الراية الرياضية
بعد 4 أيام من النقاشات وبمشاركة أكثر من 100 شخصية

اليوم ختام ورشة الفيفا للتطوير الفني والتحكيم

متابعة – عبد الناصر البار:
تختتم ظهر اليوم بفندق الإنتركونتننتال بالدوحة ورشة عمل الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا» والخاصة بخبراء المحاضرين الفنيين للحكام، وكانت الورشة قد انطلقت صباح الثلاثاء الماضي بحضور كل من الأمين العام للاتحاد القطري منصور الأنصاري والمدير الفني للفيفا ستيفان مارتنيز، وبمشاركة أكثر من 100 شخصية من حكام ومدربين، وتعدّ دورة خبراء التطوير الفني هي الدورة الأولى من 4 دورات وندوات تتعلق بالتحكيم العالمي والتي ينظمها الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) بالدوحة هذا الشهر.

وتم مناقشة العديد من الموضوعات في هذه الدورة على مدار أربعة أيام من خلال الحديث عن الهيكل التنظيمي للاتحاد الدولي ودراسة المشاريع التي سيقوم الاتحاد بتطبيقها، وأهمها المشروع المتقدم لتطوير كرة القدم في العالم كله، وهو مشروع تم الإعداد له لأكثر من سنة، ويتركز هذا المشروع على الفئات السنية فوق البراعم، والكرة النسوية، والتركيز على تطوير البنية التحتية وكافة قطاعات كرة القدم، كما سيقوم الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا» بتوقيع اتفاقيات مع كل الاتحادات الرياضية لتنفيذ هذا المشروع الذي يعتبر مرحلة ثانية من برنامج مشروع «الهدف» الذي كان يركز على فئة البراعم وكرة القدم الشعبية، وكانت ألمانيا هي أول من نادت بتطبيق هذا المشروع في عام 1996، لاكتشاف المواهب ولكنه سرعان ما اختفى بعد الانتشار الكبير للأكاديميات الرياضية، كما ستنطلق الندوة الثانية الخاصة بحكام الساحة وحكام الفيديو المتواجدين في القائمة النهائية للحكام الذين سيتولون إدارة مباريات مونديال روسيا 2018، وستقام هذه الدورة بمشاركة 37 حكمًا خلال الفترة الممتدّة من 5 إلى 9 فبراير الجاري.
  

 

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X