fbpx
كتاب الراية

أفكار محتار.. الوقود الأحفوري

درجت الكلمة على هذا النحو عند الإشارة الى النفط الخام او مشتقاته من قبل الباحثين ظناً أن مكوناته ناتجة عن بقايا عضوية لكائنات دقيقة تراكمها فوق بعضها البعض منذ آلاف السنين ، ويرجع السبب في ترجيح هذا الاستنتاج الى انتشار الصدفيات والقواقع المتحجرة التي تملاء سطح الأرض بما في ذلك قمم الجبال والتي نتج عنها إطلاق نظرية الوقود الأحفوري كإشارة الى أن النفط قد تكوّن من أصلٍ حيواني دون تقديم إيضاح عن الكيفيّة التي حالت دون تحلل المحتويات العضوية لتلك الكائنات المتناهية في الصغر مع أن أحفوريات الهياكل العضميّة للديناصورات والكائنات الحيّة الأخرى بما فيها الإنسان والتي تحولت عضامها الى حجارة في زمن قصير نسبياً لم تحتفظ بشيئ من مادتها العضوية بالرغم من كبر أحجامها حيث تحللت مادتها العضوية وعادت الى طبيعتها فور موتها ومن قبل ان تحتويها الصخور ؛ قال تعالى : ” وَقَالُواْ أَئِذَا كُنَّا عِظَاماً وَرُفَاتاً أَإِنَّا لَمَبْعُوثُونَ خَلْقاً جَدِيداً (٤٩) قُل كُونُواْ حِجَارَةً أَوْ حَدِيداً (٥٠) أَوْ خَلْقاً مِّمَّا يَكْبُرُ فِي صُدُورِكُمْ فَسَيَقُولُونَ مَن يُعِيدُنَا قُلِ الَّذِي فَطَرَكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ فَسَيُنْغِضُونَ إِلَيْكَ رُؤُوسَهُمْ وَيَقُولُونَ مَتَى هُوَ قُلْ عَسَى أَن يَكُونَ قَرِيباً ” (٥١) الإسراء ، وبما أن الطبيعة الفطريّة ذات العلاقة بالمواد العضوية المطروحة بعد موت الكائنات الحيّة جعلت منها عناصر سريع التحلل وحالت دون ثباتها الى أن تحتويها الصخور الصلدة ، وبالتالي تكون تلك الخامة قد ألقت تأهيلها لتكون المصدر الحقيقي في تكون النفط الخام مفسحة بذلك للأخشاب لتكون المصدر العضوي الوحيد الأكثر تاهيلاً لسبب أنها قابلة للتحجر مع الاحتفاظ بجميع مكوناتها الهيدروكربونية والتي تتحول في مراحلها الأولى الى فحم حجري ثم تتحول عبر ملايين السنين الى وقود سائل بعد وصولها إلى الطبقات السفليّة من الأرض حيث تتوفر الحرارة والضعط المناسبين ، قال تعالى : ” أَفَرَأَيْتُمُ النَّارَ الَّتِي تُورُونَ (٧١) أَأَنْتُمْ أَنْشَأْتُمْ شَجَرَتَهَا أَمْ نَحْنُ الْمُنْشِئُونَ (٧٢) نَحْنُ جَعَلْنَاهَا تَذْكِرَةً وَمَتَاعًا لِلْمُقْوِينَ (٧٣) ” الواقعة ، وقوله تعالى : ” الَّذِي جَعَلَ لَكُمْ مِنَ الشَّجَرِ الْأَخْضَرِ نَارًا فَإِذَا أَنْتُمْ مِنْهُ تُوقِدُونَ ” (٨٠) يس ، كما لا يمكن اقتصار دور الأشجار على أن تكون المصدر الأساسي للنار وحسب بل انها تقوم بتدوير مخلفات النار عن طريق امتصاصها للكربونات المؤكسَد وإنتاج المزيد من الأخشاب ضمن دورة مغلقة .

[email protected]

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق