المحليات
في الأسواق والمجمعات والمراكز التجارية

التخييم .. موسم رواج مستلزمات الرحلات

مواطنون : تفاوت في أسعار الخيام وأدوات التخييم

إمكانية للتفاوض في الأسعار بالأسواق عكس المجمعات

أجود أنواع الخيام تتوفر بمحلات الغرافة والريان

كتب – إبراهيم صلاح:

تشهد محلات بيع مستلزمات الرحلات إقبالاً في الآونة الأخيرة من قبل الراغبين في الانطلاق في رحلات إلى البر أو الشواطئ، لاسيما مع اعتدال حالة الطقس وانطلاق موسم التخييم والمقناص، حيث تتوفر بالمحلات في الأسواق والمجمعات والمراكز التجارية مستلزمات الرحلات من كراسي وخيام وحافظات للمأكولات والمشروبات والخيام بمختلف أحجامها وجميع أدوات الشواء والفحم بأسعار تختلف من مكان لآخر حسب جودة المنتج والخامات المصنع منها.

وقال عدد من المواطنين، في تصريحات لـ الراية  إنهم يفضلون شراء الأدوات الخاصة بالطهي ودلات الشاي والقهوة التي تتميز بالطابع التراثي والفحم بأنواعه المختلفة كالصومالي والسوداني والإندونيسي والأسترالي من المحلات المنتشرة بالأسواق، بينما يشترون الخيام والعنن من المحلات المتواجدة بالفرجان التي تشتهر بجودتها المرتفعة.

حمد المري:

المجمعات التجارية توفر كل متطلبات التخييم

 

يقول حمد عبدالله المري: مع اعتدال الأجواء يقبل الأهالي والشباب على الرحلات البرية والبحرية وهو ما يستلزم شراء مستلزمات الرحلات، ومع عروض المجمعات التجارية على أدوات الرحلات وتخفيضها للأسعار، أفضل الشراء منها كون الأسعار في متناول الجميع، حيث تخصص المجمعات أقساماً كاملة للرحلات من خيام وكراسي للشاطئ وحافظات للطعام والمشروبات وجميع أدوات الشواء، فضلاً عن الفحم، وحتى اللحوم والمأكولات، فبالإمكان شراء المستلزمات والانطلاق للرحلة دون حاجة للبحث عن الأغراض في أكثر من مكان. وطالب الراغبين في الرحلات بضرورة الحفاظ على البيئة البرية والبحرية وعدم ترك المهملات في العراء لما قد يسبب ذلك من أضرار جسيمة في المستقبل.

محمد علي:

سوق واقف يوفر مستلزمات التخييم التراثية

 قال محمد علي إنه يفضل شراء مستلزمات الرحلات من سوق واقف كونه مقصداً لهواة البر والبحر والمقناص، خاصة الذين يريدون شراء المستلزمات التراثية من دلات الشاي والقهوة وصناديق التخزين المزخرفة بالنقوش التراثية التي تعبر عن الهوية القطرية وهي الأشياء التي لا يمكن الحصول عليها في المجمعات الاستهلاكية، حيث أغلب المستلزمات هناك عبارة عن مجموعة من المواد المصنوعة من البلاستيك وهي للاستخدام مرة واحدة. وبيّن أنه يشتري الفحم من السوق العماني وذلك لتوفر كميات كبيرة به عكس غيره من الأسواق وتوفر الأنواع ذات النوعية الجيدة، كالفحم الصومالي والسوداني والإندونيسي والأسترالي، حيث أفضلهم الأسترالي إلا أن سعره مرتفع، والفحم القادم من الدول الإفريقية دائماً ما يتميز بجودته المرتفعة.

نايف الكعبي:

أسعار الأسواق أقل من المجمعات

قال نايف الكعبي إنّ أسعار المجمعات الاستهلاكية ثابتة، بعكس سوق واقف والأسواق الأخرى التي يفضل الشراء منها، حيث بالإمكان التفاوض في السعر لدرجات كبيرة، فضلاً عن أن الأسعار تنخفض هناك عن المجمعات التجارية بنسبة تزيد على 50 % ، حيث يمكنك شراء أدوات الطبخ والشاي والقهوة من سوق واقف بأسعار رمزية، والخيام والعنن من محلات الخيام المشهورة بمنطقة الغرافة والريان والتي تشتهر بأجود الأنواع فضلاً عن تفاوت في الأسعار لما تحدده الخامات والمساحات المختلفة.

ناصر الخليفة:

الأسعار بالأسواق المحلية 3 أضعاف دول الجوار

أكّد ناصر الخليفة أن رحلاتنا للبر والبحر هي تراثنا الحقيقي والمتنفس الوحيد الذي نهواه، إلا أن أسعار المستلزمات في الأسواق المحلية والمجمعات التجارية مرتفعة جداً مقارنةً بالأسعار في الدول المجاورة، حيث إن تجهيز العزبة كاملة 1500 ريال شاملة جميع أدوات المطبخ، دلات الشاي والقهوة، فرش الخيمة كامل من سجاد ومساند للجلوس، الأكواب والفناجين، وسناح للخيمة، وصفائح حديدية للمطبخ، ونفس المستلزمات تجدها هنا في الأسواق المحلية بـ 4000 ريال، أي أكثر من 3 أضعاف، فضلاً عن أن بيت الشعر كاملاً مع جميع مستلزماته 8000 ريال في الدول المجاورة، ويباع هنا بـ 24.000 ريال وهو رقم مبالغ فيه كثيراً.

حامد الشمري:

اختلاف الأسعار حسب بلد المنشأ

أكد حامد الشمري أن مستلزمات الرحلات في سوق الخميس والجمعة تتميز بجودة منتجاتها خاصةً ذات الطابع التراثي، حيث تتوفر الخيام والعنن والسناح وجميع أدوات التخييم التي لا يمكن الاستغناء عنها في الرحلات التي تستمر لعدة أيام، وباقي أدوات الرحلة من أطباق وأطقم الضيافة من سوق واقف الذي تكون أسعاره دائماً منخفضة وفي متناول الجميع واختلاف الأسعار ناتج عن اختلاف البلد المنشأ والخامات المستخدمة في الصناعات.

صالح العثماني:

جميع المستلزمات متوفرة بسوق واقف

قال صالح العثماني إنّ ما يميز سوق واقف أن المحلات الموجودة فيه توفر جميع مستلزمات الرحلة ذات الطابع التراثي دون الحاجة للتنقل بين الأسواق. ودعا إلى ضرورة الاستمتاع بالطبيعة دون التأثير عليها بالمخلفات التي يتركها رواد البر والبحر، بالإضافة إلى تعريف الشباب على تراثنا من خلال الرحلات التي كانت ومازالت الموروث الشعبي لنا.

وأضاف أن المناطق الشمالية تتميز بالأجواء النقية والتي تشهد إقبالاً كبيراً من الأهالي في فترة اعتدال الأجواء خاصة في منطقة الغارية،عين محمد ، والزبارة لتميزها بقيمتها التاريخية وقربها من البحر.

حسن المنصوري:

أسعار الخيام تختلف تبعاً لجودتها

قال حسن سالم المنصوري – صاحب محل لبيع الخيام إن هناك إقبالاً كبيراً على شراء الخيام ومستلزمات التخييم والرحلات البحرية مع بداية الموسم الشتوي والذي دائماً ما يشهد إقبالاً على الشراء. وأضاف أنه مع هطول الأمطار سيزيد الإقبال بشكل أكبر. وأشار إلى تفاوت أسعار الخيام بمختلف المواد المصنوعة منها والجودة فضلاً عن حجمها وهو ما يحدد السعر لكل خيمة، حيث تتراوح أسعار الخيام ما بين 1500 و4000 ريال، حيث إن أسعار الخيمة (8X6 متر) 3800 ريال، (8X5 متر) 3000 ريال ،(6X4 متر) 2200 إلى 2800 ريال، والخيمة (5X5 متر) 2800، (5X6 متر) 3000 ريال، وسعر الرواق عمود حديد (8X2 متر) 280 ريالاً، والرواق بيب حديد (8X2 متر) 180 ريالاً.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X