كتاب الراية

لقطات…

أقلام:

أقرانها في الفصل كانوا جميعًا ينحدرون من أسر دخلها مرتفع ومتوسط، وكانوا يتفاخرون فيما بينهم بوظائف آبائهم وأمهاتهم، ويكشفون عن توافقهم أو تعارضهم مع ذويهم في مهن المستقبل.

كانوا يتميّزون عنها في كل شيء عدا الأقلام، كانت تبهرهم في كل يوم بأقلام مختلفة، أشكالها غير مألوفة، ألوانها زاهية، وكأنها تصنع خصيصًا من أجلها.

قرّرت في أحد الأيام حمل مجموعتها المميّزة إلى المدرسة لتبهر أقرانها أكثر، لتشبع رغبتها الطفوليّة في التميّز بينهم، كما هي مميّزة في تحصيلها وتفاعلها العلمي.

أصيب الأطفال بالذهول، طالما شعروا بالغيرة من أقلامها الجميلة، لكنهم في هذه المرّة حسدوها “كما يفعل الكبار”، رأت الصغيرة في عيونهم غيرة تشتعل، وفي منتصف اليوم الدراسي جاءها استدعاء من المديرة.

تآمر الطلاب “كما يفعل الكبار”، حدّد كل منهم قلمًا أو أكثر وادعوا أن زميلتهم سرقت منهم تلك الأقلام، صعقت الصغيرة أمام الاتهام الظالم، فكرت أن تخبر المديرة بأن والدها عامل نظافة في شركة تقدّم خدماتها للبيوت الراقية والقصور، وأنه في آخر كل نهار يتقاسم ما يرميه الأثرياء مع زملاء العمل، الذين يخصونه دائمًا بالأقلام من أجل ابنته، لكنها فضلت الصمت. !!!

صورة :

ليس خيالاً ما يجري، هو واقع، وإن تسرّب إلى نفسك شك فأعد قراءة ما يجري بعمق أكبر، سترى المعنى يتخفى خلف المعنى، ستبصر الصورة القابعة وراء الصورة.

لا تستغرب إن شاهدت القط يعوم، أو رأيت الضفدع يحيا في الصحراء، صدق أن الذئب يحمي قطيع الراعي، وأن الضحية هو الجلاد.

ليس الواقع مقلوبًا، اقلب نفسك ولتفهم ما يجري، وستعلم حينها أن كل شيء يتماشى مع المنطق .!!!

 

قتال :

ميدان مفتوح، يستخدم فيه المتقاتلون سلاح الطيران والمدفعيّة، تدور رحى حرب بالأسلحة الآليّة والقنابل والبراميل، وأحيانًا تستخدم مواد كيميائية.

يصاب المتابع بصدمة عظيمة، صحيح أن الحرب لم تنتج ضحايا أو كوارث جديدة، وصحيح أن الحرب تنتهي عادة بالضحك. مصدر صدمته يعود لأن الحرب صارت موضوعًا للعب الأطفال. !!!

 

تخلف :

إذا شعرت يومًا بأنك متخلف، جرّب أن تجني ما يزرع غيرك، أن تشهد زورًا، جرب أن تسرق، تكذب، تخدع. يمكنك أيضًا أن تتآمر، تحتال، تظهر خلاف ما تبطن. كرّر ذلك لعدّة أيام وستشعر بأنك إنسان معاصر. !!!

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X