إذاعة و تلفزيون

الفنانة رباب …مسيرة حافلة بالنجاحات الفنية

كتبت – جنان الصباغ : الفنانة رباب من الأصوات الخليجية الأولي فعلي الرغم من جنسيتها العراقية، تميزت الفنانة بلونها الخليجي الذي أدته بإبداع وتميز. بدأت مسيرتها الفنية في بداية الثمانينيات قدمت العديد من الاغنيات الناجحة التي دامت لفترات طويلة من الزمن ووصل صداها الي نفوس وقلوب العديد.


برزت رباب مع أغنية اجرح كما صدحت ووصلت عبر أغانيها جيت أبارك جبرني الشوق حاسب الوقت و إنت بديت غنت الفنانة رباب للعديد من كبار الشعراء والملحنين امثال بدر بن عبد المحسن، خالد الفيصل، مانع سعيد العتيبة، فائق عبدالجليل، طلاب مداح وغيرهم.


أدت أغانيها بشكل راقٍ وصوتها الساحر جعل لها مكانة كبيرة في قلوب الجماهير التي انتظرتها طويلاً ولم تمل الانتظار غيابها عن الساحة الفنية طال ولكنها وفور عودتها تفاجئنا بجديدها المتميز مثل تقديمها لألبوم أغلي ناسي الذي روت عبره الفنانة قصة حياتها الشخصية وتجربتها المريرة. فرباب لاتزال تعاني من التجاهل الفني والإعلامي بحث انها لم تأخذ حقها لمشوارها الفني الحافل والمميز.


عام 1983 عملت مع شركة زيوفون وكانت الشركة الوحيدة في الخليج حينها وانتقلت بعدها الي فنون الجزيرة فأنتجت لها هذه الأخيرة البوم رد الصوت الذي ضم اغنية يا ساحر الصوت الشهيرة.


عام 1990 أصدرت الفنانة رباب شريط وطني تحت عنوان شدوا الحيل وتضمن هذا الشريط أغاني من ألحان وكلمات رباب.


عام 1992 أصدرت البوماً سعودياً تحت عنوان لا يهمك من يقول وجميع اغانيه كانت من الحان طلال المداح.


كان هذا الالبوم نقطة البداية او لحظة الانتقال الي المرحلة الجديدة في حياة الفنانة رباب حيث خرجت من الكويت باتجاه السعودية هذا ما أثر علي تعاوناتها مع الشعراء والملحنين الكويتيين فقدمت عام 1993 البوماً جديداً تحت عنوان اشدراك .


ومن خلال البوم تعال اعتب عادت الفنانة رباب من جديد وبقوة فاقت جميع الحدود إذ قدمت انجح اغنياتها مثل أغنية أنا برضاي متنازل من كلمات الشاعر البحريني سليم عبد الرؤوف وألحان طلال مداح.


انقطعت الفنانة رباب عن معجبيها ومحبيها وجمهورها مدة طويلة وبالرغم من ذلك لم ينسها الجمهور فقد بقي ينتظر اصداراتها الجديدة بشوق ولهفة.


وعام 1999 وبعد انقطاع طويل عن الفن والساحة الغنائية الفنية عادت الفنانة رباب عبر البومها الناجح الذي حمل عنوان الكلمة ميزان وفيه تعاونت مع تركي، وطارق محمد وقد حمل الالبوم اكثر من أغنية ناجحة مثل العالم الله لمن قليبي و تذكر وكان لها عمل منفرد قدمته في البوم مع عدة فنانين بعنوان امسح دموعك وهو من الحان انور عبدالله وكلمات الوافي.


وأصدرت عام 2004 البوماً حمل عنون رباب 2004 وتعاونت فيه مع شركة روتانا وتضمن 11 أغنية.


صورت العديد من اغاني البومها الأخير وعادت الي الكلمة العراقية عبر اغنيتها أنا إلياويلي .


عبر مرور الزمن وعبر السنوات الطوال التي فيها غنت وصدحت وتوقفت رباب عن الغناء لفترات بقي صوتها بنفس الروعة وحنجرتها بنفس القوة بحيث لم يغير الزمن فيهما شيئا وبقيت اختياراتها في اجمل واروع الاختيارات وبقيت أغانيها من انجح وأشهر الاغاني وبقي صوتها طربياً لا مثيل له ولا بديل عنه.


الفنانة رباب أول من غني الخليجي وستبقي الفنانة الأولي نظرا لما تتمتع به من قدرات صوتية خاطفة للجميع كبارا وصغارا نساء ورجالا.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X