المنبر الحر

الوسيط المؤثر في الناشئة

بقلم : خالد محمود عبداللطيف (مستشار مركز التعاون الأوروبي العربي) ..أصبح التلفاز اليوم علي سبيل المثال الوسيط الإعلامي الأول في التثقيف والتربية والتنشئة الاجتماعية خاصة في مرحلة التربية الأولية أو الأساسية.. فهو في مادته المعرفية والعلمية يقدم ثقافة واسعة للأطفال، يتم استيعابها وتقليدها و تقمص نماذجها، والتأثر بها في السلوكيات والمهارات والأذواق والمفاهيم.


أما برمجيات الكمبيوتر فقد أحدثت تأثيرات واسعة في عمليات التعليم والتعلم، وجمعت بين الوسائل الإعلامية والتعليمية وكسرت عزلة المدرسة عن المجتمع المحلي والعالمي.


وبناء عليه يمكن أن نلخص ما يمكن أن تقوم به وسائل الإعلام بصفة عامة من دور تربوي يتعلق بتنمية الوعي المجتمعي بقضية كبار السن أو العاجزين.


تنمية المعرفة العامة والمنظمة بحقوق الوالدين في الرعاية والصحبة عند الكبر.


تنمية مهارات التواصل والرعاية الصحية والنفسية لكبار السن أو العاجزين.


تطور مهارات الشباب التطوعية واستغلال أوقات فراغهم بما يخدم مجتمعهم ويساعد علي تنمية قدراتهم للتعامل مع قضايا مجتمعهم.


التعبير عن قضايا المجتمع الإنسانية من خلال نظم الإعلام المتكاملة التي توظف المعرفة توظيفاً واقعياً يساعد علي تنمية المهارات الذهنية والعملية ويساعد علي سهولة التنقل بين الواقع وعالم التمثيل الرمزي.


خلق مواقف إيجابية ثقافية وتربوية تندمج شيئاً فشيئاً مع أهداف التربية والتعليم.


www.khalednet.net.tc

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X