرك قد أغلق لأجل غير مسمى، وبالطبيعة البشرية التي جبلت عليها قد تستعجل النتائج حتى وإن لم تقو على الحراك؛ وقد خلق الإنسان هلوعا إلا من ميزه الله ومنَّ عليه بكرمه. ليست المشكلة في أن تطمح وتتفاءل وتسعى لإيجاد الحلول، ولا في أن تحلم! لكنها تكمن في أن تنكمش وتوصد باب الحياة، وتغض الطرف عن المحاسن التي قد تلتقيها في الطريق، فبالرضا والتوكل والصبر والمرونة من الممكن أن تُفتح لك أبواب ما كانت لتخطر على البال، وتجد نفـسك في ميـدان ما كنت لتحيط به لقصور معرفتك وانشغالك بوجهة سفرك التي خططت لها وما ادخرت لها من البدائل، فإذا بهذه التجارب زادٌ لك في الطريق، تقتات منها وتتعجب كيف كنت ستكمل مسيرك دونها. قد تحتاج في حياتك لمرحلة اللاشيء؛ لتتأمل وتتفكر وتراقب ذاتك بصمت، حتى إذا ما فهمتها اكتشفت مكامن القوة فيها والضعف، وما تحب وما تكره، وتبين لك موضع القدم من بعد فضل الله عليك.هي الحياة مراحلٌ يا صاح، مرحلة تنطلق بها ومرحلة تقف عندها، لتعرف ذاتك كما لم تعرفها من قبل، وقد تأتي الانطلاقة بعد الوقوف أقوى من سابقتها فلا تبتئس.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .