المنتدى

برق ورعد .. افتقار أعمال الخدمات إلي عنصر السلامة

بقلم: جمال فايز ..لسنا ضد أعمال إعادة تجديد خدمات البنية التحتية ولا ضد حركة البناء الواسعة التي تشهدها البلاد فلا أحد يكره الخير وجميعنا نتلهف لليوم الذي يأتي وتكون هذه الأعمال اكتملت أو اكتمل أغلبها وحتي يأتي هذا اليوم فإن المطلوب التقليل قدر المستطاع من التأثير السلبي علي الناس.


فظاهرة كثرة الحفر التي تظهر في كل منطقة وفي كل مكان حتي أصبحت أغلب شوارعنا وأحيائنا السكنية تكثر فيها تلك الحفر مما يتطلب اعادة نظر لأن الشيء الملاحظ أن هذه الحفر بعد أن تظهر تترك لأيام وربما لأكثر من أسبوع علي حالها بدون عمل وكأنما المهمة كانت تتوقف علي عمل هذه الحفر فقط.


الأمر الآخر الأكثر أهمية والمتصل بأعمال البنية التحتية والحفر افتقار بعضها إلي عنصر السلامة.


كافتقار بعضها إلي مصابيح التحذير والنتيجة أن وقعت أكثر من سيارة في هذه الحفر مع أنه كان بالامكان تجنب وقوع السيارات لو تم عمل ساتر ترابي أو حواجز مثل المستخدمة في الشوارع أو حتي مطبات اصطناعية إذا كانت هذه الحفر مجاورة للشارع وقبل أمتار من الوصول إليها ليضطر معها السائق إلي تخفيف السرعة.


أما الأمر الأخير فالمطلوب إذا كانت هذه الحفر عميقة أو داخل الأحياء الزام الشركات تسريع العمل فيها والانتهاء منها في أقل فترة زمنية حفاظاً علي أرواح الصغار وحفاظا علي السلامة العامة اما – كما هو حاصل الآن – أن نري حفريات جديدة تظهر ثم تترك لفترات طويلة فهذا سوف يترتب عليه أخطار محدقة بالآخرين وهو مالا نتمناه.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X