أخبار عربية
تواصل القصف يعرقل الهجوم المضاد لفك الحصار

سوريا: قتلى في غارات لروسيا والنظام على حلب

دمشق ـ وكالات:

واصلت روسيا والنظام السوري حملة القصف بمختلف أنواع الأسلحة الثقيلة وقاما بقتل المزيد من المدنيين في حلب، وذلك بعد يوم شهد مقتل 120 سوريا. وتواصل القصف على مناطق الفصائل المعارضة في حلب يقلل من فرص نجاح الممرات الإنسانية التي تهدف إلى السماح بخروج المدنيين والمقاتلين الراغبين في إلقاء السلاح من المدينة المحاصرة. وقال ناشطون إن سبعة مدنيين قتلوا وأصيب أكثر من عشرين صباح أمس جراء غارات جوية روسية على بلدة إبين في ريف حلب الغربي. كما تعرضت بلدة دار عزة غرب حلب لقصف جوي روسي. واستهدفت الطائرات الروسية أيضاً بصواريخ فراغية وقنابل عنقودية بلدات يسيطر عليها جيش الفتح جنوب حلب، وفي الوقت نفسه تعرضت بلدة كفر حمرة شمال حلب لقصف بالصواريخ والبراميل المتفجرة. وتجددت الغارات أيضاً على أحياء في مدينة حلب الشرقية، وبالتزامن قالت المعارضة إنها صدت محاولة تسلل نفذتها قوات النظام في حي كرم الطراب، وقتلت وجرحت عدداً من عناصرها. ويستخدم النظام السوري سياسة الحصار في حلب لتجويع المناطق الخارجة عن سيطرته وإخضاعها، بهدف دفع مقاتليها إلى تسليم سلاحهم. ويشن سلاح الجو السوري غارات مكثفة على مواقع في منطقتي الشقيف وضهرة عبد ربه الواقعتين شمال مدينة حلب، بهدف تشديد الحصار أكثر على الأحياء الشرقية، بحسب المرصد. كما يسعى النظام بذلك إلى عرقلة أي محاولة يقوم بها المقاتلون من أجل إرسال تعزيزات أو شن هجوم مضاد لفك الحصار على الأحياء الشرقية.

  • إدلب: مقتل 4 مدنيين

أفادت المصادر بمقتل أربعة مدنيين وجرح آخرين صباح أمس نتيجة غارات شنتها طائرات روسية وسورية على أحياء سكنية في مدينة سرمدا بريف إدلب التي شهدت في الأيام القليلة الماضية تصاعدا للقصف الجوي. واستهدفت غارات أخرى للنظام السوري مدينة سراقب، وفق لجان التنسيق المحلية.

  • حمص: جرحى ودمار في الأبنية

قالت المصادر في حمص إن مدنيين، بينهم أطفال ونساء، أصيبوا بجروح بعضها خطرة جراء غارات روسية مكثفة استهدفت أمس الأحياء السكنية في مدينة تلبيسة، مما أدى أيضاً إلى دمار كبير في الأبنية والممتلكات. كما شملت الغارات بلدات ديرفول والسعن الأسود وعيون حسين، كما أسقط تنظيم داعش قتلى وجرحى بصفوف النظام في منطقة حويسيس.

  • داريا تقصف بالبراميل المتفجرة

قال ناشطون إن طائرات سورية قصفت صباح أمس مخيم خان الشيح بغوطة دمشق الغربية بصواريخ موجهة، وكانت مدينة داريا المحاصرة تعرضت بدورها لقصف مكثف بالبراميل المتفجرة.

  • ريف اللاذقية: مقتل 10 عناصر للنظام

شنت طائرات روسية أمس غارات مكثفة على بلدة كنسبا ومواقع أخرى للمعارضة، في ريف اللاذقية، وذلك بهدف تمكين قوات النظام السوري والمليشيات المساندة لها من استعادة ما خسرته هناك مؤخراً. وحاولت قوات النظام التقدم في جبل الأكراد باللاذقية، لكنها خسرت عشرة عناصر على الأقل، كما شنت غارات على بلدة كنسبا.

  • المعارضة تقصف مطار حماة

ألقت المروحيات براميل متفجرة على بلدة مورك، كما شنت الطائرات غارات على اللطامنة وكفر نبودة، في حماة، بينما قصفت المعارضة مطار حماة العسكري وحاجز المداجن. وفي دير الزور، استمرت المعارك بين تنظيم داعش وقوات النظام في عدة مناطق، وشن النظام وروسيا غارات بقنابل عنقودية، لا سيما على حي الصناعة وقريتي الجفرة والمريعية ومحيط المطار العسكري.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X