دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الاثنين 31/3/2014 م , الساعة 1:57 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

داعش يشيع أحد كبار قادته بالفلوجة

العراق: 40 قتيلاً وجريحاً بانفجار بالرمادي

العراق: 40 قتيلاً وجريحاً بانفجار بالرمادي

بغداد – وكالات:

 قتل 15 مدنيا وأصيب 25 آخرون، امس في انفجار شاحنة مفخخة يقودها انتحاري على جسر الحوز في مدينة الرمادي بالعراق.وقد أدى الانفجار إلى انهيار أجزاء كبيرة من الجسر الاستراتيجي وسط محافظة الأنبار. الى ذلك ذكرت مصادر أمنية وطبية عراقية أن تسعة أشخاص قتلوا وأصيب عشرة بجروح في هجومين منفصلين أحدهما انتحاري استهدفا امس مدينتي الرمادي وتكريت غرب وشمال بغداد. وقال ضابط في الشرطة برتبة مقدم في مدينة الرمادي ان "سبعة أشخاص قتلوا واصيب عشرة بجروح في هجوم انتحاري استهدف جسر الحوز، في وسط مدينة الرمادي". وأشارت حصيلة سابقة الى مقتل ثلاثة وجرح خمسة في الهجوم ذاته. واضاف ضابط الشرطة أن "الهجوم أدى الى انهيار جزء من جسر الحوز وهو ثاني جسر يتم استهدافه خلال الفترة القليلة الماضية، ويربط بين شمال وجنوب مدينة الرمادي". وأكد طبيب في مستشفى الرمادي حصيلة الضحايا. وفي تكريت قال ضابط برتبة مقدم في الشرطة "قتل ضابطان هما مقدم ونقيب، في شرطة صلاح الدين، بانفجار عبوة ناسفة استهدف سيارتهما الخاصة على طريق رئيسي في جنوب المدينة". وأكد مصدر طبي في مستشفى تكريت مقتل الضحايا. وقتل سبعة جنود عراقيين وأصيب تسعة بجروح امس بهجوم شنه مسلحون مجهولون جنوب الموصل بشمال العراق. وقال مصدر في شرطة محافظة نينوى إن "مسلحين مجهولين أطلقوا، صباح امس، النار من أسلحة رشاشة باتجاه مقر سرية للجيش في قرية عين الجحش، جنوب الموصل، ما أسفر عن مقتل سبعة من عناصرها وإصابة تسعة آخرين بجروح". وأضاف المصدر "سارعت قوة تابعة للجيش الى إغلاق مكان الحادث، ونقلت جثث القتلى إلى دائرة الطب العدلي والجرحى الى المستشفى". كما قتل اثنان من عناصر الصحوة العراقية بانفجار عبوة ناسفة في الحي العصري شمال غرب تكريت مركز محافظة صلاح الدين، بينما أصيب طفلان بجروح بسقوط قذائف هاون شمال المدينة ذاتها. وقال مصدر أمني محلي، امس الأحد، إن "عبوة ناسفة انفجرت الى جانب الطريق بدورية لقوات الصحوة لدى مرورها في الحي العصري شمال غرب تكريت، ما أسفر عن مقتل اثنين من عناصرها في الحال". وفي حادث منفصل، أصيب طفلان بجروح بسقوط 3 قذائف هاون استهدفت مركز تموين قضاء بيجي شمال تكريت، غير أن إحداها أخطأت هدفها فسقطت على منزل قريب، ما أدّى الى إصابة طفلين بجروح.و قتل مدنيان وأصيب ستة آخرون بجروح بانفجارعبوة ناسفة قرب سوق شعبي بجنوب بغداد امس. وقال مصدرأمني "أدى انفجارعبوة ناسفة ، صباح امس، قرب سوق شعبي في ناحية اليوسفية، جنوب بغداد، إلى مقتل مدنيين اثنين وإصابة ستة آخرين بجروح خطيرة". وأضاف المصدر "طوقت قوة أمنية مكان الحادث ونقلت الجرحى إلى مستشفى قريب وجثتي القتيلين الى دائرة الطب العدلي وشيع تنظيم "الدولة الاسلامية في العراق والشام" امس أحد كبار قادته في مدينة الفلوجة بعد مقتله امس الاول بقذيفة مدفعية، حسبما أفادت مصادر أمنية وشهود عيان. وقتل ابو عبد الرحمن الكويتي، أحد كبار القادة الذي جاء منذ بدء الأزمة في الأنبار من سوريا، وكان يتواجد مع القيادي العراقي شاكر وهيب في الرمادي لدى سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية على عدد كبير من أحيائها. وبعدما تمكنت قوات العشائر التي تحارب الى جانب الدولة من بسط سيطرتها على الرمادي، انتقل هذا القيادي مع مساعديه الى مدينة الفلوجة التي لا تزال خارجة عن سيطرة السلطة. ونشرت مواقع تابعة للتنظيم صورا فوتوغرافية للقيادي قبل نحو شهر وهو يحمل سلاحه الى جانب شاكر وهيب في أحد المنازل في منطقة الملعب وسط الرمادي. وقال ضابط في عمليات الأنبار إن "معلومات استخباراتية مؤكدة وصلتنا عن مكان تواجد الكويتي وقمنا بقصفه بالمدفعية ما أسفر عن مقتله مع اثنين من مساعديه وهما عراقيان". ورافقت مراسم التشييع سيارات تحمل أسلحة ثقيلة من حي العسكري جنوب المدينة الى مقبرة الشهداء الواقعة وسط الفلوجة حيث يوارى الثرى، بحسب شهود. وكانت قوة عراقية من متطوعي أبناء العشائر أقامت استعراضا عسكريا وسط مدينة الرمادي احتفالا ببسط سيطرتها على جميع أنحاء المدينة التي سقطت أجزاء كبيرة منها بيد عناصر تنظيم "الدولة الاسلامية في العراق والشام" سابقا.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .