الراية الرياضية
قمة بين آرسنال وتشيلسي في الدوري الإنجليزي

بالاس يضع حداً لانتصارات السيتي المتتالية

 

لندن – أ ف ب: تنطلق اليوم الاثنين مباريات المرحلة الثانية والعشرين من الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم وسيكون أبرزها قمة الأربعاء بين الأرسنال وتشلسي حامل اللقب والذي حقق في المرحلة الحادية والعشرين فوزا كاسحا على ستوك سيتي بخماسية نظيفة، مكنته من انتزاع المركز الثاني من مانشستر يونايتد الذي سقط في فخ التعادل أمام ساوثمبتون.

ويحل اليوم ليفربول ضيفا على بيرنلي، ويلاقي توتنهام غدا الثلاثاء مضيفه سوانسي سيتي، في مباراة يتوقع أن يغيب عنها كاين الذي سجل ثلاثية «هاتريك» في المباراتين الأخيرتين في الدوري وبات أفضل هداف في عام 2017 مع 56 هدفا للنادي والمنتخب، بسبب وعكة صحية.

أما يونايتد الذي تراجع إلى المركز الثالث، فيدخل ومدربه البرتغالي جوزيه مورينيو فيلاقي إيفرتون اليوم الاثنين، ويستقبل السيتي واتفورد غدا الثلاثاء، ويلتقي برايتون مع بورنموث، وستوك سيتي مع نيوكاسل، وليستر سيتي مع هادرسفيلد، ووست هام مع وست بروميتش البيون، وساوثمبتون مع كريستال بالاس.

وكان كريستال بالاس قد وضع حدا لسلسلة الانتصارات المتتالية لمانشستر سيتي، بتعادله وإياه سلبا الأحد في المرحلة 21 من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، في مباراة أنقذ خلالها الحارس البرازيلي إيدرسون متصدر الترتيب من خسارة أولى هذا الموسم.

وأنقذ إيدرسون مرماه بتصديه لركلة جزاء في الوقت القاتل من المباراة، ساهمت في تجنيب فريق المدرب الإسباني جوسيب غوارديولا خسارته الأولى هذا الموسم.

إلا أن بالاس تفادى تلقي الهزيمة الثامنة تواليا ضد سيتي، وحرمه من مواصلة سلسلة الانتصارات المتتالية التي بلغ عددها 18 في الدوري. كما منعه أيضا من معادلة رقم قياسي أوروبي لعدد الانتصارات المتتالية في البطولات الكبرى، وتحطيم رقم قياسي محلي إضافي.

وأنقذ إيدرسون ركلة جزاء لأصحاب الأرض نفذها الصربي لوكا ميليفوييفيتش في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع.

وبهذا التعادل، الثاني هذا الموسم مقابل 19 انتصارا، فشل سيتي في معادلة رقم بايرن ميونيخ الألماني القياسي لعدد الانتصارات المتتالية في البطولات الأوروبية الخمس الكبرى (19)، علما أن النادي البافاري حقق إنجازه بقيادة جوارديولا نفسه (موسم 2013-2014).

كما فشل سيتي في الانفراد بالرقم القياسي المحلي للانتصارات المتتالية خارج ملعبه (11 فوزا، يتشاركه مع تشلسي)، وخسر في هذه المباراة لاعبين أساسيين بسبب الإصابة، هما البرازيلي غبريال جيزوس الذي غادر الملعب باكيا من الألم، والبلجيكي كيفن دي بروين.

وعلى رغم هذه «الخيبات»، أنهى سيتي عام 2017 متصدرا بفارق مريح يبلغ 14 نقطة عن تشلسي حامل اللقب، والذي كان قد تمكن السبت من إزاحة مانشستر يونايتد عن المركز الثاني في الترتيب. وكاد سيتي يخسر المباراة في اللحظات القاتلة، بعدما خطف زاها ركلة جزاء من ستيرلينج، إلا أن إيدرسون تألق في وجه ميليفوييفيتش (90 2). وأنهى سيتي اللقاء بعشرة لاعبين بعد تعرض دي بروين لإصابة إثر تدخل قاس من جيسون بانشيون.

 

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X