دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الثلاثاء 30/11/2010 م , الساعة 3:00 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
مجرد رأي .. حفلة تنكرية

بقلم : نواف بن مبارك آل ثاني (كاتب وقانوني قطري ) ..تستمر مؤسسة ويكيليكس بنشر التقارير الحكومية الأمريكية السرية المسربة في استفزاز متصاعد للبيت الأبيض، فبعد نشرها لوثائق العراق في الفترة الماضية فإنها تقوم الآن بنشر عدد كبير من المراسلات السرية بين وزارة الخارجية الأمريكية وسفاراتها حول العالم في تصعيد واضح لقدرات هذه المؤسسة في جمع المعلومات وانتقالها بين وزارة و أخرى في الحكومة الأمريكية بدءاً من جمع المعلومات السرية من وزارة الدفاع و وصولاً إلى هذه التسريبات من الخارجية دون جهد يذكر، حيث أقرت الحكومة الأمريكية بأن الاختراق الأمني أصبح جلياً بعد ما أسموه " استعراض للعضلات" لموقع ويكيليكس وإثبات قدراتهم في نقل المعلومات المسربة إلى المجتمع العالمي من عدة جهات حكومية.

وقد احتوت مستندات ويكيليكس على معلومات مفرقة من بينها طلب قادة عرب بضربة عسكرية على إيران إلى وصف الخارجية الأمريكية لأحدهم بأنه بالغ في استخدام حقن "البوتوكس" لشد الوجه ، فبالإضافة إلى الإحراج الواضح لتلك الحكومات وبالأخص الحكومة الإسرائيلية والكشف عن مخاطباتها السرية فإنها أيضاً قد ضربت في صميم مصداقية الجانب الأمريكي ووزارة الخارجية تحديداً في ضمان سرية المعلومات المتداولة مع الدول "الصديقة"، فمن المؤكد أن أي اجتماع قادم لمسؤول أمريكي مع أي مسؤول عربي سيمتاز بالصمت والمجاملات أكثر من ذي قبل كي لا تكشف الأوراق أمام الناس.

لقد أصبح موقع ويكيليكس ومديره الأسترالي جوليان اسانج وبلاشك هدفاً أمام أعين الأجهزة الأمنية العالمية، حيث تعدت المؤسسة ومديرها حدود مهنة الصحافة في نظرهم إلى تهديد الأمن القومي، ومع كل هذه التهديدات تستمر هذه المؤسسه غير الربحية ومديرها من خلال هذا الموقع بمفاجأة العالم يوماً بعد يوم بأنهم استطاعوا أن يفعلوا مالم يستطع غيرهم من الأجهزة الاستخبارية فعله وهو اختراق وتسريب الأسرار العسكرية والسياسية الأمريكية، ويبقى السؤال الغامض كيف؟

لقد قامت دول كثيرة باستخدام ستار "السياسة السرية" كحفلة تنكرية حيث يفعل ما يفعل ويقال ما يقال بين الدول، فخطاب الحلفاء شيء وخطاب الحكومات لشعوبها في العالم الثالث شيء آخر، ومن الملاحظ أيضاً في تقارير ويكيليكس المسربة مدى عدم نضوج السياسة الأمريكية وبعض سفراء تلك السياسة فلقد كانت تحتوي التقاريرعلى أخطاء عدة في أسماء الأشخاص والتواريخ واستخدام الأسلوب الاستهزائي لوصف الشعوب والمسؤولين ، وهي صفعة جديدة للحكومة الأمريكية وسياساتها ولكن يتوقع أن هذه المرة سيكون هناك رد آخر من البيت الأبيض تجاه هذه الخروقات.

الرأي الأخير...

هنالك رأيان في تسريب معلومات حساسة كهذه على موقع ويكيليكس، فالرأي الأول ينادي "بالكشف عن المستور" وإدخال النور إلى ردهات السياسة المظلمة، وأما الرأي الآخر فيتمثل في الخوف من عالم لا أسرار فيه، فبطبيعتنا البشرية وفي حالات عدة لن نقوم بفعل الشيء الذي نؤمن به حقيقة وبخاصة غير المقبول منه أمام المجتمع ولكننا قد نفعل تلك الأشياء في سرية وظلام تامين، وأنا مع الرأي الأول فلندخل الضوء ولنكشف الأقنعة.

(عندما تتلطخ الوجوه يتشابه الجميع). إلى اللقاء في رأي آخر.

NAWAF@ALTHANI.WS

Twitter.com/NawafAlthani 

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .