الراية الرياضية
حقق فوزاً سهلاً على منافسه المستسلم

الجيش يحصن الصدارة بنقاط الخريطيات

متابعة – بلال قناوي:

بسهولة وبأقل جهد، حقق الجيش الفوز على الخريطيات بهدف للاشيء في المباراة التي جرت بينهما مساء أمس باستاد عبد الله بن خليفة بنادي لخويا في إطار مباريات الجولة الثامنة لدوري نجوم قطر، وسجل راشيدوف الهدف الوحيد في الدقيقة 38، ليرفع الفريق رصيده إلى 22 نقطة ثبت بهم إقدامه على الصدارة والقمة، وتوقف رصيد الخريطيات عند 4 نقاط في المركز الثالث عشر وقبل الأخير

كانت مهمة الجيش سهلة وزادت سهولة بالأداء المتواضع للخريطيات الذي ظهر مستسلما، غير قادر على مجاراة منافسه باستثناء كرة أو كرتين للمجتهد عبد الهادي نعمان الذي تسبب في إزعاج دفاع الجيش ومع ذلك استبدله مدربه بلا أي مبرر

فرض الجيش سيطرته مبكرا على المباراة وأجبر الخريطيات على التراجع للدفاع وكان قريبا من الهدف الأول لولا براعة أحمد سفيان الذي حول تسديدة راشيدوف الصاروخية إلى ركنية في الدقيقة السابعة.

ويخسر الخريطيات تغييرا مبكرا بإصابة جار الله المري فخرج ولعب بدلا منه عبد المولي بالرابح في الدقيقة 17 .

رغم تفوق الجيش واستحواذه على الكرة أكثر إلا أنه عاني في الهجوم بسبب التكتل الواضح لدفاع الخريطيات والذي أغلق كل الطرق المؤدية إلى مرماه وأجبر الجيش ولاعبيه على اللجوء للتسديد البعيد بعد أن وجدوا صعوبة في اختراقه.

في الدقيقة 38 وبعد محاولات مستميتة من جانبه، ينجح الجيش في الوصول إلى شباك الخريطيات بعد تمريرة رائعة من ياسر أبو بكر الذي انطلق من الوسط ومرر بينية اخترق بها الدفاع ووصلت إلى راشيدوف انفرد تماما وسدد داخل الشباك مسجلا الهدف الأول

تحول الخريطيات للهجوم بعد أن اهتزت شباكه ونجح بعد دقائق من هدف الجيش في الحصول على الفرصة الأولى لعبد الهادي نعمان الذي مر ببراعة من الدفاع وسدد كرة أرضية ارتطمت بأسفل القائم الأيمن وتحولت ضربة مرمى في الدقيقة 41 .

تحسن أداء الخريطيات مع بداية الشوط الثاني وتحول أكثر للهجوم، واستغل الجيش هذا التحول والاستفادة من المساحات الخالية التي ظهرت في ملعب الخريطيات، وحصل الجيش على خطأ خارج المنطقة تصدى رومارينهو للكرة وسددها قوية أنقذها أحمد سفيان بأطراف أصابعه وحولها ركنية في الدقيقة 50 .

في الدقيقة 59 تصل كرة أمامية إلى عبد الهادي نعمان ويخرج حارس الجيش من مرماه في توقيت خطأ وكاد نعمان أن يخطف التعادل لولا تدخل المدافعين في الوقت المناسب وتشتيتهم الكرة

ويشهد الشوط الثاني أداء أقل من المتوقع من الجانبين ويزداد الوضع سوءا للخريطيات بخروج عبد الهادي نعمان أخطر مهاجميه، وفي الدقائق الأخيرة وبسبب الخروج غير الموفق لحارس الجيش تسنح فرصة جيدة أمام الخريطيات من تمريرة موسى العلاق تمر بجوار القائم مباشرة خارج المرمى.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X