الراية الرياضية
بحثاً عن الفوز بالكأس الجديدة التي تحمل شعار «تميم المجد»

القرعة ترسم طريق المنافسات في كأس الأمير للطاولة

الغرافة والشمال يقصان الشريط والإثارة تبدأ بدور الثمانية

متابعة – صابر الغراوي:

شهدت قاعة المؤتمرات في صالة مركز الإعداد والتدريب لكرة الطاولة برأس أبوعبود إجراء مراسم قرعة منافسات بطولة كأس سمو الأمير لكرة الطاولة للموسم الحالي.

ومن المقرر أن تنطلق منافسات البطولة يوم الجمعة الموافق 20 أبريل المقبل على أن تختتم مساء يوم السادس والعشرين من الشهر نفسه.

حضر مراسم القرعة عدد كبير من مسؤولي الاتحاد القطري لكرة الطاولة وفي مقدمتهم محمد عبد الله صالح أمين السر العام بالاتحاد، وناجي العجي عضو مجلس الإدارة، ورئيس لجنة المسابقات، ومحمد أحمد الرميحي المدير التنفيذي، وثاني الزراع عضو مجلس الإدارة ومدير المنتخبات الوطنية، والحكام عبد الرزاق شاهين الكواري وحسن العامري.

وحضر القرعة أيضاً مندوبو الأندية التسعة المشاركة في البطولة من أندية الدرجة الأولى والثانية وهم عبد القادر العريقي من نادي قطر ومحمد جبار من نادي الغرافة وسليم سليم من الخور، ومبارك سالم السادة من الشمال، وسعيد محفوظ من السد، وناصر مهنا الكعبي من العربي وعلي مكي من الريان، ويغيب كل من نادي الأهلي ونادي الوكرة عن الحضور.

وأعلن الاتحاد عن تصميم جديد لبطولة كأس سمو الأمير لموسم 2017/‏2018، وهي كأس سيتسلمها بطل هذه النسخة، وستستمر حتى موسم 2020/‏2021 .

والكأس الجديدة تحفة فنية رائعة، تتزين بشعار تميم المجد، وتم الكشف عنها رسميا خلال مراسم قرعة البطولة، ونالت إعجاب جميع الحضور، الذين أكدوا أنهم سيبذلون قصارى جهدهم من أجل رفع الكأس الغالية الجديدة لأول مرة.

وأصدرت لجنة المسابقات برئاسة العجي جدول المباريات للبطولة، وستبدأ المنافسات يوم 20 أبريل بمباراة واحدة في الدور التمهيدي تجمع الغرافة مع الشمال الساعة السادسة والنصف مساء فيما ستنطلق مباريات الدور الرئيسي (دور الثمانية) يوم الأحد 22 أبريل بإقامة 4 مباريات تجمع السد مع الخور، والأهلي مع العربي، والوكرة مع قطر، فيما سيواجه الريان الفائز من الغرافة والشمال.

وتقام المباريات جميعها بنظام خروج المغلوب، وسيتأهل الفائزين إلى الدور نصف النهائي يوم الثلاثاء 24 أبريل، على أن تقام المباريات جميعها على صالة مركز إعداد وتدريب كرة الطاولة، فيما تقام المباراة النهائية للبطولة يوم الخميس 26 أبريل، ويسبقها مؤتمر صحفي لطرفي النهائي يوم الأربعاء 25 أبريل، ولم تحسم لجنة المسابقات مكان اقامة المباراة النهائية، وسيتم تحديدها لاحقا في المكان الأنسب لضمان أكبر حضور جماهيري لأغلى كؤوس الطاولة التي تعد ختام الموسم الرياضي .

ويسعى السد لتحقيق الثنائية هذا الموسم بعد نجاحه في التتويج بلقب بطولة الدوري، فيما سيحاول نادي قطر إنقاذ موسمه بحصد اللقب بعدما خسر الكأس في الأمتار الأخيرة أمام الزعيم .

فيما تبقى الفرصة قائمة أمام جميع الفرق الأخرى من أجل معانقة الكأس الغالية، وستحاول جميع الاندية تعزيز صفوفها بأفضل العناصر خلال المرحلة القادمة خاصة على صعيد المحترفين من أجل المنافسة بقوة.

غياب البطل

يغيب نادي الجيش عن منافسات بطولة كأس الأمير لكرة الطاولة في الموسم الحالي رغم أنه بطل آخر نسختين من الكأس، حيث فاز في عام 2016 على نادي قطر في المباراة، ثم فاز في نسخة عام 2017، ولكنه لن يكون متواجدًا في نسخة هذا العام، نظرًا لقرار دمج النادي مع لخويا بداية من هذا الموسم تحت مسمى الدحيل.

محمد عبد الله: المواطنون قادرون على صناعة الفارق

أعرب محمد عبد الله صالح أمين السر العام بالاتحادين القطري والعربي لكرة الطاولة عن أمنياته بأن يكون كأس سمو الأمير هو مسك ختام الموسم الرياضي لكرة الطاولة القطرية بشكل مميز وبأفضل صورة.

وقال محمد عبد الله: أعتقد أن المنافسة ستكون صعبة ولا يمكن التكهن بالبطل لهذه النسخة، لكن أعتقد أن عامل التركيز له دور كبير، واللاعبون المواطنون قادرون على صناعة الفارق لفرقهم، وليس المحترفين فقط ، وإن شاء الله يكون الختام مميزًا ليصبح موسمًا ناجحًا للاتحاد القطري لكرة الطاولة محليا بعدما حققنا هذا الموسم العديد من الإنجازات أبرزها فوز فريق نادي قطر بلقب البطولة العربية للأندية في لبنان لأول مرة في تاريخه بعد نهائي قطري خالص أمام السد، وفوز سعادة خليل المهندي بمنصب النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي، بالإضافة إلى التميز الكبير لبطولة قطر الدولية في نسختها رقم 23، ونأمل أن يكون لذلك انعكاس إيجابي للعبة على المستوى العربي والدولي أيضًا.

العودة لنظام خروج المغلوب

تشهد نسخة هذا العام العودة لنظام خروج المغلوب بعدما أقيمت الموسم الماضي بنظام دوري من دور واحد، حيث كان يصعد الأول والثاني من كل مجموعة إلى الدور قبل النهائي، ويلتقي أول المجموعة الأولى مع ثاني المجموعة الثانية، وثاني المجموعة الأولى مع أول المجموعة الثانية، ولكن نظام هذا العام يقضي بخروج المغلوب بحيث يصعد الفائزان إلى الأدوار التالية حتى المباراة النهائية.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X