دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الخميس 16/8/2018 م , الساعة 12:53 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
وريقات وردية .. ابتسم بعفويتك المطلقة
وريقات وردية .. ابتسم بعفويتك المطلقة

قصة طويلة تلك الابتسامة، نشاهد أحدهم في الطريق سائراً يلقي علينا ابتسامة فإذا بنا نبتسم تلقائياً، نجري اتصالاً لطلب خدمة فيردّ الموظف مبتسماً حين يصلنا شعورها من خلف تلك السماعة، ابتسامة خاطفة من أحدهم حين يصطدم بنا من دون قصد فلا ننزعج ونقبل اعتذاره دون أن ينطق به، ابتسامة صباحيّة من مديرنا في العمل تمنحنا طاقة لليوم بأكمله ...

ما ذلك السحر يا تُرى؟
وما هذه السعادة التي تمنحها لنا تلك اللغة المرسومة؟
نعم إنها لغة صامتة يعرفها كل شعوب العالم بغض النظر عن اختلاف جنسياتهم وثقافاتهم فهي لا تحتاج لحروف أبجديّة ولا لمعجم تفسير المعاني، لغة تولد معنا بالفطرة، فمن علم الطفل أن يشرق بملامح الوجه السعيد حين تلاعبه أمه ؟!

ما أجملها ابتسامته المغلفة بالبراءة المطلقة!،
هل فكرت يوماً بنوع الابتسامة التي تطلقها على محياك، هل أنت مبتسم أصلاً، هل الابتسامة ترتسم بعفويّة على شفتيك، أم أنك تحتاج لتحدّث نفسك وتحثها على أن تبتسم، ثم تنتظر عدة ثوانٍ حتى تستوعب شفتيك فتنفرج كأنها الهلال ؟!

حسناً
هل استشعرت تلك الابتسامة، هل شعرت بصفاء زرقة السماء عندما ابتسمت، هل شعرت بلطافة النسمات الباردة حين ابتسمت، هل شعرت بروعة الجمال في كل شيء حولك فقط لأنك ابتسمت، أي قوى سحرية تحملها تلك الابتسامة، أنت تبتسم الآن أعلم ذلك، لكن هل استوقفك سبب ابتسامتك في هذه اللحظة، بل هل تحتاج وقفة وسبباً لتبتسم؟

هل تركز في العادة على ابتسامتك أم على ابتسامة الآخرين؟
ألست تظنّ أن هناك علاقة وثيقة بين ابتسامتك وابتسامتهم؟
هل حالتك الشعوريّة تحكم ابتسامتك في معظم الأحيان؟

هل تشخص تنوّع الابتسامات من حولك؟ وهل تعرف أنها تحمل عدة معانٍ تختلف باختلاف الموقف؟
فكم من ابتسامة خرجت تسفر عن استهزاء وأخرى عن تكبّر وأخريات عن حزن عميق وبعضها عن قهر، جميعهم ابتسموا لأنها الخيار الأفضل ليشعروا بالراحة رغم كل تلك المشاعر المعاكسة.

وأجمل ابتسامة ارتسمت على تفاصيلنا هي تلك التي اخترناها أن تكون طبيعة متأصّلة فينا،
من منكم يستقيظ في الصباح فينظر لوجهه في المرآة ويبتسم لأنه متصالح مع ذاته ولأنه أحقّ بتلك الابتسامة؟

ابتسم لأنك تستحقها، ابتسم لأنك تمنحهم سعادة، ابتسم فملامحك بها أجمل.

Alwardyaa
  

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .