ثقافة وأدب
تأهل 15 صقاراً لشوط النخبة و12 لنهائي الطلع

الوسيل والزم يحصدان جوائز الدعو

اليوم استئناف بطولة الطلع وهدد التحدي

سفير الأوروجواي يبدي إعجابه بالموروث الشعبي القطري

الفائزون في بطولات الدعو يعربون عن سعادتهم بالفوز

الكبيسي: المنافسات جرت على أكمل وجه ضمن أجواء رائعة

الدوحة – الراية : اختتمت مساء أمس نهائيات بطولة الدعو المحلي بسيطرة كبيرة لفريقي لوسيل والزم على المراكز الأولى للبطولة بفئاتها المختلفة، وذلك ضمن فعاليات مهرجان مرمي. وحصد فريق الزم المركز الأول في بطولة دعو قرناس، فيما حل فريق لوسيل وصيفاً، بينما جاء ناصر محمد النعيمي ثالثاً، وذلك ضمن فعاليات مهرجان مرمي 2018 أمس، وفي الدعو قرناس شاهين فاز بالمركز الأول محمد يوسف أحمد المناعي، وحل وصيفاً محمد صالح حمد القمرا النابت، وجاء فريق لوسيل في المركز الثالث، وفي بطولة دعو فرخ حر حصد المركز الأول فريق الزم وحل وصيفاً حمد خلف أحمد المناعي فيما المركز الثالث ذهب إلى محمد صالح حمد القمرا النابت، وكانت بطولة دعو جير شاهين قد حصد فريق لوسيل المركزين الأول والثاني بينما المركز الثالث فريق الزم، في حين فاز ببطولة الدعو جير حر فريق لوسيل وجاء في المركز الثاني فريق الزم، بينما كان المركز الثالث من نصيب ناصر محمد جابر ناصر. وتأهل إلى شوط النخبة عدد 15 صقاراً هم أصحاب المراكز الـ5 الأولى من فئة القرناس الحر، وقرناس شاهين وفرخ الحر من حيث التوقيت، كما تأهل عدد 40 صقاراً إلى نهائي بطولة الدعو «محلي ودولي» والمقرر إقامتها يوم السبت 20 يناير الجاري.

بطولة الطلع

وفي إطار منافسات بطولة الطلع للصقر الحر جرت أمس منافسات المجموعات من 19-27، وتأهل للنهائي كل من شخبوط ال جذنة المري، ومحمد طالب المري، وعبد الهادي آل مهران، ليلتحقوا بركب المتأهلين إلى الدور القادم من البطولة، ليرتفع عدد المؤهلين إلى الدور القادم حتى الآن إلى 12 متأهلاً. هذا وتستأنف اليوم بطولة الطلع بمشاركة المجموعات من 28 حتى 37، كما تعود مسابقة هدد التحدي لتستأنف منافساتها على الزاجل في الفترة المسائية بمشاركة المجموعة 12.

مستوى متميز

وقال فهد الكبيسي رئيس لجنة الدعو بأن مجموع الذين تنافسوا في نهائيات بطولات الدعو محلي لمختلف الفئات من الصقور المشاركة بلغ 98 متنافساً من أصل 100 وتغيب عن المنافسة اثنان، مؤكداً أن المنافسات جرت على أكمل وجه ضمن أجواء رائعة من حيث الطقس، ومن حيث سلاسة الأداء ولم تسجل أية مخالفة، مهنئاً الفائزين الذين حققوا المراكز الأولى عن كل فئة بما أنجزوه، ومشيداً بمستوى الصقور المشاركة في البطولة حيث حقق البعض منها توقيتات قوية وغير مسبوقة متنبئاً بزيادة أعداد المشاركات في النسخ القادمة وخاصة في فئة الجير للحر والشاهين، مثمناً جهود أعضاء لجنة الدعو بما بذلوه من حسن الإدارة والتنظيم.

فرحة الفائزين

وقال السيد محمد علي العسيري عن فريق الزم الذي حقق فريقه مراكز أولى في بطولة الدعو فرخ حر وقرناس حر بأن المنافسات كانت قوية، والمشاركين أغلبهم حققوا مراكز، لافتاً إلى مشاركة فريقه بطيور كثيرة في كل الفئات، معرباً عن سعادته بما حققوه من نتيجة متقدمة في بطولات الدعو، ومثمناً دور جمعية القناص واللجنة المنظمة على تعاونهم بإضافة أشواط جديدة للجير الحر والشاهين مما عكس زيادة المشاركات في هذه البطولات ومتوقعاً زيادة العدد في النسخ القادمة.

ومن جانبه أعرب عبد الوهاب عمير النعيمي «فريق الوسيل» عن سعادته بما حققوه من مراكز أولى في فئتي جير حر وجير شاهين في النهائيات مؤكداً بأن إضافة بطولات جديدة للدعو في فئة الجير حر وجير الشاهين كان له أثر إيجابي عند الصقارين الذين يهتمون بهذه الفئة، مما يساهم في زيادة عدد الصقارين المشاركين، كما يتيح المجال على زيادة إنتاج التفاريخ لاسيما وأن اللجنة أتاحت للتفاريخ المشاركة في البطولات مع الوحش من الصقور، مثمناً هذه البادرة التي ينعكس أثرها الإيجابي في الجانب الاقتصادي، شاكراً اللجنة المنظمة للمهرجان على تعاونها مع الصقارين وتجاوبها مع مطالب الصقارين في تطوير هذه الهواية المهمة والأصيلة عن الشعب القطري، كما أعرب السيد محمد محمد سعيد النابت عن سعادته بالمشاركة في النهائيات مؤكداً بأن مشاركته في المهرجان هي الأولى حيث حقق مركزاً ضمن العشرة الأوائل في بطولة دعو قرناس حر، لافتاً إلى تفضيله لهذه الفئة بأنها أقوى وتمتلك خبرة في هذه السباقات، معتبراً مشاركته إيجابية ومشجعة على تكرارها بعدد أكبر من الطيور، مؤكداً زيادة عدد المشاركين في بطولات الدعو وهذا يعود لمستوى الجوائز القيمة والكبيرة وهي سيارات للمركزين الأول والثاني فضلاً عن خمسين ألف ريال للمركز الثالث متنبئاً بأن عدد المشاركين في هذه البطولة سيكون مضاعفاً في النسخ القادمة وخاصة بعد إتاحة الفرصة لمشاركة الجير في المنافسات مثمناً الدور الفعال للجنة المنظمة والقائمة على تطوير المهرجان.

التراث القطري

استقبل مهرجان مرمي أمس سعادة الدكتور خورخي أنطونيو سيريه ستورزينجير سفير جمهورية الأوروجواي الشرقية لدى الدوحة، حيث قام سعادته بجولة تعرف فيها على مرافق المهرجان ثم انتقل إلى منصة الجماهير ليستمتع بنهائي بطولة الدعو، وأبدى سعادته في تصريحات صحفية على هامش زيارته للمهرجان إعجابه الشديد بالموروث الشعبي، وحفاوة الاستقبال وكرم الضيافة في المهرجان، كما أبدى إعجابه بقدرة الصقارين على تربية الصقور وتدريبها بشكل احترافي على الصيد، والمشاركة في المسابقات، ولفت سعادته إلى أن مهرجان مرمي يعكس جزءاً قيّماً من التراث القطري وهذا شيء جيد لأنه يستعرض حضارة المجتمع أمام الجيل الجديد والسياح. وأشاد سعادته بقوة العلاقات بين دولة قطر وجمهورية الأوروجواي الشرقية، مؤكداً على أنها علاقة طيبة مبنية على الاحترام المتبادل بين البلدين.

المتأهلون في الطلع

أعرب عدد من المشاركين في منافسات أمس عن تقديرهم للجهود التي تبذلها لجنة الطلع لتوفير كل الظروف أمامهم خلال التنافس. وقال عبدالهادي عبيد آل مهران الذي تأهل أمس أن الأجواء الخاصة بالطلع تميزت بالتنافس الأخوي بين المشاركين مشيراً إلى أن تغيير مكان البطولة وإدخال الحبارى الحية عوض الإلكترونية ساعد على إظهار إمكانيات كل صقار ومدى استعداده لهذه المنافسة، مشيراً إلى أن تأهله إلى الدور القادم سيدفعه إلى الاجتهاد أكثر للوصول إلى نهائي يوم السبت القادم (20 يناير) والتوقيع على مشاركة مشرفة. وقال محمد شخبوط المري إنه يشارك دائماً في بطولة الطلع لكونها من أجمل البطولات في مهرجان مرمي منوهاً بجهود اللجنة المنظمة التي تأخذ دائماً على عاتقها مقترحات المشاركين بعين الاعتبار مما يساهم في التطور الذي يعرفه المهرجان عاماً بعد آخر. بدوره قال راشد منصور محمد العذبة إن المكان الذي تم اختياره لتنظيم البطولة يعد من أحسن الأماكن في منطقة سيلين كما أن المسافة التي تم وضعها من اللجنة معقولة وتساعد الطير على الصيد خاصة مع إدخال الحبارى الحية عوض الإلكترونية هذا العام. وبخصوص أهمية بطولة الطلع قال العذبة إنها من أروع ما يكون وهي هامة لكل الصقارين وبالتالي فإن اللجنة المنظمة وكذا جمعية القناص القطرية تعمل دائماً على دعمها وتطويرها.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X