تحقيقات محلية

الكورن فليكس وفول الصويا والأرز آمنة

د. محمد سيف الكواري مدير الهيئة القطرية للمواصفات والمقاييس:


الدوحة – قنا: أوضح الدكتور محمد سيف الكواري المدير العام للهيئة العامة القطرية للمواصفات والمقاييس نائب رئيس اللجنة الوطنية للسلامة الاحيائية انه لم يثبت حتي الآن وجود اخطار صحية علي المواد الغذائية المعدلة وراثيا ومن أهم أنواعها الذرة بمشتقاتها مثل الكورن فليكس وفول الصويا والأرز.


وقال الدكتور الكواري في مؤتمر صحفي أمس ان اللجنة تسعي في المرحلة الاولي من بداية عملها الي تعريف الجمهور بالمواد المعدلة وراثيا وسن القوانين والتشريعات التي تحدد السلع المستوردة من هذه المواد والتعامل معها في الاسواق.


ونوه بأن اللجنة تضع في أولويات عملها صحة الفرد والمجتمع ومن ثم فإنها تركز علي توعية الناس بالمواد المعدلة وراثيا بالزام أصحاب المحلات والمستوردين وضع ملصقات عليها.. مضيفا انه رغم عدم ثبوت اضرار مترتبة علي استهلاك هذه المواد لكن يتوجب توعية الناس بها وترك الخيار لهم بعد ذلك بشرائها من عدمه.


وتابع ان اللجنة ترغب في جمع أكبر قدر من المعلومات عن المواد المعدلة وراثيا من خلال الاستعانة بالمعامل والمختبرات والفرق العلمية من داخل وخارج قطر.. وشدد علي انه في حال ثبوت أي خطورة علي الصحة العامة جراء تناولها فإن اللجنة لن تتردد في اتخاذ الاجراءات اللازمة حيالها بسحبها من الاسواق ومنع دخولها البلاد.


وقال: ان اللجنة مطمئنة حتي الآن لسلامة هذه المواد طالما لم تثبت خطورتها لكنها تتابع كل ما يستجد بشأنها مع جهات دولية مختصة.


ومضي الي القول ان اللجنة ستلزم المنتج بوضع بطاقة بيانية توضح المنتجات المعدلة وراثيا مع اقرار من المستورد يؤكد ان المواد التي استوردها غير معدلة وراثيا مع أخذ عينات عشوائية منها لفحصها ومطابقة ذلك مع الفحوصات التي تجري في بلد المنشأ.. لافتا الي ان مواصفات قياسية خليجية سيتم استصدارها بعد دراسة كل تلك الإجراءات وتطبيقها.


وأكد الدكتور محمد سيف الكواري ان اللجنة الوطنية للسلامة الاحيائية ستستقبل خلال المرحلة المقبلة خبراء دوليين مختصين من المانيا والاتحاد الاوروبي لعقد ندوات وورش عمل لتوعية افراد المجتمع بكل ما له علاقة بالمواد المعدلة وراثيا والاتفاق معهم كذلك علي انشاء مختبرات متخصصة في مثل هذه الأمور بالدولة لتصبح هذه المختبرات بعد ذلك مراكز بحوث اقليمية متخصصة في هذا المجال.


يذكر ان اللجنة التي صدر بإنشائها قرار سابق من سمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني ولي العهد رئيس المجلس الأعلي للبيئة والمحميات الطبيعية يرأسها الأمين العام للمجلس ويشغل منصب نائب الرئيس السيد مدير عام الهيئة العامة للمواصفات والمقاييس وعضوية 7 أشخاص آخرين من الجهات ذات الصلة بالدولة.


وتختص اللجنة من بين مهام أخري باقتراح مشروعات القوانين واللوائح التنفيذية الخاصة بالسلامة الاحيائية بدولة قطر واقتراح السياسات الخاصة بالسلامة الاحيائية وتحديد الإجراءات التي تحكم التكنولوجيا الحديثة من أجل ايجاد سياسة آمنة للابحاث الخاصة بالتحور الجيني واتخاذ الإجراءات اللازمة لاصدار التراخيص الخاصة باستيراد الكائنات المحورة وراثيا ومنتجاتها الي الدولة واقرار خطط وبرامج تدريب في مجال إجراءات السلامة الاحيائية والاستعانة بالخبرات الوطنية المتخصصة في هذا المجال.


كما تختص اللجنة باقرار التعليمات الخاصة بتطبيقات التكنولوجيا الحديثة في مجال الابحاث الوراثية بالدولة واتخاذ الإجراءات اللازمة لتعزيز الوعي ونشر المعلومات المتعلقة بقضايا السلامة الاحيائية علي المستوي الوطني والتنسيق والمتابعة مع الجهات المختصة بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية بخصوص دخول وتسويق وإجراء الدراسات والابحاث الخاصة بالمنتجات المحورة وراثيا ومتابعة تنفيذ بروتوكول قرطاجنة للسلامة الاحيائية واعداد قاعدة بيانات للمعلومات عن السلامة الاحيائية وتبادل هذه المعلومات مع الدول الموقعة علي هذا البروتوكول ورفع تقارير سنوية الي رئيس المجلس الأعلي للبيئة والمحميات الطبيعية عن أعمالها.


وبمقتضي القرار يشكل فريق علمي لتقديم الرأي الفني للجنة علي ان يتولي الفريق مهام إجراء تقييم المخاطر للكائنات المحورة وراثيا وتقديم المشورة الفنية للجنة بخصوص هذه الكائنات وبناء نظام مناسب للتعامل مع طلبات استيراد الكائنات المحورة وراثيا أو منتجاتها واصدار التصاريح الخاصة بذلك.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X