الراية الرياضية
رسمت أروع وأجمل لوحة فنية وأشعلت حماس أنديتنا في الآسيوية

ملحمة وطنية لـ جماهيرنا الوفية

الدوحة – الراية : كانت جماهيرنا الوفيّة حاضرة وفاعلة بقوة خلال ديربي الريان والهلال أمس في دوري أبطال آسيا وكان الحضور الذي أشعل مدرجات ملعب البطولات هو نجم المباراة التاريخية ومنذ الدقيقة الأولى كانت الأهازيج الجماهيرية والتشجيعات التي استهلها الجميع بصوت قوي هزّ المدرجات بالنشيد الوطني لتلهب حماس اللاعبين وتعلن من نفسها اللاعب رقم واحد في المباراة. الجماهير الكبيرة التي ملأت جنبات استاد جاسم بن حمد بنادي السد لم تتوقف لحظة عن تشجيع لاعبي الريان الأبطال وحثهم على بذل المجهود خاصة في بعض الفترات التي سيطر عليها الهلال الشقيق ونجحت بشكل كبير في دفع اللاعبين للتقدّم في النتيجة وحسمها لصالح الرهيب. وكانت الجماهير البالغ عددها 9138 مشجعاً حاضرة وبقوة وأثبتت كعادتها دوماً أن الرهان عليها يجعل الفريق رابحاً وأنها عادة ما تكون في الموعد خاصة في المباريات الصعبة مثل مباراة الهلال أمس. واليوم يتجدّد اللقاء مع الجميع على ملعب البطولات حيث الوعد مع السد في مباراته المرتقبة مع ناساف الأوزبكي في بداية مرحلة الإياب والأكيد أن الجميع سيحرصون على التواجد بالملعب من أجل مواصلة رسم صورة مشرّفة للكرة القطرية التي تتصدر المشهد الآسيوي بتميّز في كل شيء مع الأمنيات بانتصار جديد يعزّز حظوظ سفراء الكرة القطريه في البطولة القارية وقلوب الجميع تدعو كذلك للفهود الذين يواجهون تحدي الأهلي السعودي في جدة.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X