الراية الإقتصادية
الناقلة الوطنية تواصل خططها التوسعية

القطرية: 42 رحلة أسبوعياً بين قطر وأستراليا

الدوحة ـ الراية : أكد السيد أكبر الباكر، الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية القطرية، التزام الناقلة الوطنية بنقل المزيد من المسافرين إلى أستراليا، وإتاحة خدماتها للركاب من كانبيرا إلى مختلف المدن على شبكة وجهاتها عبر مطار حمد الدولي الحائز على عدة جوائز عالمية. وقال خلال مؤتمر صحفي عُقد أمس في فندق حياة كانبيرا: يسرّنا تدشين رحلاتنا اليومية الجديدة إلى العاصمة كانبيرا، خامس وجهاتنا في أستراليا، حيث يأتي إضافة هذه المدينة إلى شبكة وجهاتنا من منطلق إدراكنا لأهمية تعزيز حضورنا في أستراليا، خصوصاً بعد نجاح رحلاتنا إلى مدينتي أديليد وسيدني اللتين أطلقنا رحلاتنا إليهما في عام 2016.

ارتفع عدد رحلات القطرية إلى أستراليا إلى 42 رحلة أسبوعياً عند إضافة الرحلات اليومية إلى كانبيرا، حيث تسيّر القطرية رحلة يومياً إلى كل من أديليد وملبورن وبيرث وسيدني. ويشار إلى أن الطائرة على الرحلات الجوية بين الدوحة وكانبيرا ستتوقف في سيدني وستمكن المسافرين من النزول من الطائرة لتمثل بذلك رحلة يومية ثانية إلى مدينة سيدني الشهيرة، ثم ستواصل الطائرة رحلتها إلى كانبيرا.

وأتاح القرار الأخير لدولة قطر بإعفاء المواطنين الأستراليين من تأشيرة الدخول لدولة قطر الفرصة أمام جميع الأستراليين لزيارة دولة قطر، مقر الخطوط الجوية القطرية، حيث بإمكانهم زيارة مدينة الدوحة قبل متابعة رحلتهم إلى أكثر من 150 وجهة رئيسية للعمل والسياحة في العالم.

وتعدّ العاصمة كانبيرا أكبر المدن الأسترالية ومقراً للبرلمان الأسترالي، وتضم العديد من المتاحف والمعارض والأماكن السياحية التي تنتظر الزوّار لاكتشافها. وتشتهر مدينة كانبيرا بتنظيمها لمهرجان المناطيد السنوي على مدى تسعة أيام، حيث يعدّ هذا المهرجان أحد أكبر مهرجانات المناطيد في العالم.

الطاقة الاستيعابية

وبتشغيل الخطوط الجوية القطرية لرحلاتها اليومية إلى كانبيرا، خامس محطاتها في أستراليا، ترتفع القدرة الاستيعابية للشحن الجوي من جميع الوجهات في أستراليا على متن طائرات القطرية إلى أكثر من 630 طناً أسبوعياً. وتتيح القطرية للشحن الجوي خدمة QR Fresh لنقل المنتجات واللحوم الطازجة جواً من أستراليا إلى شتى أنحاء العالم عبر مطار حمد الدولي في الدوحة. وتقدم خدمة «منصّة النقل السريع» وسيلة سريعة لنقل الشحنات الجوية في مطار حمد الدولي، واستخدام مركبات خاصة ومبرّدة لضمان المحافظة على المنتجات سريعة التلف.

وسوف تشغّل القطرية طائرة من طراز بوينج 777 على الرحلة اليومية إلى العاصمة الأسترالية كانبيرا، حيث تضم هذه الطائرة 42 مقعداً يمكن تحويله إلى سرير كامل الانحناء في مقصورة درجة رجال الأعمال، و316 مقعداً في مقصورة الدرجة السياحية. وسوف يتمكن جميع المسافرين من الاستمتاع بنظام أوريكس ون الترفيهي الذي يوفّر عدداً لا يحصى من الخيارات الترفيهية للركاب على جميع الدرجات.

وأضافت الخطوط الجوية القطرية العديد من الوجهات الرائعة إلى شبكة وجهاتها العالمية في عامي 2017 و2018، بما في ذلك أوكلاند في نيوزيلندا، ودبلن في جمهورية إيرلندا، ونيس في فرنسا، وبراغ في جمهورية التشيك، وشيانغ ماي في تايلاند، وبينانغ في ماليزيا، وغيرها الكثير؛ بينما ستقوم هذا العام بتدشين رحلاتها إلى كارديف في المملكة المتحدة، وملقة في أسبانيا وغيرها.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X