الراية الإقتصادية
نسعى إلى افتتاح أسواق جديدة في آسيا .. التميمي:

بريد قطر يطلق الخدمات الذاتية قريباً

استحداث موقع تسوق إلكتروني محلي

بريد قطر يحتل المرتبة الأولى عالمياً في توصيل البريد

خصم 50% لخدمة توصيل المنازل والشركات

كتب- أكرم الكراد:

كشف علي سيار التميمي رئيس العلاقات العامة في الشركة القطرية للخدمات البريدية «بريد قطر» عن سعي البريد لافتتاح أسواق جديدة في قارة آسيا كالصين واليابان لخدمة التجارة الإلكترونية خلال الفترة المقبلة، وأيضاً العمل جار على استحداث موقع تسوق إلكتروني محلي، يتيح للشركات والتجار المحليين عرض بضائعهم عبر الموقع، وشرائها من قبل المواطنين والمقيمين وتوصيلها إليهم عبر بريد قطر، فضلاً عن مشاريع عدة يتم تجهيزها للفترة المقبلة.

وأكد على أن التطور الذي شهده بريد قطر خلال السنوات الثلاث الماضية من عملية التحول شمل مجمل الخدمات التي يقدمها لعملائه شكلاً ومضموناً، لافتاً خلال لقائه ببرنامج تراحيب عبر قناة الريان إلى أن بريد قطر يحتل الآن المرتبة الأولى على مستوى العالم في خدمة توصيل البريد العادي، بعد أن كان في المرتبة الـ49 عام 2016، وذلك بحسب تقرير منظمة يو بي اس العالمية لخدمات البريد والطرود، وهذا إنجاز كبير خلال سنة واحدة، يُحسب لصالح البريد وجهوده في تحسين جودة الخدمات التي يقدمها.

وأضاف التميمي أنه من ضمن تجديد البريد لهويته الجديدة، كان العمل على تجديد الخدمات المقدمة للجمهور، وأنظمة العمل في أقسام البريد، بحيث تم الاعتماد على النظام المتكامل، والذي يتيح للموظف العمل على تقديم أكثر من خدمة للعملاء في آن واحد، بعد أن كان الموظف يضطر للخروج من برنامج خدمة معينة ليقدم للعميل خدمة بريدية أخرى، فالنظام المتكامل سهل على الموظفين عملهم، وفي الوقت نفسه وفر على عملاء البريد وقتهم وجهدهم، وكذلك اعتماد النظام الجيد على الشفافية لوجود شاشة «توسكرين» أمام كل موظف، يستطيع العميل من خلاله مشاهدة ما يقوم به الموظف من إجراءات في معاملته.

تصاميم الفروع

وأشار إلى أن التغييرات شملت أيضاً تصاميم وديكورات الفروع والأجهزة المستخدمة بشكل عام، بحيث يستطيع كل فرع من الفروع المجددة بالهوية الجديدة تقديم مختلف الخدمات التي يقدمها الفرع الرئيسي، بدءاً من خدمات البريد العادي وانتهاء بخدمات التجارة الإلكترونية والحكومة الرقمية، ولا يحتاج لزيارة الفرع الرئيسي، مما يخفف الزحام وطوابير الانتظار، فضلاً عن سعي البريد لتغطية أكبر مساحة سكانية من خلال اختياره للتوزع الجغرافي لمواقع فروعه والأكشاك في عدد من فروع الميرة، بحيث يكون بريد قطر متواجداً بين عملائه ضمن مساحة سكانية لا تتجاوز 5-7 كيلو مترات ما بين فرع وآخر أو فرع وكشك موجود في الميرة.

وحول الخدمات الجديدة، كشف رئيس العلاقات العامة عن قرب إطلاق البريد للخدمات البريدية الذاتية، والتي تسهل على العملاء انسيابية في إدارة أعمالهم، ومرونة في الاستفادة القصوى من الخدمات البريدية التي يقدمها بريد قطر، ولتفادي الازدحام وسهولة العمل، سيكون بإمكان العملاء قريباً إتمام بعض التفاصيل لخدمته البريدية قبل تقديمها للموظف، كأن يوزنها بنفسه، ويضع عليها اللاصق بالبيانات التي يرغب، وغيرها من الخدمات التي يمكنه القيام بها قبل وصوله للموظف اختصاراً للوقت والجهد.

وأيضاً من الخدمات المتوافرة، وتم تطويرها العام الماضي، قال التميمي أن بريد قطر يقدم خدمة توصيل بطاقات الأفراح والمناسبات للمدعوين، بحيث يسهل على القائمين على هذه المناسبات الوقت والجهد، وبتكلفة رمزية، فضلاً عن تقديم خدمات الطباعة للبطاقات لمختلف الأنشطة والفعاليات، وغيرها من الخدمات اللوجستية والتكميلية المتخصصة التي دأب بريد قطر على تقديمها للعملاء من خلال سعيه للمشاركة في بيئة الأعمال المحلية.

خصم 50%

ودعا رئيس العلاقات العامة لاغتنام الفرصة والاستفادة من عرض الحصول على صندوق بريد شخصي مع خدمة التوصيل المنزلي وكذلك خدمة توصيل الشركات، والاستمتاع بكل مزايا الخدمة مقابل خصم 50% على الرسوم ولغاية 28 الشهر الجاري، لافتاً إلى أن وجود خيارات متعددة مع خدمة التوصيل للشركات، فهناك خدمة التوصيل لمرة واحدة أسبوعياً، ولـ3 مرات أسبوعياً ولـ 5 مرات أسبوعياً.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X