دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الجمعة 20/10/2017 م , الساعة 11:41 مساءً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : رأي الراية ...تيلرسون يفضح دول الحصار :

رأي الراية ...تيلرسون يفضح دول الحصار

الموقف الأمريكيّ الجديد الذي عبّر عنه وزير الخارجية ريكس تيلرسون وأكّد من خلاله أن الموقف القطريّ من الأزمة الخليجيّة واضح كل الوضوح وأنّ قطر مُستعدّة للحوار لحل الأزمة، بينما دول الحصار ليس لديها الرغبة في حلّ الأزمة أو الجلوس على طاولة التفاوض يعدّ الأهمّ والأوضح من بين ردود الفعل الأمريكيّة، منذ بدء الحملة العدائية الظالمة على قطر، في 24 مايو الماضي. هذا الموقف يؤكّد صراحةً فشل السعودية وحلفائها في تقديم تفاصيل مواقف تبرر الحصار الظالم الذي فرضته على قطر، كما يؤكد أيضاً الفشل الذريع لدول الحصار في زجّ منطقة الخليج في أزمة طائشة تستهدف فيها قطر، ولذلك فإن الإحباط الأمريكيّ من مواقف دول الحصار والذي عبّر عنه الوزير تيلرسون ينطلق من حقيقة واضحة تقوم على أنّ هذه الدول فشلت حتى الآن في تقديم مطالبها ضد قطر، وأن واشنطن ومن خلال هذا الموقف إنما تؤكّد أن الحل مرهون بمواقف واضحة من هذه الدول التي أخفقت حتى الآن في تقديم أدلة تبرّر الحصار.

أهمية الموقف الأمريكي الجديد تنبع من أنه ينقذ مصداقية إدارة ترامب التي تعرضت للاهتزاز بسبب التصريحات المتضاربة، ولذلك فإن نجاح الجولة الجديدة التي يقوم بها الوزير تيلرسون في المنطقة مرهون بتخلّي دول الحصار عن مطالبها المرفوضة قطرياً وأمريكياً ودولياً وتقديم مطالب منطقية قابلة للتنفيذ، خاصة أن مطالب قطر واضحة وظلّت تكرّرها باستمرار وتقوم على ضرورة رفع الحصار أولاً قبل الدخول في أي حوار، خاصة أن قطر قد أكّدت على حوار صريح غير مشروط يقوم على الأسس السليمة المتعارف عليها في المجتمع الدولي، كما أن قطر ليس لديها ما تخفيه أو تخشى كشفه في العلن على عكس دول الحصار التي دبّ التخبط في أوصالها.

تصريحات وزير الخارجية الأمريكيّ فتحت الباب أمام الحلّ بموقف أمريكي واضح لا لبس فيه والذي شكّل ضربة قاضية لمصداقية دول الحصار، ولذلك فمن المهم أن تُدرك هذه الدول أن قطر مُستعدّة للحوار لحل الأزمة المفتعلة، وأن موقفها واضح وأكّدته في أكثر من مُناسبة، وعليها أن تدرك أيضاً أن الموقف الأمريكيّ يشكّل اعترافاً واضحاً بأن هذه الدول تتجنّى على قطر، وأن هذه الدول تؤجّج الأزمة بمُحاولاتها اليائسة فرض إملاءات مرفوضة على قطر والتشويش على المواقف الدوليّة بعد انكشاف حقيقة مزاعمها ضدّ قطر وفشلها في إثباتها.