دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الجمعة 28/12/2007 م , الساعة 3:00 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

جديد الشمال هل يحقق الآمال؟

المصدر : وكالات خارجية

الإدارة دعمت صفوفها بعدد كبير من اللاعبين المواطنين والمحترفين

متابعة - صابر الغراوي: رغم أن الفريق الشمالي ما زال يحتل المركز التاسع في جدول الدوري برصيد 14 نقطة إلا أن هناك حالة من الارتياح داخل صفوف الفريق بسبب الأداء المتميز الذي يقدمه الفريق في الفترة الأخيرة.

ورغم أن الصراع في القاع انحصر تقريباً بينه وبين فريق الخور إلا أن الآمال كبيرة داخل أسرة الفريق الأول لنادي الشمال ليس فقط للهروب من شبح الهبوط ولكن أيضاً لاحتلال مركز متقدم في جدول الدوري والابتعاد حتي عن المركز التاسع مثلما حدث في الموسم الماضي عندما احتل المركز الثامن في جدول الترتيب.

وكان الشمال قدم واحدة من أفضل مبارياته أمام العربي في الأسبوع الخامس عشر وأحرج منافسه علي ملعبه ووسط جماهيره بل تقدم عليه في الشوط الثاني بهدفين مقابل هدف واحد ولولا سوء الحظ الذي صادف أحمد حديد تحديداً لأنهي الفريق الشمالي المباراة لصالحه بأكثر من ثلاثة أهداف.


القدرة علي العودة

المستوي المتميز الذي قدمه الشمال في هذه المباراة فرض حالة من الارتياح داخل الفريق وأعطي مؤشراً بأن الفريق لديه القدرة علي العودة مجدداً لدائرة الانتصارات وحصد المزيد من النقاط خاصة في ظل اكتمال الصفوف بعد الانتقالات الشتوية عندما تضم الإدارة المهاجم البرازيلي فالبرين الذي اتفقت الإدارة مع الجهاز الفني بقيادة أديلسون فيرنانديز علي ضمه في الفترة المقبلة.

وعاد الفريق الشمالي إلي التدريبات قبل يومين بمعنويات مختلفة تماماً تحت قيادة مدربه البرازيلي أديلسون فيرنانديز الذي بدأ أولي خطوات الاستعداد لمباراة الغرافة المقبلة التي تقام مساء الخميس المقبل بحثاً عن العودة مرة اخري لدائرة الانتصارات التي توقفت منذ فترة طويلة.

وإذا كانت التجهيزات تسير الآن علي قدم وساق داخل الفريق فإن السؤال الذي يطرح نفسه حالياً داخل الفريق الشمالي يدور حول الصفقات الجديدة التي أبرمها الفريق أو سيبرمها في الفترات القليلة المقبلة وهل ستفيد الفريق بالفعل وتنقذه من الموقف الحرج الذي يمر به أم أن الوضع سيبقي علي ما هو عليه.

وكانت إدارة الشمال اتفقت منذ ثلاثة أسابيع مع إدارة السد علي عودة المهاجم الشاب عادل أحمد لصفوف الشمال في الفترة المتبقية من عمر مسابقة الدوري وبناء علي هذا الاتفاق بدأ عادل تدريباته مع الشمال بل شارك في مباراتي الفريق الأخيرتين.

وسبق عادل أحمد انضمام يعقوب يوسف المهاجم الشاب في صفوف مسيمير إلي الشمال ومن المنتظر أن يتم الدفع به في أقرب فرصة ممكنة مع مهاجم منتخبنا الوطني السابق ناصر كميل الذي سجل أول أهدافه مع الفريق في المباراة الأخيرة أمام العربي.

أما الجديد في فريق الشمال فيشمل صفقة خليجية حسمتها الإدارة بالفعل بضم عادل حمود لاعب خط وسط نادي الجهراء الكويتي الذي ستقوم الإدارة بقيده في كشوف الفريق الشمالي بدلاً من العماني سلطان الطوقي بالإضافة أيضاً إلي المهاجم البرازيلي فابيرن المتوقع وصوله في أقرب فرصة ممكنة وسيتم قيده أيضاً في الكشوف بدلاً من الهولندي رونالد ديبور الذي تعرض للإصابة منذ فترة طويلة ولن يكمل الموسم بالفعل مع الفريق الشمالي.