تحقيقات محلية

اختتام فعاليات ورشة تنسيق الشؤون الإنسانية في حالة الكوارث

بحضور الشيخ عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل ثاني


الدوحة – الراية: شهد سعادة الشيخ عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل ثاني، رئيس مجلس إدارة الهيئة القطرية للأعمال الخيرية، صباح أمس ختام فعاليات ورشة عمل حول شبكة وأنظمة مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية بالأمم المتحدة في حالات الكوارث الطارئة (الأوتشا)، والتي عقدت تحت رعاية الهيئة في فندق ميلينيوم الدوحة.


وقد ألقي سعادته كلمةً شكر فيها الحضور، وقدَّر مشاركتهم في الورشة التي كانت ضمن أعمال وخطط الهيئة في عقد شراكة إنسانية بين المنظمات العاملة في المجال علي المستوي المحلي والإقليمي والعالمي مع منظمات الأمم المتحدة العاملة في مجال إدارة الكوارث.


كما شكر القائمين علي إعداد هذه الورشة والتي تهدف إلي التعريف بآليات ونظم وشبكات المنظومة الأممية في المجال الإنساني.


وكان سعادته قد افتتح في وقت لاحق من الأسبوع الماضي أعمال الورشة حاثًّا المشاركين علي المساهمة في تطوير أداء إداراتهم علي المستوي الدولي حسب المعايير الدولية.


وفي نفس السياق تحدث السيد جيرهارد كريمر، مساعد رئيس مكتب الأوتشا.. رئيس قسم الطوارئ بالمكتب بجنيف، شاكرًا دولة قطر التي استطاعت جمع المنظمات الخليجية علي مستوي عالٍ من التمثيل في المجال الإنساني والإغاثي في حالة الكوارث، هذا بالإضافة إلي دعوته للمشاركة مع مكتبي تنسيق الشؤون الإنسانية بدبي ضمن الدورات وورش العمل مبدياً استعداد الأوتشا للتعاون مع المنظمات الحكومية وغير الحكومية عن طريق المكتب الإقليمي بدبي.


يذكر أنَّ الورشة بدأت أعمالها يوم الاثنين الماضي، بحضور مجموعة من قيادات منظمات العمل الإنساني بالخليج العربي، وقد تم في ختامها توزيع شهادات المشاركة، ودروع تقديرية للمحاضرين، سلَّم ذلك سعادة الشيخ عبدالعزيز بن عبد الرحمن آل ثاني.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X