دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الخميس 9/11/2017 م , الساعة 12:34 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
همسة ود... للموت أسباب مادية ومعنوية
همسة ود... للموت أسباب مادية ومعنوية

يقول محمود درويش: «أنا لا أخاف الموت، إن كنت لن يكون، وإن كان لن أكون»، مهما بلغ الإنسان من منزلةٍ في الدّنيا ومهما جمع من مالٍ وحصد من جاهٍ وبنين فإنّ مصيره الموت، فيكون الشخص ملء السمع والبصر ويختفي فجأةً من عالَم الأحياء، يد المنون تخطفه وذلك لأن الموت والأجل غير خاضعين لقانون السببية الذي خلقه الله في هذا الكون، بل أَمْرُ الموت كسائر ما يقدَّر في هذه الدنيا مبنيٌّ على الأسباب المادية المكتوبة أيضاً في اللوح المحفوظ.

والموت له أيضاً أسبابه المادية التي تعجّل به والتي يعلمها جميع الناس، كالسقوط من أحد المرتفعات، التعرض للحوادث، القتل، سواء كان بحق أو باطل، أو الإصابة بمرض مُهلك مثلاً.

كما أن له أسبابه المادية التي قد تؤخره وتؤجله: كالعمل على حفظ الصحة، والبعد عن أماكن الخطر، ونحو ذلك، وأيضاً الأسباب المعنوية التي أخبرنا النبي صلى الله عليه وسلم أنها تزيد في العمر وتمد الأجل، كالدعاء، وصلة الرحم، وبر الوالدين، وأعمال البر الأخرى كلها.

وهذا ما في اعتقادي واعتقاد الكثيرين ممن علقوا على ما حصل للمصور الشاب (الله يحفظه) يوم أمس الأول سعيد بدوي مصور التلفزيون السعودي، المصور الخاص بتغطيات أمير منطقة عسير ونائبها الذي نجى بالصدفة من حادث سقوط المروحية الذي قتل فيه الأمير منصور بن مقرن ومسؤولون سعوديون آخرون.

وقال سعيد بدوي: إنه كان يرافق نائب أمير منطقة عسير الأمير منصور بن مقرن بن عبد العزيز في رحلته التفقدية إلى محافظة البرك على ساحل البحر الأحمر، والتي انطلقت في الساعة الواحدة ظهراً، وأن تلك المروحية أقلّت الجميع إلى منطقة الساحل البحرية، حينما طلب الأمير منصور من المصور سعيد أن يعود براً في مقابل صعود محافظ محايل عسير محمد بن سعود المتحمي الطائرة بدلاً عنه، وذلك ليطلعه على بعض المشاريع السياحية.

لم يدر بخلد سعود لحظتها أن الأمير أهداه عمراً جديداً بهذا الطلب، وقال بدوي في سرد تفاصيل ما حدث: إنه رافق الطائرة في رحلة الذهاب، وعند العودة وقبيل صعوده طلب الأمير منصور ذلك الطلب الذي منحه حياته الجديدة، وبالطبع لم يرفض المصور بدوي، وعاد برفقة الموكب براً، قبل أن يصله خبر سقوط الطائرة.

أعتقد جازمة بأن لهذا الشاب المصور أم تدعو له، وأنه بار بوالديه، فدعاء الوالدين بالصلاح للأولاد والبنات له الأثر الإيجابي عليهم، وهو نور وهداية لهم في الدنيا والآخرة.

Mozalmalki@hotmail.com

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .