الراية الإقتصادية
مدعوماً بتزايد الإنشاءات.. الأصمخ:

15 % نمو القطاع العقارى خلال الربع الاول

3% ارتفاع صفقات الفلل خلال الربع الأول

استقرار أسعار الشقق في اللؤلؤة

ازدياد الطلب على إيجار الوحدات السكنية

الدوحة – الراية : قال تقرير شركة الأصمخ للمشاريع العقارية إن قطاع العقارات في قطر سيشهد نمواً بنسبة تقارب 15 % في عمليات إنشاء المباني خلال الربع الأول من العام الحالي مقارنة مع ذات الفترة من العام الماضي.

وتوقع التقرير أن حجم صفقات بيع الفلل سينمو بنسبة 3 % خلال الربع الأول من العام الحالي مقارنة مع الربع الأول من العام الماضي، مشيراً إلى أن أسعار الشقق في مشروع لؤلؤة قطر، شهدت استقراراً خلال الربع الرابع من العام الماضي 2017، فيما المرجح أن تشهد الأسعار استقراراً خلال النصف الأول من العام الحالي، خاصة مع اكتمال المرافق الخدمية في عدد من مناطق المشروع وافتتاحها إلى جانب مشاريع البنية التحتية.

كما أوضح التقرير أن أسعار إيجارات الفلل شهدت استقراراًُ خلال النصف الثاني من عام 2017، متوقعاً ازدياداً في الطلب على الوحدات السكنية المكونة من غرفة وغرفتين نوم، خلال النصف الأول من العام الحالي. بذات القيم المعروضة خلال الربع الرابع من العام الماضي.

وقال تقرير الأصمخ للمشاريع العقارية إن قطاع العقارات في قطر سيستمر بتصدر المركز الأول من حيث معدلات الإنفاق بين كل القطاعات خلال العام 2018.

وتوقع التقرير أن يشهد العام 2018 مزيداً من المشروعات العقارية، خاصة في مشروع مدينة الوسيل والتي تبلغ مساحتها نحو 1.8 مليون متر مربع. مشيراً إلى أن قوة الاقتصاد الوطني تظل هي الضمانة الأساسية لقوة ونمو قطاع العقارات. وأضاف تقرير الأصمخ إن قطاع العقار في قطر سيواصل تحقيق قفزات نوعية خلال العام الحالي.

وأشار تقرير شركة الأصمخ للمشاريع العقارية إلى أن حجم الصفقات العقارية شهد أداءً منخفضاً مقارنة مع الأسبوع السابق من حيث القيم في التعاملات العقارية، وفق بيانات آخر نشرة صادرة عن إدارة التسجيل العقاري في وزارة العدل للأسبوع الممتد من «19 إلى 21 ديسمبر الماضي» ثلاث أيام فقط نظراً لعطلة اليوم الوطني، حيث سجل عدد الصفقات العقارية «26» صفقة، ولفت التقرير إلى أن قيم عمليات البيع والرهن وصلت إلى قرابة «95» مليون ريال.

وأوضح التقرير أن بلديتي الدوحة والريان حافظتا على النشاطات الكبيرة في التعاملات بحيث احتلتا المرتبتين الأولى والثانية على التوالي في عدد الصفقات، وأشار التقرير إلى أن متوسط عدد الصفقات المنفذة في اليوم الواحد بلغت «5» صفقات تقريباً.

وعلى صعيد أسعار القدم المربعة للأراضي والتي نفذت عليها صفقات خلال الأسبوع الرابع من شهر ديسمبر الحالي، بيّن المؤشر العقاري لشركة «الأصمخ» أنها شهدت تبايناً في الأسعار، وأوضح أن متوسط أسعار العرض للقدم المربعة الواحدة في منطقة المنصورة وبن درهم بلغ 1900 ريال، وسجل في منطقة النجمة «1750» ريالاً للقدم المربعة الواحدة، وانخفض متوسط سعر القدم المربعة في منطقة المعمورة عند 400 ريال، كما انخفض متوسط سعر القدم في منطقة المطار العتيق عند «900» ريال للعمارات.

كما أشار مؤشر الأصمخ العقاري إلى أن سعر القدم المربعة سجل في منطقة العزيزية 400 ريال، كما سجل في منطقة أم غويلينة سعر1750 ريالاً للقدم المربعة الواحدة.

وقال التقرير إن متوسط سعر القدم المربعة سجل في منطقة الثمامة سعر 410 ريالات للقدم المربعة الواحدة، وانخفض متوسط سعر القدم المربعة التجاري في منطقة الوكرة عند «1600» ريال، وسجل متوسط سعر القدم المربعة لكل من (الوكرة /‏عمارات) و(الوكرة /‏ فلل)،700 ريال، و280 ريالاً على التوالي. وقال تقرير شركة الأصمخ للمشاريع العقارية: إن متوسط سعر القدم المربعة في منطقة الوكير سجل سعر «230» ريالاً.

كما بيّن المؤشر العقاري لشركة «الأصمخ» أن متوسط سعر القدم المربعة استقر في منطقة معيذر الشمالي ليسجل 275 ريالاً، وسجل في منطقة الريان «400» ريال.

وأشار تقرير الأصمخ إلى أن متوسط سعر القدم المربعة في منطقة الغرافة سجل سعر 360 ريالاً، وسجل متوسط سعر عرض القدم المربعة في منطقة الخريطيات «380» ريالاً، وانخفض السعر في منطقة اللقطة عند 330ريالاً للقدم المربعة الواحدة.

وأضاف التقرير: إنّ متوسط سعر القدم المربعة في منطقة الخور انخفض عند 210 ريالات للقدم المربعة، وسجل في منطقة الخيسة 320ريالاً، وسجل في منطقة أم صلال محمد 275 ريالاً، وفي منطقة أم صلال على 260 ريالاً للقدم المربعة.

وبالعودة إلى أسعار الفلل والشقق السكنية أوضح تقرير شركة الأصمخ للمشاريع العقارية أن متوسط أسعار الشقق السكنية في مناطق حق الانتفاع الـ «18» تبلغ مليون ريال للشقة المكونة من غرفة نوم واحدة، و1.3 مليون ريال للشقة المكونة من غرفتي نوم، و»1.4» مليون ريال للشقة المكونة من ثلاث غرف نوم، وأشار التقرير إلى أن الأسعار تختلف حسب المنطقة والمساحة وموقع الشقة في العمارة السكنية.

كما أشار التقرير إلى أن متوسط سعر المتر المربع في الشقق الكائنة بالخليج الغربي بالأبراج المتعرجة يقدر بــ»12» ألف ريال وهناك معطيات معينة قد ترفع السعر قليلاً متعلقة بـ «موقع الشقة والإطلالة داخل البرجين».

أما أسعار بيع الشقق الجديدة في مشروع اللؤلؤة فيتراوح بين 12000 ريال قطري إلى 22,000 ريال قطري للمتر المربع الواحد، وذلك حسب المطور العقاري.

وعلى صعيد أسعار الفلل يبين تقرير «الأصمخ» أن أسعار الفلل تتفاوت من منطقة إلى أخرى، وقال التقرير: إن متوسط أسعار الفلل في منطقة الدوحة والثمامة وروضة المطار وعين خالد تُقدر تقريبا بــ»4» ملايين ريال لمساحة متوسط حجمها بين «400 إلى 500» متر مربع للفيلا الواحدة، مشيراً إلى أن هذا السعر ينطبق أيضاً على الفلل في منطقة الغرافة واللقطة والريان وأم صلال وإزغوى لذات المساحة السابقة.

وأضاف التقرير أن أسعار الفلل تنخفض كلما اتجهنا شمالاً حيث يبلغ سعر الفيلا في منطقة الخور والذخيرة وما حولها لذات المساحة قرابة «2.2» مليون ريال.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X