المحليات
خلال ورشة نظمتها البلدية ..القحطاني:

قانون للتشريعات التخطيطية أواخر العام الحالي

الدوحة – الراية:

كشف المهندس فهد محمد القحطاني الوكيل المساعد لشؤون التخطيط العمراني في وزارة البلدية والبيئة عن إعداد مشروع قانون للتشريعات التخطيطية وأنه سيتم الانتهاء من صياغة المسودة النهائية له نهاية العام الجاري.

جاء ذلك خلال كلمة للسيد القحطاني أمام ورشة عمل التشريعات التخطيطية للدولة، التي عقدت تحت رعاية سعادة السيد محمد بن عبدالله الرميحي وزير البلدية والبيئة

وشدد المهندس القحطانى على دور التشريعيات التخطيطية في تعزيز أداء كل من نظامي التخطيط والتطوير العمراني بالدولة بما يتوافق مع رؤية قطر الوطنية، مشيرا إلى أن التشريعات التخطيطية تهدف لتفعيل الوضع القانوني وتنفيذ ما جاء بالخطة العمرانية.

ومن جانبه أوضح السيد تركي فهد آل تركي مساعد مدير إدارة التخطيط العمراني أن الغرض من مشروع التشريعات التخطيطية هو وضع قانون يضفي الصفة الرسمية على نظام التخطيط ويوضح المفعول القانوني لوضع الخطط وإجراءات تقييم مشاريع التطوير واتخاذ القرارات.

من جانبه أكد المهندس عبدالله الكراني أن من أهم مخرجات الخطة العمرانية هي وثيقة الإطار الوطني للتنمية وعلاقتها بالتشريعات التخطيطية للدولة بالإضافة إلى المخططات المكانية في البلديات والمخططات التفصيلية بالمناطق التي تم صياغتها بناء على رؤية قطر 2030.

وتهدف الورشة للتعريف بمشروع الخطة العمرانية ومسودة القانون بصورته النهائية والذي يتميز بالشمولية والوضوح والشفافية ويهدف لوضع خطة شاملة تعنى بالتخطيط في دولة قطر وذلك لخلق نظام تخطيط جديد في الدولة بما يتماشى مع رؤية قطر المستقبلية 2030 .

كما يهدف المشروع لوضع إطار عمل يضمن تحقيق رؤية قطر الوطنية ودعم سياسات التطوير الوطني والإقليمي والمحلي وتفعيل دور شركاء التنمية من خلال المشاورات وتقديم المداخلات.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X