أخبار عربية
وسط تنامي القلق إزاء مصير المرضى

غزة: توقف 16 مركزاً صحياً بسبب نفاد الوقود

غزة – وكالات: أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة أن عدد المراكز الصحية التي توقفت مولداتها الكهربائية عن العمل بسبب نفاد كميات الوقود، وصل 16 مركزاً، منذ 29 يناير الماضي، الأمر الذي تسبب بتعطيل تقديم الخدمات للمرضى. وقالت الوزارة إن مولدات ثلاثة مستشفيات في قطاع غزة توقفت عن العمل بسبب أزمة الكهرباء والوقود، من بينها مستشفى للأطفال.

 وأضاف المتحدث باسم الوزارة أشرف القدرة في بيان وصل إلى الأناضول نسخة منه «توقف المولد الكهربائي في المركز الصحي الوحيد في النصيرات (وسط القطاع)، حيث يُلبي احتياجات المواطنين الصحية على مدار 24 ساعة». وأعرب القدرة عن قلقه إزاء توقف المزيد من المولدات الكهربائية داخل المراكز الصحية الموزعة في مناطق قطاع غزة، الأمر الذي يؤدي إلى تعطل أعمال تلك المراكز. وحذر القدرة من التداعيات الخطيرة المترتبة على انقطاع التيار الكهربائي في المستشفيات والمراكز الصحية.

 وكانت الوزارة قد أعلنت الأحد توقف عمل المولدات الكهربائية في عشرة مراكز صحية وثلاثة مستشفيات. وبات تقديم خدمات تلك المستشفيات والمراكز الصحية يعتمد على ساعات عمل التيار الكهربائي فقط، التي تتراوح ما بين أربع وست ساعات يومياً، في ظل العجز بكميات الوقود المشغلة للمولدات الكهربائية البديلة.

 وقالت الوزارة مراراً إنها تتعرض لأزمة وقود خانقة سيكون لها تداعيات خطيرة على مجمل الخدمات الصحية خاصة في ظل الأزمة الحادة لانقطاع التيار الكهربائي في قطاع غزة. ويضم قطاع غزة 13 مستشفى حكومياً تابعاً لوزارة الصحة الفلسطينية، و54 مركزاً صحياً لتقديم الرعاية الأولية، تغطي حوالي 95% من الخدمات المقدمة لأكثر من مليوني مواطن بغزة. وبحسب بيانات سابقة لوزارة الصحة الفلسطينية، فإن مستشفيات غزة بحاجة إلى 450 ألف لتر من الوقود شهرياً، لتشغيل المولدات الكهربائية في حال انقطاع التيار الكهربائي لمدة تتراوح بين 8 و12ساعة يومياً، بينما تحتاج حوالي 950 ألف لتر شهرياً حال انقطاع الكهرباء لمدة 20 ساعة يومياً. ويعاني قطاع غزة نقصاً حاداً في التيار الكهربائي منذ عام 2006.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X