أخبار عربية

ميركل الأسد ارتكب جرائم ضد الإنسانية

برلين – وكالات: اتهمت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل النظام السوري بارتكاب جرائم ضد الإنسانية، وقالت إنه ليس من الممكن تجاهلها. وأضافت ميركل أثناء تسلمها جائزة سول للسلام بالعاصمة الألمانية برلين أن العديد من منظمات حقوق الإنسان والدول الغربية اتهمت الجيش السوري باستهداف المستشفيات والمخابز والمناطق الآهلة بالسكان.

وقالت إن “استخدام البراميل المتفجرة والقنابل الحارقة أمر لا يمكن تجاهله”، موضحة أنه يجري تجويع المجتمع المدني واستهداف المؤسسات الصحية وقتل الأطباء وتدمير المستشفيات، كما أن قوافل الإغاثة التابعة للأمم المتحدة لم تسلم من القصف.

إلى ذلك، قال وزير الخارجية الألمانية فرانك فالتر شتاينماير إن استمرار التوقف عن تنفيذ غارات جوية على منطقة شرق حلب في سوريا ساهم في تخفيف معاناة السوريين المحاصرين منذ أشهر في مدينة حلب “ومع ذلك فإننا نرى أن القصف لا يزال مستمراً على أحياء تقع في أطراف المدينة وفي المناطق المحيطة بها، تماماً كما هو الحال في مناطق أخرى بسوريا، وهي المناطق التي مازالت تصلنا منها أخبار مفزعة عن الأسلوب الوحشي للنظام وداعميه”. أضاف شتاينماير: “إنها أخبار عن قصف المدارس وموت أطفال المدارس ومهاجمة مستشفيات أو استخدام أسلحة كيمياوية”. جاء ذلك عقب التقاء شتاينماير رياض حجاب، منسق الهيئة العليا للمفاوضات بالمعارضة السورية، في مبنى الخارجية الألمانية أمس في برلين.

 

 

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X