الصفحة الرئيسية

حمد بن جاسم: أمن الخليج مسؤولية أبنائه

دعا إلي صياغة برنامج أمني شامل في المنطقة



  • لن نقبل أن يزج أحد بدول الخليج في مغامرة عسكرية جديدة


الدوحة – أنور الخطيب :


أكد معالي الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية أن أمن الخليج سيبقي في النهاية مسؤولية ابنائه لافتا الي انه يعتمد بصفة رئيسة علي بناء الثقة المتبادلة والاعتماد علي الذات.


جاء ذلك في المحاضرة التي ألقاها معاليه مساء أمس تحت عنوان أمن منطقة الخليج إلي أين ضمن فعاليات مهرجان الدوحة الثقافي السابع بحضور لفيف من الوزراء وكبار المسؤولين بالدولة والسفراء والشخصيات العامة .


ولفت الي ان امن الخليج بات ظاهرة اقليمية ودولية تضم في طياتها مجموعة من العلاقات المتشابكة والمتداخلة التي تخص امن الطاقة والارهاب وانتشار اسلحة الدمار الشامل والنزاعات القائمة. وطالب دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية بوضع آلية مناسبة تبدأ بصياغة برنامج امني شامل مع ادراك لهذه الغاية عند تعاطيهم مع مسألة ترتيبات الأمن الشامل لها. وطالب الشيخ حمد بن جاسم باهمية إيجاد آلية لحل الخلافات في المنطقة بخصوص الملف النووي الايراني عبر الوكالة الدولية للطاقة الذرية في ظل التفاهم القائم بينها وبين طهران . وشدد علي اهمية ان لايزج احد بالمنطقة في مغامرة جديدة وقال ان دول مجلس التعاون يجب ان تتفاهم مع ايران بشكل مباشر.


وفيما يتعلق برؤيته لزيارة الامير سلطان بن عبدالعزيز ولي العهد السعودي للدوحة اليوم رحب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية القطري بهذه الزيارة التي اعتبرها بانها ليست غريبة بين قادة دول مجلس التعاون الذين يتبادلون الزيارات فيما بينهم .


وقال انه ليس هناك جدول اعمال محدد لمباحثات الامير سلطان بالدوحة لكن سيتم التطرق الي كل ما من شأنه ان يسهم في تعزيز العلاقات الثنائية ومسيرة مجلس التعاون الخليجي.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X