الأخيرة و بانوراما

إياك والجدال الحامي مع زملاء العمل!

قال باحثون بريطانيون إن الجدال الحامي الوطيس مع زملاء العمل والخشية من الاخفاق في إنجاز المهام التي يكلف بها الموظف في الوقت المناسب يمكن أن يضعف الذاكرة والحد من القدرة علي التعلم واكتساب المعرفة.


وذكرت صحيفة “تلغراف” أن الباحثين وجدوا أن المواد الكيميائية التي يفرزها الجسم بعد التعرض لضغط نفسي شديد تضعف الاتصالات بين خلايا الدماغ المسؤولة عن تخزين الذكريات.


وفيما أشارت دراسات سابقة إلي أن تزايد انتاج بعض أنواع الهرمونات بعد التعرض لضغط نفسي شديد لأسابيع وأشهر أو سنوات يمكن أن يقضي علي قدرة المرء علي تذكر الاشياء فإن الابحاث الحديثة تحذر من أن حالة توتر وضغط نفسي واحدة يمكن أن تؤدي إلي نفس النتائج.


وقال الدكتور تالي بارام، وهو أخصائي في علم الاعصاب في جامعة كاليفورنيا ” إن الضغط النفسي مستمر في حياتنا ولا يمكن تجنبه”.


وأضاف “إن نتائج الدراسة التي توصلنا إليها يمكن أن تلعب دوراً هاماً في تطوير أدوية لهذه الحالة، ومعرفة السبب الذي يجعل الناس يعانون من النسيان وصعوبة الاحتفاظ بالمعلومات خلال المواقف النفسية الضاغطة”.


وكانت دراسات سابقة اشارت إلي الدور الذي يلعبه هرمون الضغط النفسي “كورتيزول” في إضعاف الذاكرة، وأهمية خلايا الدماغ Cynapses في تنشيط الذاكرة وحفظ المعلومات.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X