دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأربعاء 3/1/2018 م , الساعة 1:47 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

محمد عبد الرب لاعب منتخبنا السابق يؤكد لـ الراية الرياضية:

أقول للاعبي العنابي «اللي ما يقتلك يقويك»

حال الخريطيات لا يسرّ عدواً ولا صديقاً
كلنا يد واحدة في القسم الثاني لتقديم أفضل ما لدينا
قادرون على تجاوز الفترة الصعبة والعودة للطريق الصحيح
أقول للاعبي العنابي «اللي ما يقتلك يقويك»

حاوره - حسام نبوي:

أكّد محمد عبد الربّ لاعب منتخبنا السابق والفريق الأوّل لكرة القدم بنادي الخريطيات على أنّ الشّارع الرياضيّ القطريّ كلّه كان ينتظر الأفضل من لاعبي العنابيّ خلال مُشاركتهم في بطولة الخليج بالكويت إلا أنّه لم يكن في الإمكان أفضل مما كان، حيث خرج من دور المجموعات، وهو ما لا يرضينا جميعاً، حيث إنّ بطولات الخليج لها طبيعة خاصة لدى كلّ الخليجيين بعكس أيّ بطولة أخرى، وتحدّث عبد الربّ عن الخريطيات ووضعه الحالي في جدول ترتيب الدوري وإمكانية عودته لطريق الانتصارات من جديد، والعديد من الأمور الأخرى في الحوار التالي:

 

  

  • في البداية حدّثنا عن مشاركة العنابي في كأس الخليج؟

- أرى أنّ البطولة كانت بمثابة إعداد للفريق الأول والأولمبي ونحن كشارع رياضيّ كنّا نطمح لأفضل من ذلك من خلال مُشاركتنا في البطولة الخليجية، خاصّة أنها ذات طبيعة خاصّة لدى كل الخليجيين، وأنا عشت هذه الأجواء في نسختين سابقتين في عمان واليمن، وكأس الخليج تختلف تماماً عن أي بطولة أخرى، والنتائج بها تكون مفاجأة للجميع، ونحن تفاءلنا في أول مباراة، ولكن الوضع تأزّم بعد ذلك ولم يحالفنا التوفيق في مباراتي العراق والبحرين ولم نتمكّن من تحقيق ما نصبو إليه بالوصول إلى نصف النهائي ومن ثم المنافسة على اللقب.

  • وماذا تقول للاعبين؟

- أقول للاعبين «اللي ما يقتلك يقويك « نحن جميعاً خلف لاعبي العنابي ومعهم باستمرار ونطالبهم بتقديم الأفضل في مقبل الاستحقاقات، وهذا هو الأهمّ الآن، فخليجي 23 بطولة وراحت، ولابدّ أن يخرج منها المنتخب أقوى، وأن يكون أكثر قوة والتركيز في البطولات القادمة، وأنا لا ألوم على أي لاعب، وإن كنت أتمنّى رؤية أكثر من لاعب ضمن الفريق، ولكن في النهاية نحن نساند الجميع؛ لأن الرؤية واحدة وكلنا خلف العنابي.

  • وكيف ترى وضع الخريطيات حالياً؟

- وضع الخريطيات لا يسرّ عدواً ولا صديقاً، فوضعنا لا يرضي أحداً، فقبل أن يبدأ الموسم كنا نطمح أن نكون في مكان أفضل من ذلك بكثير عطفاً على المستوى الذي ظهر به الفريق مع نهاية الموسم الماضي، خاصة أن الفريق يضمّ بين صفوفه العديد من اللاعبين الأكْفاء القادرين على ذلك، ولكن جاءت الرياح بما لا تشتهي السفن، وجاءت النتائج غير مرضية للغاية، وأصبحنا في موقف صعب بنهاية القسم الأول إلا أننا عازمون على العودة بقوة في القسم الثاني من الدوري.

  • وما السبب في هذا الوضع من وجهة نظرك؟

- الكل يتحمّل المسؤولية، فنحن واجهنا ظروفاً صعبة للغاية في القسم الأوّل سواء بتراجع مستوى بعض اللاعبين أو الغيابات أو النتائج السيئة التي تعرضنا لها في دقائق صعبة.

  • وما هو المطلوب لتجاوز هذا الوضع؟

- يجب أن نتكاتف جميعاً، وأن نكون يداً واحدة من أجل تجاوز هذه المرحلة الصعبة، وبكل تأكيد الخريطيات يمتلك العناصر القادرة على تحقيق ذلك، فلدينا أسماء جيدة قادرة على تقديم مستوى أفضل من ذلك ونتائج مميزة.

فنحن تعرضنا لنفس هذا الموقف الموسم الماضي، واستطعنا تجاوزه مع القسم الثاني، وأنهينا الموسم في المركز السابع، ونحن طموحنا هو أن نحسن مركزنا في الدوري لا تفادي الهبوط فقط.

  • كيف ترى فترة التوقّف؟

- فترة التوقف كانت إيجابية كلّ الفرق تحاول تحسين وضعها واستعادة قواها مرّة أخرى ووضع خُطة القسم الثاني من الدوري، والتوقّف أمر جيد للاعبين للحصول على راحة كافية وتجديد النشاط للعودة للقسم الثاني، وكأنه بطولة جديدة، ونحن أهم شيء بالنسبة لنا الآن هو مباراة أم صلال في أوّل مباريات القسم الثاني التي يجب خلالها أن نحقق الفوز حتى نحصل على دفعة معنوية جيدة لتكملة المشوار بنجاح.

  • كلمة أخيرة؟

- هناك حالة من التفاؤل لدينا واستعداداتنا للقسم الثاني تسير على أفضل ما يكون، وهناك تجانس وانسجام وروح جيّدة بين جميع اللاعبين، ورغبة كبيرة في تعديل الوضع، وهو ما نسعى إليه جميعاً، ونتمنّى أن يحالفنا التوفيق ونكون عند حسن الظنّ.

 

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .