دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الجمعة 22/9/2017 م , الساعة 12:13 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

فتاوى مختارة... كفارة الأيمان المتعددة

فتاوى مختارة... كفارة الأيمان المتعددة
  • استفتيت أحدهم في كفارة أيمان كثيرة صدرت مني لا أذكر عددها، فأخبرني بصوم أقل الجمع وهو 3 كفارات أي تسعة أيام؟

- إن كنت لا تعلم عدد ما حنثت فيه من الأيمان فعليك أن تحتاط، وتعمل بما يغلب على ظنك، ثم تكفر عنها؛ بالإطعام أو الكسوة أو العتق، فإن عجزت عن الثلاثة فلك أن تصوم ثلاثة أيام عن كل يمين.

وقد أجابت اللجنة الدائمة في المملكة العربية السعودية عمن نسي عدد أيمان كان قد حنث فيها فقالت: والأيمان إذا تعددت فإن كانت على شيء واحد كفتها كفارة واحدة إذا لم يكفر عن الأولى، مثل أن يقول: (والله لا أكلم فلاناً)، ويكرر ذلك كثيراً ثم يكلمه. وإن تعدد جنس المحلوف عليه مثل أن يقول: (والله لا أكلم فلاناً) ثم يكلمه، (والله لا أسافر إلى كذا) ثم يسافر.. وهكذا، فلكل يمين كفارتها، وعليك الاحتياط لنفسك بالكفارة، مما يغلب على ظنك أنها تبرأ به ذمتك. وكفارة اليمين ليست الصيام ابتداء، بل بما ذكرنا من إطعام عشرة مساكين أو كسوتهم أو تحرير رقبة، فمن لم يجد صام ثلاثة أيام، ولا نعلم من خالف في هذا؛ فقد قال الله تعالى: لَا يُؤَاخِذُكُمُ اللَّهُ بِاللَّغْوِ فِي أَيْمَانِكُمْ وَلَكِنْ يُؤَاخِذُكُمْ بِمَا عَقَّدْتُمُ الْأَيْمَانَ فَكَفَّارَتُهُ إِطْعَامُ عَشَرَةِ مَسَاكِينَ مِنْ أَوْسَطِ مَا تُطْعِمُونَ أَهْلِيكُمْ أَوْ كِسْوَتُهُمْ أَوْ تَحْرِيرُ رَقَبَةٍ فَمَنْ لَمْ يَجِدْ فَصِيَامُ ثَلَاثَةِ أَيَّامٍ ذَلِكَ كَفَّارَةُ أَيْمَانِكُمْ إِذَا حَلَفْتُمْ وَاحْفَظُوا أَيْمَانَكُمْ كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ. قال ابن كثير في تفسيره: فإن لم يقدر المكلف على واحدة من هذه الخصال الثلاث، كفر بصيام ثلاثة أيام، كما قال تعالى: فمن لم يجد فصيام ثلاثة أيام.

التوبة مقبولة بشروطها

  • توفيت زوجتي نتيجة حادث أليم، وقد كان موتها سبباً أساسياً في عودتي إلى طريق الله عز وجل، فعدت إلى الصلاة، وأصبحت أقوم الليل، وأقرأ القرآن، فهل هذا يجزئ عن توبتي؟

- رحم الله زوجتك أوسع رحمة، ونسأله تعالى أن يتقبل توبتك، ويعينك على طاعته، واعلم أن توبتك هذه مقبولة - إن شاء الله - ما دامت قد وقعت في الوقت الذي تقبل فيه التوبة، وهو قبل أن تبلغ الروح الحلقوم، فإذا استوفت توبتك شروطها من الإقلاع عن الذنوب، والعزم على عدم العودة إليها، والندم عليها، ورد حقوق العباد - إن كانت لهم حقوق عندك - فهي توبة مقبولة، تصير بها كمن لم يذنب، كما جاء عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: التائب من الذنب كمن لا ذنب له. رواه ابن ماجه.

واجتهد في التقرب إلى الله، وأكثر من فعل ما تستطيع من الطاعات، فإن الحسنات يذهبن السيئات.

شرح مقولة « إذا أراد الله بعبد خيراً سخر له خلقه»

  • ما هو شرح مقولة: إذا أراد الله بعبد خيراً سخر له خلقه؟.

- لم نجد ـ بعد البحث ـ أحداً من أهل العلم ذكر هذا الكلام، فضلاً عن أن يكون مأثوراً عن أحد من السلف، وإنما ذكره بعض الدعاة المعاصرين، وظاهر هذا الكلام أن الله إذا أراد بعبد خيراً هيأ ويسّر له من خلقه من يعينونه على أموره، وهذا معنى صحيح، ولكن الخير كل الخير أن يهيئ الله لعبده من يعينه من عباده على أمور دينه التي بها يكون صلاحه وفلاحه في الدنيا والآخرة، وذلك بأن يذكروه إذا نسي، ويعلموه إذا جهل، ونحو ذلك من وجوه الإعانة في الدين، وهذا المعنى قد جاء في الحديث الذي رواه أبو داود في سننه عن عائشة ـ رضي اللَّه عنها ـ

قالتْ: قالَ رسولُ اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم: إِذَا أرَادَ اللَّه بالأمِيرِ خَيْراً، جَعَلَ لَهُ وزيرَ صِدقٍ، إنْ نَسي ذكَّرهُ، وَإن ذَكَرَ أعَانَهُ، وَإذا أَرَاد بهِ غَيرَ ذَلِكَ جعَلَ لَهُ وَزِيرَ سُوءٍ، إنْ نَسي لَمْ يُذَكِّره، وَإن ذَكَرَ لَمْ يُعِنْهُ. صححه الألباني.

قال الشيخ ابن عثيمين ـ رحمه الله ـ في شرح رياض الصالحين عند هذا الحديث: يجب أن نعلم أن الله سبحانه وتعالى يبتلي العبد فتارة ييسره لأخلاء صدق يدعونه للخير يأمرونه بالمعروف وينهونه عن المنكر ويعينونه على ما يعجز عنه، وتارة يبتلى بقوم خلاف ذلك .

وقال ابن القيم ـ رحمه الله ـ في الداء والدواء: وَفِي مَرَاسِيلِ الْحَسَنِ: إِذَا أَرَادَ اللَّهُ بِقَوْمٍ خَيْراً جَعَلَ أَمْرَهُمْ إِلَى حُلَمَائِهِمْ وَفَيأَهُمْ عِنْدَ سُمَحَائِهِمْ، وَإِذَا أَرَادَ اللَّهُ بِقَوْمٍ شَرّاً جَعَلَ أَمْرَهُمْ إِلَى سُفَهَائِهِمْ، وَفَيأَهُمْ عِنْدَ بُخَلَائِهِمْ  .

حكم صلاة من نسي السجدة الثانية 

  • سها الإمام عن السجدة الثانية في الركعة الأخيرة من صلاة العصر فما الحكم ؟.

- السجود ركن من أركان الصلاة، لا تتم إلا به، والواجب على من نسيه أن يأتي به مباشرة، ثم يسجد للسهو، إلا أن يطول الفصل بعد الفراغ من الصلاة؛ فيعيد تلك الصلاة.

قال ابن قدامة ـ رحمه الله: وإن ترك شيئاً منها -أي أركان الصلاة- سهواً، ثم ذكره في الصلاة، أتى به ... وإن لم يذكره حتى فرغ من الصلاة، فإن طال الفصل ابتدأ الصلاة، وإن لم يطل بنى عليها، نص أحمد على هذه في رواية جماعة، وبهذا قال الشافعي، ونحوه قال مالك. ويرجع في طول الفصل، وقصره إلى العادة، والعرف... إلى أن قال: فإذا قضى صلاته، سجد سجدتي السهو.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .