دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأحد 13/1/2019 م , الساعة 12:59 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

إبراهيم الغانم نجم العنابي السابق يؤكد في حوار ل الراية :

العنابي قادر على عبور الكوري بشروط

أطالب اللاعبين بعدم المبالغة في جس النبض والشراسة في الهجوم
تألق الشباب ليس جديداً وهم يمتلكون خبرات تؤهلهم لصناعة الفارق
منتخبنا غير مرشح وبعيد عن الضغوطات وهذا يساعدنا على التألق
العنابي قادر على عبور الكوري بشروط
حوار - رجائي فتحي:

أكّد إبراهيم الغانم نجم منتخبنا الوطني والعربي والغرافة السابق أنّ منتخبنا قادر على حسم أمر تأهله للدور الثاني من البطولة القارية، وذلك من خلال مُواجهته اليوم مع منتخب كوريا الشمالية، واعتبرها فاصلة صوب العبور ومواصلة المشوار. ماذا سيقدم منتخبنا الوطني في لقاء اليوم أمام المنتخب الكوري الشماليّ؟ .. وما هي حظوظه في البطولة القارية.. وكذلك كيف تسير تلك البطولة والعديد من الأسئلة التي توجهت بها الراية  الرياضية إلى نجم الكرة العنابية السابق والذي خص الراية  بحوار تحدّث فيه في كل الاتجاهات.

الغانم رشّح منتخبنا للتقدم في البطولة، وكذلك أعلن عن ثقته الكبيرة في قدرته لتقديم الأفضل نظراً لما يمتلك من لاعبين لديهم تجارب وخبرات رغم صغر سنهم، ووصفهم بالجيل المميز القادر على صناعة الفارق والعديد من الآراء في تفاصيل الحوار التالي.

كيف ترى مُواجهة منتخبنا مع كوريا الشمالية اليوم في البطولة الآسيوية؟

 مواجهة مهمة، وأعتبرها بمثابة لقاء العبور للدور الثاني من البطولة، ويجب أن نحقّق الفوز ونتأهل ولا ننتظر للقاء الأخير أمام المُنتخب السعوديّ، وهذا يتحقّق بشروط.

وما هي هذه الشروط؟

 المُباراة ستكون صعبة، حيث إنّ منتخب كوريا خسر المباراة الأولى ولا بديل أمامه غير الفوز من أجل الحفاظ على حظوظه في التأهل، وبالنسبة لنا لابدّ أن تكون هذه المُباراة بمثابة انطلاقة جديدة له في البطولة بعد العرض المُتغيّر لمُنتخبنا أمام لبنان في المباراة الافتتاحية.

ماذا تقصد بذلك؟

 المُباريات الافتتاحية لها ظروفها، ونحن لعبنا في اللقاء الأوّل بصورتين مُختلفتين، حيث إنّ الشوط الأول كانت لنا سيطرة على الأداء ولم نسجل لعدم خلق الفرص، وكذلك لتكتل المنافس دفاعياً، وفي الشوط الثاني عندما بادر المنافس بالهجوم نجحنا في التسجيل وتحقيق الانتصار، وفي مثل هذه المباريات لابد من تحقيق الفوز وجمع النقاط لتحقيق الهدف، وهو التأهل للدور الثاني.

قدرات عالية

وهل ترى العنابي قادراً على حسمها اليوم؟

 نعم مُنتخبنا في اختبار قوي لقوته ولمستواه العالي الذي قدمه في المباريات الودية السابقة للبطولة، وكذلك نجاحه في الفوز في أول مباراة على لبنان، وثقتي كبيرة في قدرة العنابي على تحقيق الانتصار في لقاء اليوم.

وماذا يحتاج العنابي لتحقيق الفوز؟

 أن تكون له المبادرة وأن يلعب بشراسة هجومية من أول دقيقة في اللقاء، والحمد لله، منتخبنا يمتلك لاعبين على مُستوى عالٍ يمكنهم أن يصنعوا الفارق في هذه المباراة وتحقيق الانتصار، وهذا مهم جداً، كما أنّ هناك عاملاً مهماً بالنسبة لنا لابدّ من استغلاله.

الابتعاد عن الضغوطات

وما هو هذا العامل؟

 إنّ منتخبنا يلعب بلا أي ضغوط، حيث إنه ليس من بين المرشحين للفوز باللقب وهذا الأمر لا يضع اللاعبين تحت ضغوطات المنافسة، وهذا أمر إيجابي لابدّ من استغلاله بالصورة المطلوبة في بقية مشوار العنابي في البطولة.

وما هي نصيحتك للاعبين في لقاء اليوم؟

 أن يتحرّر المهاجمون في الملعب ويبحثوا عن تسجيل الأهداف والتحرك بسرعة لحسم هذه المباراة وثقتنا كبيرة في قدرة لاعبي العنابي على تحقيق الفوز ليس هذا فقط بل وتقديم عرض قوي وبالنسبة لي أثق في ذلك لأن مُنتخبنا يمتلك تشكيلة مثالية ومتميزة قادرة على تقديم الأفضل في البطولة.

خبرات كبيرة

وكيف ترى وجود اللاعبين الشباب بتشكيلة العنابي؟

 إذا كنت تقصد أكرم والمعز ومادبو وبسام وطارق صحيح هم من الشباب ولكن لديهم خبرات متميزة ويؤدون بصورة جيدة ولعبوا مع أنديتهم في بطولة دوري أبطال آسيا، وبعضهم كانت لهم تجارب احترافية، وبالتالي هم متميزون جداً، وأحد أكبر مصادر القوة بالمنتخب، وأعوّل عليهم كثيراً في البطولة، ولا أعتبر ما يقدمونه من مستوى بمثابة المفاجأة بالنسبة لي بل هو مُستوى طبيعي طبقاً لما يمتلكون من خبرات والمطلوب دعمهم بكل قوة في المرحلة المُقبلة.

وما الشيء الذي يخيفك في لقاء كوريا الجنوبية؟

 المبالغة في عملية جس النبض كما حدث في لقاء لبنان ويجب علينا اللعب من البداية بكل قوة بحثاً عن الانتصار والحصول على بطاقة العبور بصورة مبكرة وقبل المواجهة الثالثة والأخيرة أمام السعودية، ولاعبونا قادرون على تحقيق ذلك.

المربع الذهبيّ

وماذا تتوقّع للعنابي بصفة عامة في البطولة؟

 إذا نجح مُنتخبنا في التأهل لنصف النهائي، فهذا يمثل إنجازاً ولو فزنا بميدالية سيكون إنجازاً كبيراً، خاصة أن هذه البطولة صعبة وقوية وبها منافسة شرسة ولكن تحقيق ذلك يمثل إنجازاً غير مسبوق.

وهل العنابي يمتلك إمكانات تحقيق ذلك؟

 نعم العنابي يمتلك كل المؤهلات التي تؤهله لتحقيق ذلك، خاصة أنه يلعب بلا أي ضغوطات وغير مرشح من قبل الخبراء، وبالتالي يمكن أن يحقق إنجازاً في البطولة، وأتمنى لهم التوفيق ومواصلة المشوار في البطولة بكل قوة.

ماذا يحتاج منتخبنا لتحقيق هذا الإنجاز لو تحقق؟

 يحتاج اللعب بكل قوة دون النظر إلى اسم المُنتخب المنافس لنا في أي مباراة نخوضها في البطولة، وكذلك علينا أن نخوض البطولة مباراة تلو الأخرى.

الوصول للنهائي

ومن تتوقّع تألقه من نجوم العنابي؟

 الحقيقة التوليفة الحالية على أعلى مُستوى سواء من التجانس أو التكامل بين اللاعبين، وأتمنّى تألقهم جميعاً، وهم مؤهلون بالفعل للتألّق في البطولة.

من ترشحه للفوز بالبطولة؟

 هذا الكلام سابق لأوانه ولكن من خلال ما شاهدته من مباريات في البطولة أرشح المنتخب الإيراني لأن يكون طرفاً في المباراة النهائية للبطولة، حيث يمتلك منتخباً على مُستوى عالٍ، وينعم باستقرار فنيّ مع المدرب كيروش الذي يعمل معهم منذ سنوات، وأتمنّى أن يكون العنابي طرفاً في النهائي إن شاء الله.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .