الراية الرياضية
علي الهتمي رئيس اللجنة المنظمة للبطولة يؤكد:

منافسات اليوم الأول جاءت قوية وممتعة

الصراع على الصعود لمنصة التتويج يشتعل بين الصين واليابان وكوريا

ندعم لاعبينا لاكتساب الخبرات من أجل الاستحقاقات المقبلة لجمباز العنابي

متابعة – ماهر الطوخي وحسام نبوي:

أكد علي الهتمي رئيس اتحاد الجمباز ورئيس اللجنة المنظمة للبطولة على أن اللجنة المنظمة حرصت على أن تكون كافة الأجواء والظروف ملائمة لتقديم اللاعبين واللاعبات مستوى فنيا مميزا للغاية، خاصة أن النسخة الحالية تشهد أكبر مشاركة من الأبطال والبطلات على مستوى جولات كأس العالم الأمر الذي يعطيها التميز دائما.

مؤكدا أن منافسات اليوم الأول جاءت قوية وممتعة وقد سارت الأمور كما تتمناها اللجنة المنظمة التي هيأت الأجواء والظروف والمناخ المناسب لكي يتنافس جميع الأبطال والبطلات في أريحية تامة وتخرج البطولة كما يتمناها الجميع.

وبالنسبة للمستوى الفني في اليوم الأول قال إنه تم إقامة المنافسات بالنسبة للرجال على ثلاث أجهزة وللسيدات على مستوى جهازين فقط وجاء المستوى الفني عاليا جدا من جميع اللاعبين واللاعبات الذين تأهلوا إلى النهائيات والمقررة يومي الجمعة والسبت المقبلين.

كما تستكمل اليوم الخميس المنافسات التأهيلية أيضا على ثلاث أجهزة للرجال وجهازين للسيدات موضحا أن المستوى الفني للبطولة سيزداد متعة وإثارة في يومي النهائيات حيث سيتنافس أبطال العالم والأولمبياد وكذلك البطلات للظفر بالميداليات.

وأكد الهتمي أن المنافسة ستشتعل بين لاعبي الصين واليابان وكوريا في النهائيات مشيرا إلى أن البطولة القطرية تشهد أكبر مشاركة من الأبطال والبطلات على مستوى جولات كأس العالم الأمر الذي يعطيها التميز دائما.

وحول وجود ملاحظات أو شكاوى من اللاعبين واللاعبات أو الوفود المشاركة أكد رئيس اللجنة المنظمة أن الخبرة التراكمية التي اكتسبتها اللجان العاملة في البطولة على مدار 11 عاما جعلت من البطولة بطولة استثنائية ولم نتلق أية ملاحظات أو شكاوى من أي من الوفود المشاركة أو اللاعبين.

وقال إن مسؤولي الاتحاد الدولي أكدوا في آخر اجتماع لهم أن بطولة الدوحة هي أهم وأكبر بطولة بين باقي بطولات كأس العالم والتي يشرف على تنظيمها الاتحاد في عدد من مدن العالم على مدار العام.

وحول مشاركة لاعبي المنتخب القطري أحمد نبيل وجنا الكيكي قال الهتمي إن مشاركتهما اليوم جاءت مهمة وقد اكتسبا الخبرة اللازمة والتي ستساعدهم في الاستحقاقات الآسيوية المقبلة.. مشيرا إلى أن الاتحاد القطري يقدم لهما الدعم والمساندة وأنه يتم إعدادهما لكي يحملان راية الجمباز القطري مستقبلا.

وعبر الهتمي عن أمله في أن يواصلا استعداداتهما لتحقيق الإنجازات خلال مشاركتهما في البطولات العربية والقارية المقبلة.

محمد الجابر:

نعمل تحت شعار الخطأ ممنوع

قال محمد بن عبد الرحمن الجابر نائب رئيس اللجنة المنظمة، أمين السر العام لاتحاد الجمباز: حالة الرضا عن مستوى التنظيم ليست جديدة علينا بعدما اكتسبنا خبرات واسعة من خلال إقامة كأس العالم للجمباز الفني بالدوحة على مدار 11 عاما على التوالي، وبالتالي فإن الأمر طبيعيا جدا بالنسبة لنا في اللجنة المنظمة، ولكن الشيء الذي أسعدنا بالفعل بشكل أكبر هو الإشادة من المشاركين بحرص اللجنة المنظمة على رفع شعار (ممنوع الخطأ) وهذا أدى إلى الكثير من السهولة للمشاركين سواء في التدريب وفق الجدول المحدد سلفا أو خوض المنافسات أمس بكل راحة.

وحول مستوى المشاركين قال الجابر: في اليوم الأول كانت العروض أكثر من رائعة ولكن بالفعل فإن الأفضلية ستكون للمرشحين لحصد الذهب وخاصة من الصين واليابان حيث أتوقع تفوقهم بصورة كبيرة وعدم حدوث مفاجأة قوية بالبطولة.

واختتم الجابر كلامه قائلا: الآن انطلقت البطولة وباقي 3 أيام ونحن في اللجنة المنظمة جاهزون لمواصلة النجاح المعروف عن كأس العالم للجمباز الفني في الدوحة، ولدينا الكثير من الأهداف التي نتطلع إلى تحقيقها من خلال هذه النسخة قبل استضافة المونديال قبل نهاية العام الجاري، وأشكر الفريق العامل في اللجنة المنظمة بلا استثناء، وعلينا مواصلة العمل بجدية حتى اليوم الأخير من البطولة وانتهاء جميع المنافسات وسط النجاح المأمول.

محمد المراغي:

وفرنا كافة سبل الراحة لكل المشاركين

أكد محمد عبد الله المراغي رئيس لجنة العلاقات العامة والإعاشة في البطولة على أن اللجنة عملت جاهدة على توفير كافة سبل الراحة لجميع الوفود المشاركة في البطولة، حيث كانت الترتيبات على قدم وساق قبل انطلاق البطولة وحتى وصول الوفود وتسكين اللاعبين الذين وصل عددهم أكثر من 360 لاعبا ولاعبة من مختلف أنحاء العالم.

وقال المراغي: اعتدنا دائما على أن نقدم بطولة مميزة لكل العالم من خلال تنظيم كأس العالم وخروجه بصورة مثالية تستحق الإشادة والتقدير من الجميع فهذه هي النسخة الحادية عشرة على التوالي وإن شاء الله تخرج بصورة ممتاز كما اعتدنا دائما.

وبالحديث عن المستوى الفني قال: بكل تأكيد المستوى الفني للبطولة مرتفع نظرا للمشاركة الجيدة من قبل نجوم ونجمات العالم في اللعبة فتواجد مثل هؤلاء النجوم الكبار يثري المسابقة ويزيد من حدة المنافسة بين جميع المشاركين.

أحمد نبيل: الاحتكاك المكسب الحقيقي

قال أحمد نبيل لاعب منتخبنا الوطني للجمباز إن الاحتكاك مع أفضل لاعبي العالم وأبطال الأولمبياد في كأس العالم للجمباز الفني يعتبر المكسب الحقيقي في ظل المستوى الفني المتميز لكافة المشاركين. وقال نبيل إنه بذل أقصى جهده وحاول تحقيق أفضل النقاط التي تؤهله للدور القادم والنهائيات ولكن لم يحالفه التوفيق ووعد ببذل المزيد من الجهد في المشاركات القادمة خاصة أنه صغير السن واستفاد كثيرا من المشاركة في البطولة.

الأسطورة أوكسانا

اللاعبة الأوزبكية أوكسانا التي تبلغ من العمر 43 عاما ضربت مثالا رائعا على القدرة على خوض التحديات والإصرار على المشاركة في لعبة صعبة تحتاج إلى الكثير من المرونة، ولكن اللعب في هذا العمر يحسب لهذه اللاعبة التي تتحدى الجميع وتشارك بقوة، واللجنة المنظمة لكأس العالم للجمباز سعيدة بوجود هذه اللاعبة بين المشاركات رغم أن عمرها يعد ضعف عمر العديد منهن.

ريما زينل:

الحكام على أعلى مستوى

قالت الحكمة الدولية ريما زينل: دائما تكون المنافسة قوية للغاية من عام لآخر لكن هذه النسخة مختلفة خاصة أنه قبل بطولة العالم التي تستضيفها الدوحة أكتوبر المقبل لذلك حرص نجوم العالم على المشاركة حتى يعتادوا على الأجواء والأجهزة والإمكانيات المتاحة لكي تكون بروفة قوية قبل المونديال.

وأضافت قائلة: أغلب اللاعبين المشهورين موجودون لذلك فالمستوى الفني عال جدا تكتيكيا، وبالنسبة للتحكيم بالتأكيد يكون هناك بعض الصعوبات ولكن الحكام أصحاب قدرات جيدة وخبرات كبيرة ونتمنى أن لا يكون هناك أي خلل. وحول ترشيح أبطال للحصول على ميداليات قالت: من الصعب ولكن هناك أسماء معروفة قادرة على الفوز بميداليات.

جهود كبيرة للجنة الأمنية

اللجنة الأمنية بالبطولة قامت بدور رائع في تسهيل تحركات اللاعبين واللاعبات من مقر الإقامة وحتى صالة أسباير وخلال زمن قياسي جعل المشاركين مبهورين بالمدة الزمنية للوقت المحدد للتنقل بين الفندق وصالة البطولة، وهذا الأمر إشارة إلى الوصول لمعدل النجاح المأمول خلال بطولة العالم القادمة التي نستعد لها منذ فترة خاصة أنها ستكون أقوى من حيث نسبة المشاركة وكذلك مستوى التنافس بين أبطال العالم رجال وسيدات الذين سيحضرون إلى الدوحة لخوض المونديال.

دوناتيلا ساكي رئيس اللجنة الفنية:

التنظيم القطري رائع

أشادت دوناتيلا ساكي رئيس اللجنة الفنية سيدات بالاتحاد الدولي للجمباز بالتنظيم القطري لكأس العالم للجمباز في نسخته الحادية عشرة وقالت دوناتيلا في تصريحات صحفية أمس: التنظيم القطري رائع للغاية، فكل شيء على أفضل ما يكون وأسباير مؤسسة رياضية مبهرة، وكل التسهيلات متاحة لتقديم بطولة مميزة كما عهدنا عن التنظيم القطري دائما.

وأضافت قائلة: المنافسة قوية جدا خاصة أن البطولة يشارك بها مجموعة من الأسماء الهامة في عالم الجمباز والكل يسعى لإثبات وجوده وقدراته على المنافسة على المراكز المتقدمة.

وعن الأسماء المرشحة للفوز بميداليات قالت: لا نستطيع أن نحدد الآن فهناك العديد من الأسماء حظوظها قوية جدا ونحن الآن مازلنا في المرحلة التمهيدية التأهيلية ومع الوصول للنهائيات تشتد المنافسة وتتضح الرؤية. وقالت دوناتيلا: النسخة الحالية من كأس العالم تعتبر بروفة حقيقية لبطولة العالم المقبلة والتي ستقام شهر أكتوبر في قطر.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X