المحليات
خلال زيارة ميدانية تفقدت خلالها الخدمات التي يقدمها

وزيرة الصحة تستمع لملاحظات مراجعي مركز العبيب

د. حنان الكواري: ملاحظات المرضى تحظى بالاهتمام لتطوير الخدمات الصحية

الدوحة ـ الراية:

زارت سعادة الدكتورة حنان محمد الكواري، وزير الصحة العامة مركز العبيب للصحة والمعافاة، واطلعت على الخدمات والفعاليات المنظمة في المركز بمناسبة الأسبوع العالمي للتحصين، كما اطلعت على الأنشطة التوعوية التي يتم تقديمها لطلاب المدارس بهذه المناسبة، وأشادت بالجهود المميزة التي تسهم في تعزيز التوعية الصحية لدى النشء.

والتقت الوزيرة خلال الزيارة بعدد من المراجعين الذين أشادوا بالخدمات المميزة التي يقدمها المركز، كما استمعت إلى بعض الملاحظات التي قدموها، مؤكدة أن ملاحظات المرضى والمراجعين تحظى بكل الاهتمام لتحقيق المزيد من تطوير الخدمات الصحية.

وتشارك وزارة الصحة العامة ومؤسسة حمد الطبية ومؤسسة الرعاية الصحية الأولية في الاحتفال بالأسبوع العالمي للتحصين في الفترة من 24 إلى 30 أبريل الجاري ، تحت شعار “سد فجوة التمنيع”، بهدف تعزيز استخدام اللقاحات لحماية جميع الفئات العمرية من الإصابة بالأمراض التي يمكن تفاديها بالتطعيمات.

وتفقدت سعادة الدكتورة حنان محمد الكواري، مركز فحوصات الكشف المبكر عن سرطان الثدي والأمعاء بمركز العبيب للصحة والمعافاة والذي تم افتتاحه مؤخراً ليكون المركز الثاني من نوعه بعد مركز الوكرة، لتعزيز الجهود المبذولة من قبل مؤسسة الرعاية الصحية الأولية في توسيع شبكتها وإجراء فحوصات الكشف المبكر عن السرطان لشريحة أكبر من السكان.

واستمعت إلى شرح مفصل من قبل القائمين على المركز عن الإجراءات المتبعة في فحوصات الكشف المبكر عن سرطان الثدي والأمعاء واطلعت على مرافق المركز الذي يضم غرفتين خاصتين لتصوير الثدي بالأشعة (الماموغرام) وأربع غرف لاستشارات الأمعاء، ويدار المركز من قبل طاقم من الموظفين والأطباء الأكفاء، وأشادت سعادتها بالخدمات التي يقدمها مركز الكشف المبكر عن سرطان الثدي والأمعاء والذي يأتي في إطار البرنامج الوطني للسرطان، والاستراتيجية الوطنية للصحة والتي تمثل نقلة نوعية نحو رعاية وقائية ترتكز على تحسين صحة وعافية المجتمع القطري.

من جانبها قالت الدكتورة مريم علي عبد الملك مدير عام مؤسسة الرعاية الصحية الأولية إن المؤسسة تعمل على توفير وتعزيز استخدام اللقاحات لحماية جميع الفئات العمرية المختلفة في دولة قطر من الإصابة بالأمراض التي يمكن تفاديها بالتطعيمات، كما أن المؤسسة وتحت إشراف وزارة الصحة العامة تقوم بالعديد من الفعاليات التي توضح أهمية التحصين لكافة الأعمار تماشياً مع سياسات منظمة الصحة العالمية.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X