الراية الإقتصادية
الناقلة تعزز رعايتها للبطولة لثلاثة مواسم قادمة

القطرية.. الطيران الرسمي لسباقات فورمولا إي

الباكر: ندعم العديد من الأحداث الرياضية الكبرى هذا الموسم

كتب ـ عاطف الجبالي:

أعلنت الخطوط الجوية القطرية أمس عن رعايتها لبطولة فورمولا إي للسيارات الكهربائية، إحدى البطولات التابعة للاتحاد الدولي للسيارات «فيا» لثلاثة مواسم قادمة، حيث سوف تستمر الناقلة بصفتها الراعي الرئيسي لسباق باريس للسيارات الكهربائية الذي سيقام في 28 أبريل، وتنص الاتفاقية أيضاً على تسمية الناقلة الوطنية الراعي الرئيسي لسباق نيويورك للسيارات الكهربائية الذي سيقام في 14-15 يوليو.

كما أصبحت الخطوط الجوية القطرية شريك الطيران الرسمي لسباق روما للسيارات الكهربائية الذي سيقام في 14 أبريل، ولسباق برلين للسيارات الكهربائية الذي سيقام في 19 مايو. ويأتي تعزيز اتفاقية الشراكة لسباقات فورمولا إي للسيارات الكهربائية بعد النجاح المميز لرعاية الناقلة لسباق الخطوط القطرية للسيارات الكهربائية الذي أقيم في العاصمة الفرنسية باريس في شهر مايو لعام 2017، ولسباق نيويورك للسيارات الكهربائية الذي استضافته مدينة نيويورك لأول مرة في شهر يوليو لعام 2017. وقال السيد أكبر الباكر، الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية: «بصفتنا شركة طيران تنظر دائماً إلى المستقبل بعين الابتكار والتطوير، يسعدنا دعم العديد من الأحداث الرياضية الكبرى هذا الموسم، بما في ذلك رعاية سباقات فورمولا إي للسيارات الكهربائية. وأتاحت بطولة فورمولا إي سباقات قوية بواسطة مركبات كهربائية وصديقة للبيئة، وأكدت قدرتها على استقطاب العديد من المشجعين خلال مختلف السباقات وفي مختلف المدن التي تقام فيها، ويسعدنا الاستمرار بدعمنا والتأكيد على التزامنا بجمع الناس معاً من خلال الرياضة».

شراكة استراتيجية

وقال السيد أليخاندرو أغاغ، المؤسس والرئيس التنفيذي لفورمولا إي: «بعد موسم حافل بالسباقات المثيرة والقوية العام الماضي، يسرّنا استمرار الخطوط الجوية القطرية برعايتها للسباقات، وأن تصبح الشريك الرئيسي لسباق نيويورك بالإضافة إلى سباق باريس. وتتشارك سباقات فورمولا إي والخطوط الجوية القطرية بذات الشغف نحو الامتياز والابتكار، مما سيساهم في تنظيم سباقات تاريخية لبطولات السيارات الكهربائية في مختلف المدن العالمية».

وتؤمن الخطوط الجوية القطرية بقوة الرياضة في جمع الناس معاً، مؤكدةً ذلك برعايتها عدداً من البطولات والفعاليات الرياضية المهمة في شتى أنحاء العالم. وبالإضافة إلى رعايتها لسباقات فورمولا إي، ترعى الخطوط الجوية القطرية العديد من بطولات الإتحاد الدولي لكرة القدم بصفتها الشريك والطيران الرسمي للإتحاد، بما في ذلك بطولة كأس العالم روسيا 2018، وكأس العالم للأندية وكأس العالم للسيدات وكأس العالم 2022 والتي ستقام في قطر.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X