الراية الرياضية
دشنها الاتحاد القطري للرياضة للجميع في زكريت

انطلاق رياضة الهايكنج لأول مرة في قطر

الدوحة – الراية : دشن الاتحاد القطري للرياضة للجميع وبإشراف وزارة الثقافة والرياضة رياضة الهايكنج لأول مرة في قطر، وذلك في منطقة زكريت غرب قطر بمشاركة شباب قطر ومحبي الرياضة الشيقة في مسير نظمه الاتحاد في البر وتسلق الجبال والمرتفعات.

وقام الرياضة للجميع باختيار 30 فردًا من بين 127 سجلوا في القائمة لخوض «الهايك الافتتاحي» تحت إشراف وقيادة كوادر مؤهلة من الاتحاد ممثلة في أحمد العجمي المدير التنفيذي للاتحاد وطلال العمادي وفهد البوعينين، الذين قاموا بكافة الترتيبات والتحضيرات اللوجستية للانطلاقة في مغامرة الهايكنج وهو المشي لمسافات طويلة لا يقل عن 5 أميال أو 7 كيلومترات ، لا سيما من خلال البرية أو المرتفعة قليلا «البروق» المشهورة بها منطقة «زكريت» سعيا لتحقيق المتعة والترفية، وممارسة رياضة مفيدة تكسب الإنسان الصحة والحيوية والنشاك ، وأيضا للاطلاع على بيئة قطر وتضاريسها المتنوعة على امتداد الوطن الواسع ، ولذلك يمكننا القول بأنها «الرياضة» الأساس لكل الأنشطة باعتبارها لا تحتاج إلى تجهيزات كثيرة أو تحضيرات معقدة أو حتى لياقة بدنية بمستوى معين حيث يمكن لأي شخص البدء فوراً اعتماداً على قدمية فقط أو الاستعانة بالعصي للمساعدة في المشي وحفظ التوازن عند الحاجة ، وببساطة يمكننا تعريف الهايكنج على أنة السير على الأقدام بطريقة تتناسب مع الهدف من السير ومستوى اللياقة.

وتعتمد ممارسة رياضة الهايكنج على ثلاث مراحل بناء باعتبارها تقام خارج نطاق المدن في الغالب لهذا يتحتم على «الهايك» معرفة واتباع قواعد السلامة وعلية تتمحور مراحل ممارسة الهايكنج .. مرحلة التخطيط والتجهيز، مرحلة التنفيذ والممارسة ، مرحلة التعافي والاستشفاء.

وبشهادة كافة المشاركين والمغامرين القطريين شهد «الهايك» الأول نجاحًا مميزاً ولافتًا حيث قضى الجميع أوقاتا ممتعة في السير بالبر وبروق «زكريت» وجاءت البداية عند مسجد زكريت والمسير حتى النقطة الأولى الاستراحة والاجتماع التنويري للاستماع للإرشادات والتوجيهات الخاصة بالهايك وإجراءات الأمن والسلامة وغيرها من الأمور الخاصة بضمان الحماية والسلامة الشخصية ، وفي وجود طاقم طبي من الهلال الأحمر القطري بعدها انطلق الفوج صوب البر في اتجاه «بروق زكريت» وهي محمية طبيعية ومرتفعات تميزت بها منطقة زكريت واستغرق المسير مابين 7-6 كلم بمعدل 3 ساعات تخللتها استراحتان للاستشفاء.

زيارة تاريخية

حظي المشاركون في رحلة الهايكنج على فرصة زيارة موقع العمل الفني لمنحوتة الفنان العالمي ريتشارد سيرا والتي تزينت بها «محمية بروق الطبيعية بالقرب في منطقة زكريت غرب قطر على بعد 60 كم من العاصمة الدوحة، وهذا العمل الفني يمتد على مساحة أكثر من كيلومتر واحد ليعبر شبه جزيرة محمية بروق الطبيعية ويصل ما بين المياه في الخليج وتتكون المنحوتة من أربع صفائح متناسقة من الصلب ومثبتة داخل ممر طبيعي مكون من منحنيات جبسية كما يتراوح طول الصفيحة الواحدة بين 14.6 متر و16.7 متر.

كما تمكن الشباب المشاركين من التعرف على ملامح من التاريخ القديم والمعاصر لبلادهم، حيث وضعت هيئة متاحف قطر، بالتعاون مع الهيئة العامة للسياحة في قطر، خطة شاملة للسياحة البيئية خارج مدينة الدوحة تهدف إلى حماية منطقة دخان- زكريت حيث تقع منحوتة (شرق- غرب/‏ غرب- شرق)، وهي منطقة تتمتع بمشهد صحراوي طبيعي مميز ومواقع أثرية.

هايكنج للسيدات قريباً

كشف أحمد العجمي المدير التنفيذي للاتحاد القطري للرياضة للجميع أن هناك طلبات كثيرة من سيدات وشابات قطر لتخصيص وقت لممارسة رياضة الهايكنج في ربوع قطر بكل حرية وخصوصية في ظل تقاليد وقيم المجمتع القطري ، مشيرا إلى أنه سيتم تدشن الهايكنج النسائي في أقرب فرصة ممكنة.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X