دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الخميس 2/11/2017 م , الساعة 12:28 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

بحضور عدد من السفراء المعتمدين لدى الدولة

وزير الثقافة والرياضة يدشن 4 إذاعات جديدة

العلي: الخطوة تؤكد انفتاح الدوحة على العالم وإيمانها بحرية الإعلام
التدشين يُحسب ضمن إيجابيات الحصار غير القانوني ضد دولة قطر
وزير الثقافة والرياضة يدشن 4 إذاعات جديدة

الدوحة - قنا: دشن سعادة صلاح بن غانم العلي، وزير الثقافة والرياضة، مساء أمس، 4 إذاعات خاصة وهي مليالم "Malayam 986 اف ام"، سونو "suno 91.7 FM"، وكلاهما ناطقتان باللغة المليبارية، إحدى اللغات المنتشرة في الهند خاصة في إقليم كيرلا، وإذاعة راديو "أوليف Radio Olive 106.3 FM"، وإذاعة "ون One Fm radio 89.6"، وكلاهما ناطقتان باللغة الهندية.

وجاء التدشين في مقر وزارة الثقافة والرياضة بحضور عدد من السفراء المعتمدين لدى الدولة من بينهم سعادة السيد بي كوماران، سفير جمهورية الهند لدى الدولة وممثلين عن وزارة المواصلات والاتصالات والمؤسسة القطرية للإعلام وكبار المسؤولين في وزارة الثقافة وحشد من أبناء الجالية الهندية بقطر.

وأكد سعادة وزير الثقافة والرياضة في تصريحات صحفية على هامش حفل التدشين، أن تدشين إذاعات خاصة بلغات الجاليات المقيمة في قطر يؤكد على انفتاح دولة قطر على العالم وأنها تؤمن بحرية الإعلام، مشيراً إلى أن هذا التدشين يحسب ضمن إيجابيات الحصار غير القانوني ضد دولة قطر، حيث أكد الترابط بين جميع من يعيشون على أرض قطر، ولذلك جاء تدشين قنوات إذاعية لأبناء الجاليات المقيمة في قطر خاصة الآسيوية.

وأوضح أن الفترة المقبلة سوف تشهد تدشين إذاعات أخرى لجاليات أخرى بما يؤكد ما تعيشه دولة قطر من حرية الإعلام وتعزيز لحرية الكلمة، مشدداً على أن هذه الإذاعات مستقلة تماماً في توجهاتها ومضامينها، معرباً عن أمله في أن تسهم في النهضة التي تعيشها الدولة.

وحول وجود معايير واشتراطات لوزارة الثقافة والرياضة حتى تصدر مثل هذه التراخيص الإذاعية، قال سعادته: بالطبع نحن ندعم الحرية بكل ما نملك، لكن هناك معايير يتوافق عليها عالمياً هي التي نضعها لإصدار التراخيص، وأهمها عدم إثارة الكراهية أو ازدراء الأديان أو أن تتبنى رسائل عنصرية أو تحريضية أو تدعم عنفاً أو إرهاباً، كل هذه الأمور يتفق عليها العالم وما عدا ذلك فنحن منفتحون على الفضاء الإعلامي، مؤكداً أن دولة قطر من أسهل الدول في الحصول على مثل هذه التراخيص، حتى الاشتراطات المالية تعد رسوماً بسيطة جداً وليست معوقة للراغبين في الاستثمار الإذاعي.

وحول وجود مشاريع إذاعية جديدة لجاليات أخرى قال: بالفعل لدينا طلبات كثيرة وندرس ذلك بالتنسيق مع وزارة المواصلات والاتصالات، حيث لا تكفي تردّدات الراديو الآن لكمية الإذاعات المقدّمة ولكن مع عام 2018 ستكون هناك حلول تقنية، وهناك تنسيق مع سهيل سات ومختلف مؤسسّات الدولة في هذا الجانب لدعم القطاع الخاص وتدشين إذاعات جديدة، لافتاً إلى إمكانية منح ترخيص لإذاعة موجهة للجالية الفلبينية في قطر قريباً.

تشجيع الاستثمارات

وكانت الشيخة نجلا آل ثاني مدير إدارة ترخيص البث الإذاعي بوزارة الثقافة والرياضة، أكدت في كلمة لها خلال حفل التدشين على أن انطلاق هذه الإذاعات في قطر يتماشى مع رؤية الدولة في تشجيع الاستثمارات المتنوعة خاصة في المجال الإعلامي، لافتة إلى أن هذه الإذاعات سوف تسهم في تنوع المحتوى الإعلامي المقدّم للجمهور في قطر، وتلبي حاجة الجاليات وفي الوقت نفسه تعرّفهم على الثقافة والعادات والتقاليد القطرية، كما تسهم في تعزيز الثقافات المختلفة في الدولة وزيادة التنوع في وسائل الإعلام.

وأوضحت أن الإعداد لهذه الإذاعات بدأ منذ العام الماضي 2016، حيث استغرق جهداً كبيراً من فريق العمل بالإدارة ومن المؤسسات المعنية بالدولة ومنها المؤسسة القطرية للإعلام وهيئة تنظيم الاتصالات، وأصحاب التراخيص أيضاً، منوهة بأن البث لهذه الإذاعات سوف يكون على مدار 24 ساعة، متضمناً برامج ترفيهية وثقافية واجتماعية ومنوعات، كما أنها سوف تغطي مختلف الفعاليات في الدولة حتى يكون أبناء الجاليات الناطقة بهذه اللغات على دراية بما يجري في الدولة.

ووجّهت مديرة إدارة ترخيص البث الإذاعي، خلال كلمتها، الدعوة إلى المستثمرين والمهتمين للحصول على تراخيص إذاعية بمختلف اللغات تأكيد على رسالة دولة قطر الداعمة لحرية الإعلام، مؤكدة أن الإدارة لديها الاستعداد لإزالة أية معوقات.

تعزيز التواصل

ومن جانبه قال سعادة السيد بي كوماران، سفير جمهورية الهند: إنني أتوجّه بالشكر لدولة قطر ووزارة الثقافة والرياضة على دعم مثل هذه المبادرات التي تعزّز التواصل بين المقيمين على أرض قطر، حيث ستحمل رسالة إعلامية هادفة تعزز التنوع الخلّاق في قطر من خلال برامج وأفكار متنوعة تعرّف بالثقافة في قطر. وبدوره قال السيد إبراهيم السليطي مدير إذاعة سونو suno: إن تدشين هذه الإذاعات اليوم يعد عملاً طموحاً يصب في تحقيق رؤية الدولة، واعداً بأن تسهم إذاعته في إيصال رسالة تخدم أبناء الجالية الهندية وتعمل على تعزيز التواصل معهم.

فيما أكد السيد عبد اللطيف كي سي مدير إذاعة مليالم "Malayam 986 اف ام"، أن هذه الإذاعات تعمل على تعزيز العلاقات العريقة بين قطر والهند والعلاقات المتبادلة في المجالات المختلفة مثل التجارة والاقتصاد والثقافة والفنون حيث تلعب جميعها دوراً إيجابياً في توطيد هذه العلاقات بين الشعوب.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .