الراية الرياضية
استفاد من تعثر منافسيه

الغرافة يطرق المربع بقوة

لو لم يستحق الغرافة الفوز لتطور مستواه في مباراة القمة التي جمعت بينه وبين العربي والتي كانت واحدة من أجمل مباريات دوري نجوم قطر هذا الموسم، لاستحقه على الأداء الراقي الذي قدمه في هذه المباراة والذي يعتبر أفضل مستوى وأفضل لقاء له حتى الآن في 2017 ، دفاعاً وهجوماً وأيضاً في الوسط وفي حراسة المرمى، وأكّد الفهود أنهم على الطريق الصحيح، وأنهم في طريقهم للعودة إلى مكانهم الطبيعي حتى لو احتاج هذا الطريق بعض الوقت، وهو أمر طبيعي لفريق كبير تعرض لكبوة منذ فقده درع الدوري 2011 ، وتعرض للتغييرات كبيرة على مستوى نجومه ومحترفيه، ويحاول بشتى الطرق تصحيح مساره والعودة كمنافس قوي.

لعل ما يلفت الأنظار في هذه القمة وربما في مباريات الغرافة أنه بدأ استعادة الروح القتالية، حيث أصبح قادراً على العودة إلى المباريات رغم تأخره بالأهداف، وقد حدث ذلك أمام لخويا، ونجح الغرافة وعاد، وتكرر الموقف في لقاءات أخرى، كان آخرها أمام العربي في هذه الجولة، واستطاع الفهود العودة بقوة وتحقيق فوز مستحق وفوز كبير على فريق كبير ومنافس قوي مثل العربي الذي لم يكن صيداً سهلاً رغم الخسارة الكبيرة.

ما يلفت الأنظار أيضاً أن نجومه المحترفين أصبحوا كما كان يحدث في الماضي يحققون الفارق لصالح فريقهم، فها هو فايس ونيميث يتألقان في الهجوم منذ الموسم الماضي، وها هو الكوري الجنوبي كيوكي ثم الغاني رشيد صوماليا يثبتان وجودهما هذا الموسم، خاصة صوماليا الذي لم يكتف بإعادة الأمان للدفاع، بل ساهم في الجانب الهجومي وسجل الهدف الثالث وعزز موقف فريقه.

الفوز على العربي، رفع الكثير من المعنويات للفريق واللاعبين ، وساهم في تقدمه للمقدمة باحتلاله المركز الخامس والاقتراب خطوة مهمة من المربع الذهبي، بعد تعثر الريان ولخويا، ولو وصل الغرافة للمربع سيكون ذلك في مصلحة الدوري ومصلحة الكرة القطرية ومصلحة المنافسة التي يفتقدها دوري نجوم قطر وتشتاق إليها الجماهير.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X