المحليات
تحدي 22 يلقى تفاعلاً كبيراً في محطته الخامسة

الشباب الأردني يسعى لترك بصمة في مونديال 2022

المبادرة فرصة لتقديم الثقافة العربية خلال الحدث الكوني

نقاشات مثمرة تنجب أفكاراً إبداعية لإنجاح النسخة الاستثنائية

حشود شبابية في جامعة الإسراء ومركز الملك حسين خلال الجلسة التعريفية

عمان ـ  الراية :

حظيت الجولة الخامسة لمبادرة تحدي 22 التي أقيمت في الأردن بمشاركة فاعلة تمثلت بالحضور الكبير للجلسات التي عقدها فريق التحدي في العاصمة عمان للتعريف بالبرنامج الذي أطلقته اللجنة العليا للمشاريع والإرث عام 2015 لتعزيز ثقافة الابتكار في العالم العربي واستقطاب المبتكرين وروّاد الأعمال العرب ودعم ورعاية أفكارهم التي من شأنها أن تسهم بتقديم حلول مبتكرة لاستضافة وتنظيم الفعاليات الكبرى وإحداث أثر مستدام في المجتمعات العربية.

وعرفت الجلسة الأولى التي عقدت في جامعة الإسراء تواجداً مميزاً من الشباب الذي ملأ مدرجات مسرح كلية الهندسة وتكنولوجيا المعلومات واستمع إلى شرح مفصل من قبل فاطمة النعيمي مديرة البرنامج بحضور محمد يوسف الحمادي عضو وفد تحدي 22، والدكتورة غيداء أبو رمان نائب رئيس الجامعة للشؤون الدولية، والدكتور عبد الله النعيمي عميد شؤون الطلبة بالجامعة، وطارق حماد ممثل مؤسسة طلال أبو غزالة شريك برنامج تحدي 22 في الأردن، وعلي دهمش أحد سفراء البرنامج في الأردن.

وسجل الشباب الأردني حضوراً لافتاً في الجلسة الثانية التي أقيمت في مجمع الملك الحسين للأعمال بالتنسيق مع شركاء التحدي في مؤسسة اويسس 500 إحدى المؤسسات الرائدة في تسريع الأعمال في مجال تكنولوجيا المعلومات بحضور فيصل حقي المدير التنفيذي للمؤسسة، وخالد الأحمد أحد سفراء برنامج تحدي 22 في الأردن.

 

 

———ــــــــــــــــــــــــــ

النعيمي:

الشباب العربي سيكون شريكاً في تنظيم كأس العالم

أبدت فاطمة النعيمي مديرة برنامج تحدي 22 رضاها التام عن الاهتمام الكبير الذي حظي به البرنامج في المحطة الخامسة في المملكة الأردنية متمثلاً بالحضور اللافت من قبل الشباب الذي أبدى حماساً في المشاركة في النسخة الثانية التي شرعت أبوابها أمام أربع دول تضاف إلى الدول الخليجية الست.. وأشادت النعيمي بما أسمته بالتفاعل المذهل من قبل الحضور مع المحاور الأربعة التي تبنتها المبادرة والأفكار الجيدة التي تمّ طرحها خلال جلستي التعريف، وأبدت ثقتها بأن تكون المشاركة الأردنية في النسخة الجديدة من تحدي 22 مميزة، خصوصاً أن الأردن يعدّ الأعلى عربياً على مستوى التفاعل التكنولوجي والإبداع والابتكار ما يجعله من المراكز سريعة التطور في مجال ريادة الأعمال ووجهة مثالية لتحدي 22.

ودعت النعيمي الشباب الأردني إلى أن يكون جزءاً من الحدث التاريخي الأول في الدول العربية والشرق الأوسط والمتمثل باستضافة قطر للنهائيات كأس لعالم 2022، من خلال طرح أفكار وابتكارات تبرز طاقاتهم وقدراتهم وتوصلها إلى العالم أجمع على اعتبار أن المونديال حدث كوني..واستشهدت النعيمي بالإنجاز الذي حققه شاب أردني مقيم في قطر وهو الدكتور خالد السعود الذي كان أحد الفائزين في النسخة الأولى من برنامج تحدي 22، وقدّم ابتكاراً رائعاً ولد من رحم البيئة الصحراوية بالاستعانة بمواد رملية في بناء البيوت، الأمر الذي يقلل عمليات سرعة انتشار الحريق بمدة زمنية لا تقل عن 40 دقيقة، الأمر الذي يقلل من الأضرار الناجمة عن حدوث حالات الحريق من خلال عمليات الإخلاء.

———

محمد يوسف الحمادي:

جولة الأردن حققت النجاح المنتظر

أكّد محمد يوسف الحمادي عضو وفد تحدي 22 أن الجولة التعريفية الخامسة التي أقيمت في الأردن حققت نجاحاً كبيراً تمثل بالحضور اللافت الذي عرفته الجلستان اللتان أقيمتا في جامعة الإسراء ومجمع الملك الحسين للأعمال ما يؤكد صواب توجه توسيع نطاق المشاركة في النسخة الثانية من تحدي 22 ليشمل دولاً جديدة ومن بينها الأردن، مشيداً بالتفاعل المميز من قبل الشباب الأردني مع المبادرة من خلال طرح الأفكار التي تدل على تواجد ثقافة الابتكار والإبداع لدى عدد كبير منهم، مبدياً ثقته بأن تكون المشاركة الأردنية في تحدي 22 فاعلة تجعل من الشباب الأردني جزءاً من تنظيم نهائيات كأس العالم في قطر عام 2022 تجسيداً للرسالة التي يتبناها البرنامج بمحاوره الرئيسية الأربعة لخلق شراكة عربية في تنظيم الحدث العالمي الكبير.

—————

سفير برنامج التحدي علي دهمش:

المبادرة فرصة خرافية للشباب

أكّد علي دهمش أحد سفراء برنامج تحدي 22 في الأردن على أن البرنامج يعد فرصة مثالية للشباب من أجل أن يرى أفكاره وطموحاته وقد تحولت إلى واقع ملموس، مناشداً الشباب الأردني، خصوصاً في الجامعات إلى المشاركة في البرنامج الذي يمد يد العون لأصحاب الابتكارات والإبداعات.

وشدّد دهمش على أن نهائيات كأس العالم في قطر تعد أرضاً خصبة لبث الكثير من الأفكار الكفيلة بأن تجعل من الاستضافة مثالية من خلال المساهمة الفاعلة لكل الشباب في الوطن العربي بشكل عام وفي الأردن الذي يعد مركزاً للشباب المبدع في المنطقة، خصوصاً أن برنامج التحدي يتوفر على أربعة محاور مفتوحة على كل المجالات والتخصصات الأمر الذي يجعله يستهدف شريحة كبيرة من الشباب.

———

طارق حماد مندوب مجموعة أبوغزالة:

المشاركة الأردنية ستكون فاعلة

أكّد طارق حماد مندوب مجموعة أبو غزالة شريك برنامج تحدي 22 في الأردن أن البرنامج يعد فرصة كبيرة لكل الشباب العربي لتقديم إبداعاته وابتكاراته على اعتبار أن قطر لا تمثل نفسها فقط في استضافة حدث كبير بحجم المونديال بل تمثل المنطقة العربية ككل، لافتاً إلى أن العمل الذي تقوم به مجموعة أبوغزالة بشراكتها مع برنامج تحدي 22 وإنجاحه في الأردن، يعد واحداً من أوجه المساهمة في أن تظهر نهائيات كأس العالم في قطر عام 2022 بأفضل صورة ممكنة.

وأوضح حماد أن عمل مجموعة أبو غزالة يكمن في تسهيل مهمة القائمين على برنامج تحدي 22 في الوصول إلى أكبر شريحة ممكنة من الشباب الأردني من خلال تنظيم تجمعات شبابية بالتعاون مع الجامعات الأردنية ومؤسسات المجتمع المدني، لافتاً إلى أن التجربة الأولى للتعامل بين المجموعة وبرنامج تحدي كانت من خلال جامعة الإسراء، مبدياً ثقته بأن يكون التفاعل في المستوى المنتظر، خصوصاً أن الشباب الأردني مبدع ومثقف وقادر على أن يساعد برنامج تحدي 22 للوصول إلى أهدافه، متمنياً أن تلقى أطروحات الشباب الأردني وأفكاره وإبداعاته القبول لدى المسؤولين عن برنامج التحدي حتى يكون للأردن دور وبصمة في تنظيم نهائيات كأس العالم التي ستقام في قطر عام 2022.

—————–

فيصل حقي مدير مؤسسة اويسس:

المبادرة نقلة نوعية للرياديين

أكد فيصل حقي المدير التنفيذي لمؤسسة اويسس 500 أحد شركاء برنامج تحدي 22 في الأردن أن المبادرة تعدّ نقلة نوعية للرياديين العرب من خلال تنفيذ أفكارهم وإبداعاتهم وتحويلها إلى واقع ملموس، مشيراً إلى أن استضافة دولة عربية لحدث كبير بحجم نهائيات كأس العالم تعد سابقة تاريخية ومصدر فخر واعتزاز للعرب جميعاً ما يحتم على الجميع أن يساهم في إنجاح تلك الاستضافة التي تعدّ بحد ذاتها تحدياً كبيراً.

وأبدى حقي ثقته بأن تكون المشاركة الأردنية في برنامج تحدي 22 فاعلة لما يتوفر في الأردن من كفاءات شبابية قادرة على الابتكار والإبداع على اعتبار أن الأردن من الدول التي لها تأثير تكنولوجي واضح في العالم العربي بدليل أن جزءاً كبيراً مما ينشر من معلومات باللغة العربية على الشبكة العنكبوتية مصدره الأردن.

وأشار حقي إلى أن دولة قطر مقبلة على تحديات كبيرة خلال استضافة المونديال من خلال المحاور الأربعة التي يتبناها برنامج تحدي 22 الأمر الذي يعد حافزاً للرياديين وأصحاب الأفكار الخلاقة على المساهمة في المبادرة من خلال أطروحات تقود إلى التغلب على تلك التحديات.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X