fbpx
المحليات
د. محمد ضهير مساعد مدير إدارة الصيدلية بمستشفى الوكرة لـ الراية:

صرف 450 وصفة طبية بالروبوت يومياً

3 أجهزة تساعد الأطباء في تحضير الأدوية

الروبوت يحمل 10 آلاف علبه دواء ويجهز العلاج خلال 3 دقائق

الجهاز يقلل احتمالات الخطأ.. ومراجعة الأدوية مرتين قبل تسليمها

  • تحضير المحاليل الوريدية ساهمت في تقليل تدخل العامل البشري
  • عيادة الرعاية الدوائية الأولى من نوعها في قطر
  • مقابلة شخصية للمريض مع الصيدلي الإكلينيكي لمراجعة الأدوية

كتب – عبدالمجيد حمدي:

كشف الدكتور محمد سلامة ضهير مساعد مدير إدارة الصيدلية بمستشفى الوكرة أنه يتم صرف 450 وصفة طبية بالروبوت يوميا من أصل 1200 وصفة طبية يتم صرفها يوميا، لافتا إلى أن هناك 7 صيدليات بالمستشفى يعمل بها أكثر من 50 طبيبا صيدليا. وقال لـ الراية: إن هناك تنسيقا متواصلا بين قسم الصيدلية بمستشفى الوكرة وإدارة الصيدلة بمؤسسة حمد الطبية من حيث متابعة نظم التشغيل وكل ما يخص العملية الدوائية بشكل عام.

وأشار إلى أن الصيدلية في مستشفى الوكرة تعد من أكثر الصيدليات في قطر ومنطقة الشرق الأوسط تطورا وتقدما في مجال استخدام التكنولوجيا، فهي تحتوي على العديد من الروبوتات والأجهزة المتطورة في مجال الصيدلة والتي من شأنها رفع مستوى الخدمات المقدمة للمرضى، موضحا أن مستشفى الوكرة هي أول مستشفى يقوم بتطبيق تقنية الروبوت في تحضير وتجهيز الأدوية.

وأوضح أن تقنية الإنسان الآلي في تحضير المحاليل الوريدية ساهمت في تقليل تدخل العامل البشري في التحضير بحيث يكون مقتصرا فقط على إدخال المعلومات الخاصة بالمريض بالإضافة إلى معلومات الوصفة الدوائية التي تنتقل آليا من نظام صرف الدواء الإلكتروني في المستشفى إلى الروبوت والذي يتم تحميله بالأدوية والأدوات اللازمة لتبدأ عملية التحضير.

وأكد أن من مميزات هذا الجهاز الدقة العالية في التحضير وتوفير الوقت والجهد، كما أنه يقوم بإجراء عملية حل الأدوية وسحب الجرعات المطلوبة للمريض في بيئة معقمة ومطابقة للمواصفات العالمية، كذلك يساهم في تقليل الوقت وأي خطأ محتمل في عملية التحضير، وأيضا رفع مستوى كفاءة العمل في قسم المحاليل الوريدية بالصيدلية والذي ينعكس بالإيجاب على سلامة المرضى في المستشفى.

وأشار إلى أنه بالنسبة لصرف الدواء من خلال الروبوت في صيدلية العيادات الخارجية، فإنه الأول من نوعه في قطر وقد تم تدشينه منذ عامين في صيدلية العيادات الخارجية في مستشفى الوكرة، ويساعد هذا الجهاز على تقديم خدمة متميزة من حيث الوقت والدقة في الصرف بعد التأكد من الوصفة الطبية الإلكترونية من خلال صيادلة على متسوى عال من الكفاءة، لافتا إلى أن جهاز الروبوت يسع 10 آلاف علبة دواء حيث يقوم الجهاز بالتقاط الأدوية من الأرفف داخله خلال 3 دقائق على الأكثر هي أكبر وقت لتحضير الوصفة الطبية.

وأوضح أن الجهاز يقوم بحفظ الأدوية في درجة حرارة مناسبة كما يقوم بترتيبها من حيث الحجم وتاريخ الصلاحية، ومن ثم تقديمها وقت الطلب من خلال برنامج كمبيوتر متطور حسب الكمية والنوع ومدة العلاج الخاصة بكل مريض على حدة، كما يعتمد هذا الجهاز على تقنية الـ “باركود” الثنائي في التعرف على الأدوية وتاريخ صلاحيتها ما يضيف دقة وحماية أكثر أثناء عملية الصرف.

وقال إن هذا الجهاز يستطيع أن يقدم الخدمة من خلال أربع مخارج رئيسية متصلة بأربعة نوافذ صرف للتسهيل على المرضى، حيث إنه يقوم بخدمه ما يقارب من 450 مريضا يوميا، وقد أدى استخدام هذا الجهاز في الصيدلية إلى تقليل وقت انتظار المريض بشكل كبير، كما أضاف المزيد من الدقة في عملية صرف الدواء.

وأوضح أن هناك ثلاثة أنواع من الروبوت للأدوية في مستشفى الوكرة، الأول هو الذي يقوم بإعداد الوصفة الطبية والثاني يقوم بإعداد المحاليل الطبية للمرضى السريريين والثالث روبوت خاص بتجهيز وتغليف بعض الأنواع من الأدوية حسب الحاجة وهذا يكون للصرف للمرضى السريريين.

وأكد د. سلامة أن أهم ما يميز قسم الصيدلية في مستشفى الوكرة هو وجود عيادة الرعاية الدوائية، وهي الأولى والفريدة من نوعها في قطر، حيث يقوم الصيدلي الاكلينيكي المسؤول عن العيادة بمقابلة المريض شخصيا ومراجعة جميع الأدوية التي يقوم بتناولها بالإضافة إلى مراجعة كافة التحاليل الطبية الخاصة بالمريض وبعد ذلك يقوم الصيدلي بالوصول إلى أفضل اختيار للدواء عن طريق التأكد من عدم وجود تفاعلات مضادة بين الأدوية التي يتناولها أو أي أدوية مكررة أو أدوية تؤثر سلبا على صحة المريض.

وأوضح أنه إضافة إلى ذلك يتلقى المريض نصائح مفصلة ومناسبة لكل دواء على حدة، كما يحصل على قائمة محدثة بكل أدويته التي يتلقاها لتكون مرجعا له في المستقبل، ويقوم المريض بعد ذلك بالمتابعة الدورية في هذه العيادة للتأكد من حصول المريض على أفضل رعاية صحية ممكنة.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X