fbpx
الراية الرياضية
فيليكس سانشيز مدرب العنابي:

واجهنا الأسود بالضغط العالي ونجحنا في إرباكهم

الفريقان لعبا بطريقة هجومية ونجحنا في الاحتفاظ بالنصر

ضيق الوقت وحصول سوريا على راحة أكثر لن يثنينا عن السعي للانتصار

رسالة البصرة – عبد الله عبد الرحمن – بلال قناوي

أكد الإسباني سانشيز مدرب منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم أن المواجهة الودية مع العراق في افتتاح الصداقة الدولية، كانت مواجهة قوية وشهدت تنافسا قويا بين المنتخبين اللذين لعبا بطريقة هجومية من أجل الفوز وقال خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده عقب المباراة إن العنابي استطاع خلق العديد من الفرص في الشوط الأول ونجح في تهديد مرمى العراق وسجل هدفين واهدر مثلهما اضاف مدرب العنابي : منتخبنا نجح في الشوط الثاني في مضاعفة النتيجة وتسجيل هدف ثالث رغم محاولات العراق الوصول إلى مرمانا لتعديل النتيجة والعودة إلى المباراة حيث كثف هجومه وضغط بقوة استطرد سانشيز قائلاً: في المقابل حاولنا الدفاع بقوة من أجل الحفاظ على تقدمنا ونجحنا في ذلك وخرجنا بأول انتصار في البطولة. واعتبر مدرب منتخبنا الوطني أن الفوز على العراق وفي عقر داره نتيجة جيدة وايجابية للغاية خاصة وقد خسرنا أمام نفس المنتخب خلال اللقاء الأخير الذي جمع بيننا وبينه في خليجي 23 بالكويت وأشاد فيليكس بالأجواء الرائعة التي أقيمت فيها المباراة وقال: كانت أشبه بالكرنفال الرياضي وكانت الأجواء إيجابية والتجربة جيدة للغاية وسط حضور جماهيري رائع، وأعتقد أن التجربة كانت إيجابية أيضا لأننا ظهرنا بمستوى جيد وحققنا الانتصار على المنتخب العراقي وردًا على سؤال حول أداء الفريق العراقي قال سانشيز: توقعت أسلوب الفريق العراقي، وتوقعت أن يظهر بهذا الأداء بعد أن عكفت على دراسته في الفترة الماضية، وتعمدنا الاعتماد على الضغط العالي في مواجهته وفرضنا أسلوبنا عليه خلال اللقاء وأوضح أن الضغط العالي على الفريق العراقي كان عاملًا إيجابيًا ساعدنا على خلق المزيد من الفرص وتسجيل 3 أهداف بخلاف الفرص التي أهدرت، وأستطيع القول أننا نجحنا في إرباك الدفاع العراقي بهذه الطريقة وحول اللعب أمام أكثر من 60 ألف مشجع قال مدرب منتخبنا الوطني: لا شك أن هذا الأمر يمثل خبرة جديدة لنا وللعنابي وللاعبين الشباب، فاللعب في ملعب كبير وأمام جمهور غفير تجربة غير سهلة، ولاعبونا صغار السن ويحتاجون إلى مثل هذه الخبرة وعن الفوز على العراق صاحب الملعب والجمهور وهل يطمع في الفوز على سوريا والحصول على لقب الصداقة الدولية قال سانشيز: حقيقة الأمر أن المنتخبين العراقي والسوري من المنتخبات المميزة آسيويا، وقد واجهناهما وخسرنا أمام العراق بكأس الخليجي وأمام سوريا بتصفيات كأس العالم 2018 وأضاف: انتهينا من مباراة العراق والتي كانت جيدة وقوية وحققنا فوزا بثلاثية، والآن علينا إعداد اللاعبين لمباراة سوريا، ولا شك أن ضغط المباريات يؤثر اللاعبين وأنا على علم تام بجدول المباريات قبل أن تنطلق البطولة وعن الهدفين اللذين اهتزت بهما شباك العنابي حيث كان الأول من تسلل واضح والثاني من خطأ دفاعي لاحد لاعبينا قال مدرب العنابي : لم أركز على الهدفين، لكنني أعدت مشاهدة المباراة لتحليلها بشكل عام وتقييم أداء العنابي واللاعبين، وصحيح أن المرمى اهتز بهدفين للعراقيين لكن نحمد الله أننا سجلنا 3 أهداف وحققنا الفوز وحول كشف المنتخب السوري كل أوراق العنابي بعد مشاهدته أمام العراق إضافة إلى حصوله على راحة أكثر قال سانشيز : ظهور العنابي أمام العراق وكشف أوراقه للمنتخب السوري، وحصول الفريق السوري على راحة أكثر لا يعنينا الآن، وما يهمني هو إعداد اللاعبين للمواجه القادمة من أجل تقديم مستوى أفضل وبالشكل الإيجابي.

الاستفادة من برنامج الفيفا

في رده على سؤال لأحد الزملاء الصحفيين العراقيين حول طريقة إعداد العنابي وتجهيزه قال سانشيز إننا نعمل وفق برنامج الفيفا ووفق روزنامته ونحاول الاستفادة من (FIFA DAY) وخوض المباريات الودية القوية وأوضح أن العنابي خاض حصة تدريبية وحيدة بالدوحة مساء الاثنين الماضي، وخاض أيضا مرانا واحدًا بالبصرة قبل لقاء العراق.

حسن الهيدوس قائد العنابي:

خضنا تجربة جيدة ونشكر الجماهير العراقية

أكد حسن الهيدوس قائد منتخبنا الوطني أن العنابي خاض تجربة قوية أمام المنتخب العراقي واستطاع تقديم مستوى جيد وتحقيق الفوز.

وقال عقب المباراة: أود تقديم الشكر للجماهير العراقية على حضورها الكبير وعلى تشجيعها المثالي خلال اللقاء وهو الأمر الذي انعكس إيجابيا علينا حيث خضنا تجربة مفيدة للغاية.

أضاف الهيدوس: المنتخب العراقي قدم مباراة كبيرة أيضا واستطعنا مجاراته ونجحنا في استغلال الفرص التي أتيحت لنا وتحقيق فوز جيد للكرة القطرية وللعنابي الذي يعتمد الآن على وجوه شابة وجديدة.

واعتبر قائد العنابي أن الفوز على المنتخب العراقي وفي عقر داره وأمام الجماهير الحاشدة أمرا جيدا لمنتخبنا ، وهو فوز معنوي نتمنى الاستفادة منه في المستقبل.

وتمنى الهيدوس أن يقدم العنابي مستوى أفضل في المباراة القادمة أمام المنتخب السوري وقال: هدفنا الاستفادة والاستعداد من الآن لكأس آسيا ، لكننا نسعى أيضا للمنافسة على البطولة.وأشاد قائد منتخبنا بالجهد الكبير الذي بذله جميع اللاعبين وقال إنهم كانوا عند حسن الظن بهم وأثبتوا شجاعة كبيرة رغم صغر سنهم في مواجهة المنتخب العراقي القوي على ملعبه وبين جماهيره.

لا مشاكل مع الرابع

أكد مدرب منتخبنا الوطني أنه لم تحدث أي مشكلة بينه وبين الحكم الرابع خلال مباراة العراق وقال ردًا على سؤال حول أسباب المشادة بينهما قال سانشيز: لم تكن هناك مشادة أو مشاكل وإن كانت كرة القدم تشهد مثل هذه الأحداث التي تعتبر طبيعية، وبشكل عام لم يحدث شيء بيني وبين الحكم الرابع.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X