الراية الإقتصادية
فريزرسويتس طرح خصومات كبيرة خلال اليوم الرياضي .. حنيني:

البطولات الرياضية تعزز نتائج قطاع الضيافة

كتب ـ عاطف الجبالي:

أعلن فندق أجنحة فريزرسويتس عن تقديم خصومات كبيرة على النادي الصحي والمطاعم وخدمات الإقامة وذلك خلال اليوم الرياضي للدولة، وتراوحت الخصومات بين 15% إلى 50%، ونظّم الفندق فعاليات متنوّعة شملت عرض الطبخ الصحي، واختباراً واستشارة خاصة ببنية الجسم، بالإضافة إلى حصة اليوجا.

وقال السيد مصطفى حنيني، المدير العام لـ فريزرسويتس، إن الهدف الأساسي من اليوم الرياضي يتمثّل في جعل الرياضة جزءاً مهماً في حياة كل إنسان يعيش على أرض قطر سواء من المُواطنين أو المُقيمين، حيث تمثل هذه المُبادرة الرائدة وسيلة لتشجيع الجميع على ممارسة الرياضة التي لا غنى عنها لأي إنسان.

أضاف إن الرياضة تشكل عاملاً مهماً وحيوياً في تحفيز نتائج القطاع الفندقي، حيث تستضيف دولة قطر أبرز البطولات الرياضية العالمية والتي بدورها تستقطب محبي الرياضة حول العالم، ما يساهم بدوره في إنعاش نتائج القطاع الفندقي.

وأشار إلى أن الفندق يقدّم حزمة من العروض والخصومات لعملائه خلال اليوم الرياضي ما يتماشى مع إستراتيجيته الداعمة لجميع المُناسبات الوطنية في دولة قطر.

وأوضح مصطفى حنيني أن اليوم الرياضي للدولة هو جزء من الرؤية الوطنية 2030 التي تسعى إلى أن تصبح قطر دولة رائدة في الرياضة، مشيراً إلى أن فريزرسويتس نظّم مجموعة متنوّعة من الأنشطة والفعاليات التي تهدف إلى ترفيه الموظفين وتثقيفهم بأهمية الرياضة ودعم عملاء الفندق في هذه المناسبة الوطنية.

وقال:» لا شك أن الرياضة تُعتبر مفيدة جداً للمحافظة على الصحة العامة للإنسان، للوقاية من الأمراض، ولذلك دائماً ما ينصح بها الأطباء، وتؤكّد الدراسات والأبحاث بتحسن الحالة البدنية والنفسية لممارسي الرياضة، ما يؤكّد أهمية المُشاركة بفعالية في دعم اليوم الرياضي للدولة».

دعم السياحة

ونوّه مصطفى حنيني إلى أن القطاع الفندقي يعتبر أحد الركائز الأساسية التي تعتمد عليها صناعة السياحة في العالم ولا يمكن لأي دولة أن تخطط لنمو سياحي منظم أن تغفل دور وأهمية تطوير القطاع الفندقي بأنماطه وأنواعه المختلفة، حيث إنه القطاع الذي يستخدمه جميع السياح وهو الذي عادة يشكل الانطباع العام عن الوجهة السياحية.

وأوضح أن قطاع الضيافة يستضيف أبرز العلامات الفندقية الرائدة في العالم ، مشيراً إلى أن الخدمات الفندقية المقدمة للنزلاء تعبر عن الطفرة التنموية الكبيرة التي تنعم بها قطر.

وقال مصطفي حنيني، أن القطاع السياحي شهد طفرة كبيرة بدعم من جهود هيئة السياحة التي تبذل جهوداً مثمرة خاصة فيما يعرف بسياحة المعارض والمؤتمرات التي تشهد نشاطاً ملحوظاً بالإضافة إلى المشاركات الخارجية للهيئة والتي تبرز من خلالها الوجه الحضاري لدولة قطر.

أضاف أن قطر لديها مقومات كبيرة لتطوير القطاع السياحي الذي يعتبر أحد روافد الدخل القومي في الاقتصاديات المعاصرة ومزوداً رئيسياً لفرص العمل، مُشيراً إلى أن النهوض بالقطاع السياحي سيخلق نوعاً من التنوع والديناميكية في الاقتصاد القطري.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X