دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الاثنين 11/2/2019 م , الساعة 2:08 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
استشراف المستقبل أداة الحكـومات نحـو تحقـيــق التمـيـز و الإبــداع
استشراف المستقبل أداة الحكـومات نحـو تحقـيــق التمـيـز و الإبــداع

مقدمة عن الاستشراف

لم يعد الحال مقتصرًا على أن تقوم الدول والمؤسسات على تطوير أنفسها لمواكبة المتغيرات التي تحدث من حولها فقط، بل أصبح من الضرورة توقع تلك المتغيرات من فرص وتحديات من شأنها أن تحدد مصير بقاء تلك الدول والمؤسسات في المنافسة. الاستشراف هو علم توقع المستقبل عبر دراسة الاحتياجات المستقبلية للنمو والتطور ووضع الأهداف لها والعمل على إنجازها... وبذلك يظهر لنا جلياً أهمية ترك الحديث عن الماضي وإنجازاته، والانشغال بالتخطيط المستقبلي وتوقع سيناريوهاته وصولاً إلى تحقيق الابتكار والتميز.

الابتكار والاستشراف

هنالك العديد من المؤسسات العالمية غير الحكومية تساهم في وضع تصنيف عالمي للابتكار، قائم على معايير تقيس مدى تقدم وتطور تلك الدول ومؤسساتها الحكومية... تتنوع المعايير من حيث التخصصات فمنها الأمنية، والاقتصادية، والرياضية، والاجتماعية، والسياسية والصحية. بناءً على تلك المعايير تتنافس الدول والمؤسسات حول العالم لتسجيل مرتبة أعلى في التصنيف العالمي نحو التميز في المجالات المختلفة. فعلى سبيل المثال، تسعى الدول للاستثمار في المجال الصحي عبر تطوير تقنيات المستشفيات وتحسين الرعاية الصحية فيها بما يساهم في رفع مستوى الرضى عن الخدمات المقدمة وبالتالي زيادة مرتبة المؤسسة أو الدولة في التصنيف العالمي. وعلى هذا النحو يمكن قياس جهود الجهات الأخرى مثل التعليم والأمن والاقتصاد وغيرها.

نماذج عن جهود الاستشراف في دولة قطر

الاستشراف من الأدوات الحديثة التي تستخدمها الدول لتطوير أفراد المجتمع والمؤسسات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية والعلمية، وفي بلدنا الحبيب هناك مبادرات واضحة تجلت في بعض المؤسسات الحكومية والمجتمع المدني والخاص كمبادرة للدخول في هذا المعترك العالمي وقد رأينا ذلك في عدة مشاريع ابتكارية منها مشروع الخلايا الشمسية ومشروع الاستثمار بالغاز المسال وإنشاء شبكة قنوات الجزيرة في ظل رؤية ودعم قياداتنا الرشيدة. ولا ننسى اليوم الإنجاز الرياضي لمنتخب بلادنا بتحقيقه بطولة الأمم الآسيوية، والذي تحقق بفعل التفكير بالمستقبل والعمل على مواكبة التقنيات العالمية والارتقاء بها بعيداً عن منافسينا من الدول المجاورة والإقليمية.

الخطوات المستقبلية

بعد أن تحدثنا عن الاستشراف وأهميته وبينّا آثاره وفوائده، يجدر بنا ان نسعى الى تعميم هذه الممارسة على جميع مؤسسات الدولة ليتم وضع آليات وبرامج عمل تساهم في رفع كفاءة كل مؤسسة وكل وزارة وصولاً إلى رفع اسم دولة قطر في جميع المحافل الدولية. فلابد أن يكون التفكير في المستقبل هدفاً استراتيجياً في مؤسسات ووزارات الدولة ويتم ذلك عن طريق تكوين فرق العمل التي بدورها تدرس الواقع الحالي والتوجه العام العالمي في جميع القطاعات.

الخلاصة

لابد أن يكون هناك خطوات ملموسة تقوم بها الدولة والمؤسسات الحكومية لدعم فكرة الاستشراف من خلال رعاية المؤتمرات العالمية المعنية بالمستقبل واستضافة أفضل العلماء والمؤسسات المتقدمة في هذا المجال لنشر الوعي ولبناء القدرات الوطنية التي بدورها سوف تقوم بتحريك عجلة الاستشراف في مؤسسات الدولة وقيادة هذه المؤسسات إلى مستقبل أكثر أماناً في ظل هذه المتغيرات.

من تحليل الوضع الراهن العالمي وسرعة المتغيرات في جميع القطاعات الرئيسية يفيد إلزامية وضع خطة استراتيجية معنية بالاستشراف تشرف عليها جهة عليا في الدولة ويتم إدخال الآليات المناسبة إلى جميع مؤسسات الدولة وذلك للبدء في بناء نماذج مستقبلية في القطاعات المهمة مثل الطاقة، التعليم، التنمية البشرية والبيئة وغيرها من المؤسسات التي تقوم عليها الدولة.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .