fbpx
المحليات
د.عيسى النعيمي وزير التنمية والعمل:

1.3 مليون عامل استفادوا من نظام حماية الأجور

تطبيق قانون الوافدين قريباً لتعزيز حرية التعاقد مع أصحاب العمل

قطر لاتألو جهداً لتهيئة الظروف وبيئة العمل المناسبة للعمال

المنظمات الدولية أشادت بجهود قطر في تحسين أوضاع العمال

كتبت- منال عباس:

أكد سعادة د. عيسى بن سعد الجفالي النعيمي وزير التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية أن قطر تحت القيادة الحكيمة لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى لاتألو جهداً على المستوى التشريعي أو المؤسسي لتهيئة الظروف وبيئة العمل المناسبة التي تحفظ للإنسان كرامته وصحته وأمنه واستقراره.

وأشار إلى أن قطر حققت تقدماً ونجاحات ملموسة تجاه تعزيز وحماية حقوق العمالة الوافدة وأن الدولة عازمة على الاستمرار في تعزيز وحماية حقوقهم مؤكداً على دورهم الأساسي والجوهري في التنمية والنهضة الشاملة التي تشهدها قطر في الوقت الراهن، مؤكداً أن حرص قطر الراسخ بشأن تطبيق معايير العمل والصحة والسلامة تنسجم مع معايير العمل الدولية وتطبيق التدابير والجزاءات ضد كل جهة لا تلتزم بهذه المعايير.

 

جاء ذلك خلال الكلمة التي ألقاها سعادته أمس في احتفال الوزارة باليوم العالمي للسلامة والصحة المهنية واليوم العالمي للعمال، بالمنطقة الصناعية، وبمشاركة 500 عامل من مختلف الشركات العاملة بالدولة.

وأشاد سعادته بجميع الشركات والمؤسسات التي تلتزم بالحفاظ على كافة حقوق العمال وتعزيزها وفقا للقوانين واللوائح المعمول بها في الدولة في إطار معايير العمل الدولية.

وأشار إلى أن المنظمات الدولية – وعلى سبيل المثال الاتحاد الأوروبي – أشادت بالجهود التي تبذلها قطر في سبيل تحسين أوضاع العمال وبيئة عملهم، إلى جانب المتطلبات التشريعية التي شهدتها الدولة مؤخراً وكذلك تنفيذ نظام حماية الأجور والرواتب التي تضمن التزام صاحب العمل بدفع الأجور بانتظام وفي مواعيدها وفقا لأحكام قانون العمل والقرارات الوزارية الصادرة تنفيذاً لها، موضحاً أن عدد العمال المستفيدين من هذا النظام بلغ مليوناً و300 ألف عامل.

وأشار إلى دور القانون رقم 21 الصادر عام 2015 بشأن تنظيم دخول وخروج وإقامة العمالة الوافدة الذي سيدخل حيز التنفيذ قريباً ليعزز ويرسخ حقوق العمال بشأن حرية التعاقد مع أرباب الأعمال وبما يحفظ حقوق الطرفين في الإطار التعاقدي.

وقال: هناك قرارات عديدة صدرت من أجل حماية ورعاية العمالة الوافدة منها تحديد اشتراطات ومواصفات السكن المناسب للعمال وتحديد ساعات العمل وأماكن العمل المكشوفة خلال الصيف وإنشاء قسم حماية الأجور.

تضمن الاحتفال فقرات توعوية قدمتها إدارة الدفاع المدني للتوعية بكيفية التعامل السليم عند نشوب الحرائق.

كما شاركت كل من اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، وجمعية الهلال الأحمر القطري بأجنحة توعوية تضمنت عدداً كبيراً من الكتيبات التوعوية والإرشادية.

وفي ختام الحفل قام سعادة الدكتور عيسى النعيمي بتكريم الجهات المشاركة في الاحتفال، كما تم توزيع الهدايا للعمال المشاركين.

  • محمد المير مدير إدارة تفتيش العمل:
  • مراجعة اشتراطات السلامة المهنية

أكد السيد محمد المير مدير إدارة تفتيش العمل بوزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية، أن الوزارة تلتزم بالقيام بدورها في حماية وسلامة العمال والتأكد من سلامتهم صحياً عند الاستقدام وتوفير البيئة الصحية المناسبة في العمل والمسكن وتوفير الدعم المستمر له أثناء وجوده في الدولة من تقديم المعلومات الضرورية والتوجيه المناسب.

وقال: إن قطر تحتفل بمشاركة الأسرة الدولية بهذه المناسبة العالمية للتأكيد على أهمية ما يقوم به العمال في تحقيق التنمية والرفاه لكل مجتمع، لافتاً إلى أن الاحتفال باليوم العالمي للعمال واليوم العالمي للصحة المهنية في الأول من مايو من كل عام، يأتي اعترافاً بأهمية هذه الشريحة من المجتمع، كما تشكل المناسبة فرصة لإعادة النظر في تطبيق قواعد واشتراطات السلامة المهنية للعمال كما يتم تسليط الضوء على دور العمال في تنمية المجتمعات التي يعملون فيها والارتقاء بالحضارة الإنسانية.

وأشار المير إلى مواكبة الوزارة لتطور وسائل السلامة في المشاريع الكبرى كمشاريع مونديال قطر 2022، كما أنه وفي سياق حماية حقوق العمالة فقد تم إصدار القانون الخاص بحماية الأجور كما تم إنشاء قسم خاص بإدارة تفتيش العمل لمراقبة بنود تنفيذ قرار حماية الأجور على الوجه المطلوب، كما تم إصدار قرار إداري خاص بسكن العمال يتعلق بتوفير سكن صحي ملائم للعمال.

وفيما يتعلق بسلامة وصحة العمال فإن دولة قطر أعطت أهمية كبيرة لتوفير بيئة صحية وسليمة من خلال اشتراطات السلامة والصحة المهنية وما يتضمنه قانون العمل لسنة 2014 الذي يهدف لتعزيز الصحة والسلامة في أماكن العمل في الدولة وفي إطار زيادة الوعي والثقافة يتم عقد ندوات مستمرة وزيارات أماكن العمل وأماكن سكن العمال بهدف توعية طرفي الإنتاج أصحاب العمل والعمال باتباع الإرشادات والتوجيهات وتطبيق قرارات وزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية تطبيقاً صحيحاً، كما أنه يتم التنسيق مع المنشآت في حال عقدها في أماكن العمل.

  • 80 مفتشاً لمعايير السلامة والصحة المهنية

تضمن الاحتفال باليوم العالمي للسلامة والصحة المهنية، واليوم العالمي للعمال، عرض فقرة توعوية قدمها المهندس صلاح الدين عبد الطيف الخبير بقسم السلامة والصحة المهنية، الذي أكد أن القسم أتم عشر سنوات منذ إنشائه.

واستعرض عدداً من الفيديوهات التوعوية وعدداً من الزيارات الميدانية لمواقع العمل والإنشاءات للاطلاع على سير تطبيق شروط سلامة العمال، وأشار إلى أن عدد المفتشين في العام 2006 كان 8 أشخاص بينما تجاوز اليوم 80 مفتشاً تابعين لقسم السلامة والصحة المهنية، مستعرضاً أيضاً حزمة من اشتراطات الوقاية والسلامة المهنية والتي من المفترض أن يلتزم بها العامل.

  • جابر الحويل:
  • حملات لتوعية العمال بالحقوق القانونية

قال السيد جابر الحويل مدير إدارة الشؤون القانونية باللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، إن العالم يحتفل باليوم العالمي للعمال والذي أصبح رمزاً لنضال الطبقة العاملة من أجل حقوقها، وعيداً وعطلة رسمية في العديد من دول العالم تقديراً منها للعمل والعمال، وأوضح خلال كلمته التي قدمها في الاحتفال أمس، أن الحق في العمل هو حق من حقوق الإنسان، يستند إلى الشرعية والمواثيق الدولية، إلا أنه يتميز عن بقية الحقوق، كالحق في الغذاء والحق في التعليم، أو الحق في المحاكمة العادلة وحرية التعبير وغيرها من الحقوق، بأنه يتضمن حماية بعض الجوانب السلبية كالإرهاق الناجم عن الجهد الجسدي والعقلي والإجهاد.

وأكد أن العمل يقع في مقدمة حقوق الإنسان، حيث لا يمكن إغفال أهميته في حياة كل إنسان، باعتباره العنصر المجدد لوجود الإنسان، وتحقيق ذاته وشخصيته وممارسة حياته وإشباع احتياجاته، فضلا عن أهميته في قيام الحضارة الإنسانية والمحافظة عليها وتقدمها، كما أنه أحد الشروط اللازمة للتنمية ومواجهة الفقر والاستقرار والأمن والسلام في العالم.

وأشار إلى الدور الذي تقوم به اللجنة في عملية الوعي والتثقيف للعمال للإلمام بحقوقهم وواجباتهم من خلال إطلاق الحملات الإعلامية والتوعوية، وطباعة الكتيبات، ومنها على سبيل المثال كتاب الجيب للعامل والدليل الإرشادي لحقوق الإنسان في سكن العمال المؤقت بموقع الإنشاءات، وتوزيع المطويات التثقيفية على العمال وتنظيم الفعاليات من دورات تدريبية ومؤتمرات وندوات وورش عمل، فضلا عن التقارير التي تعدها اللجنة والتي تتعلق بالحق في العمل وحقوق العمال، وحثها الدائم للجهات المعنية في الدولة بمراعاة كافة المعايير الدولية المعمول بها في هذا الخصوص.

  • د. محمد الحجاج:
  • اهتمام متزايد بالمخاطر النفسية

أكد د. محمد الحجاج رئيس قسم الصحة والسلامة المهنية بوزارة الصحة أن السنوات الأخيرة شهدت اهتماماً متزايداً بتأثير المخاطر النفسية وضغوط العمل ذات الصلة بين الباحثين والممارسين وصناع القرار، لافتاً إلى أن السلامة والصحة المهنية هي ثقافة وطنية وتسعى من خلالها دولة قطر لأن تقوم بتقديم كل المتطلبات اللازمة لها واحترام حقوق بيئة العمل بأن تكون آمنة وصحية على جميع المستويات، حيث حثت الحكومة أصحاب العمل والعمال من أجل المشاركة بنشاط في تأمين بيئة عمل آمنة صحية من خلال تطبيق المعايير والأنظمة المحددة وجعل أولى أولوياتها مبدأ الوقاية.

وقال: وبالنسبة للمقاولين تزايد الاهتمام بإزالة كافة التحديات والمعوقات التي تهدد أمن وسلامة الإنسان وتهيئة العمل في بيئة صحية سليمة من خلال تطبيق تلك المعايير واشتراطات السلامة المهنية والصحية والتي تعد من أهم مؤشرات ومقاييس الشعوب.

  • بمناسبة يوم العمال العالمي
  • وزارة البلدية تكرّم عمالها

شاركت وزارة البلدية والبيئة في الاحتفال بيوم العمال العالمي، حيث قامت بتكريم عدد من عمال النظافة تقديراً لما يبذلونه من جهود في خدمة الوزارة والوطن بشكل عام.

شارك في تكريم العمال كل من الشيخ المهندس فالح بن ناصر آل ثاني وكيل الوزارة المساعد لشؤون الخدمات العامة، والسيد خلف عجلان العنزي مدير إدارة العلاقات العامة والاتصال، والسيد سفر مبارك آل شافي مدير إدارة النظافة العامة.

وأكّد السيد خلف العنزي أن التكريم الرمزي لفئة من عمال النظافة، يأتي بتوجيهات سعادة السيد محمد بن عبدالله الرميحي وزير البلدية والبيئة، وفي إطار اهتمام الوزارة برعاية جميع الكوادر العمالية لديها، تقديراً لما يقدمونه من خدمات في مختلف مجالات العمل بالوزارة.

وأشار إلى أن تلك السياسة تأتي ضمن النهج العام لدولة قطر في رعاية جميع العمال الذين يساهمون في مسيرة التنمية والتطور العمراني التي تشهدها البلاد.

  • احتفالاً بيوم العمال العالمي.. البريد:
  • تخفيض عمولة تحويل الأموال لبنجلادش

أعلن بريد قطر المزوّد الرسمي للخدمات البريدية في قطر عن تخفيض سعر عمولة تحويل الأموال الدولية من قطر إلى بنجلادش، وجاء ذلك احتفالاً بيوم العمال العالمي والذي يصادف الأول من مايو من كل عام.

ويبلغ السعر الجديد لعمولة تحويل الأموال من قطر إلى بنجلادش 9 ريالات بدلاً من 13 ريالاً.

وقال السيد فالح محمد النعيمي رئيس مجلس الإدارة، العضو المنتدب، للشركة القطرية للخدمات البريدية (بريد قطر): “نبذل قصارى جهدنا لخدمة المجتمع بتوفير المزيد من الخدمات.

وأضاف: قمنا بخفض عمولة تحويل الأموال من 13 ريالاً إلى 9 ريالات قطرية، كما قمنا بفتح فروعنا أمام عملائنا لخدمتهم وحرصاً على راحتهم خلال أيام الإجازات، وسيستمر فتحنا للفروع لتقديم الخدمة اعتباراً من أول وآخر جمعة من كل شهر، من الساعة الرابعة عصراً وحتى الثامنة مساءً في لولو هايبر ماركت- المطار القديم، والميرة (المنصورة)، وسوق العلي، والمنطقة الصناعة، ومسيعيد والخور.

وأضاف: تلك الخدمة تتيح لمستقبل الحوالة تسلمها من أكثر من 2500 مكتب بريدي في بنجلادش.

ويتم تقديم خدمات تحويل الأموال الدولية من على منصة النظام المالي العالمي (IFS) بالتعاون مع اتحاد البريد العالمي (UPU).

في الوقت الحاضر هذه الخدمة مفعلة مع البريد المغربي والتونسي وجيبوتي وبريد بنجلادش، ويسعى البريد القطري لتوقيع اتفاقيات جديدة في هذا الشأن.

  • استعرض خدماته لمراجعي المركز الصحي
  • الهلال الأحمر ينظم فعاليات توعوية للعمال

 

شارك الهلال الأحمر القطري مؤسسات الدولة في الاحتفال باليوم العالمي للعمال واليوم العالمي للصحة والسلامة المهنية أمس وذلك بالمشاركة في فعالية جماهيرية خاصة بالعمال الوافدين في استاد الكريكت الموجود داخل المدينة العمالية بالمنطقة الصناعية، تحت رعاية سعادة د.عيسى بن سعد الجفالي النعيمي وزير التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية.

وقد تمثلت تلك المشاركة في إقامة جناح خاص للهلال الأحمر القطري لتقديم أنشطة تعريفية وتدريبية وتثقيفية وتوعوية متنوعة، بهدف تعزيز دور الهلال الأحمر القطري في المجتمع بالشراكة مع المؤسسات العامة والخاصة، وعلى رأسها وزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية، إلى جانب استعراض الخدمات التي يقدمها الهلال الأحمر القطري للعمال في اليوم العالمي للعمال، خاصة في مجال الصحة العامة.

بدأت الفعالية باستقبال المشاركين في الاحتفال من أكثر من 30 جهة عامة وخاصة، ثم تمّ تعريف المشاركين بالهلال الأحمر القطري ورسالته وخدماته العديدة للعمال من خلال مراكز العمال الصحية وبرامج التوعية الصحية التي ينفذها لمراجعي هذه المراكز وللعمال في مواقع عملهم، وذلك بدعم من وزارة الصحة العامة وتحت إشرافها.

بعد ذلك، تمّ توزيع المطبوعات والمطويات التثقيفية وبعض الهدايا التذكارية على الإخوة العمال المشاركين في الاحتفالية، التي شرفها بالحضور عدد من كبار الزوار وعلى رأسهم وزير التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية يرافقه مديرو الإدارات في الوزارة وبعض أعضاء السلك الدبلوماسي المشاركين، حيث تمّ استعراض الخدمات التي يقدمها الهلال الأحمر القطري للإخوة العمال من رعاية صحية وتمكين اجتماعي واهتمام كبير في جميع جوانب حياتهم.

وقد قام فريق العمل المشرف على جناح الهلال الأحمر القطري بشرح الخدمات التي يتلقاها العامل بشكل مفصل، كما اطلع سعادة الوزير على الإصدارات والمطبوعات التوعوية المعروضة، مشيداً بطريقة وصولها إلى العامل من ناحية تنوع اللغة والموضوعات والرسائل التي تتضمنها، كما أبدى إعجابه ببرنامج التوعية الصحية للعمال في مواقع العمل “وقاية”.

وقال وزير التنمية الإدارية والعمل خلال تفقده جناح الهلال الأحمر: “نشكركم على دوركم في خدمة العمال من جميع النواحي، كما نشكر كل المؤسسات الداعمة لخدماتكم”، ثم وجه فريق العمل المرافق لسيادته بضرورة توفير الدعم وتسهيل مهام الهلال الأحمر القطري في خدمة العمال”.

وفي ختام الفعالية، تمّ توزيع مجموعة من مطبوعات الإسعافات الأولية وغيرها من المواضيع الصحية على العمال، الذين أبدوا رضاهم عن التفاعل الجيد من جانب القائمين على جناح الهلال الأحمر القطري والمعلومات التي قدمت إليهم وكذلك أنشطة وبرامج التثقيف الصحي التابعة للهلال الأحمر القطري بشكل عام.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X