fbpx
الراية الرياضية
علي راشد العتيق نائب رئيس جهاز الكرة القطراوية لـ الراية الرياضية:

نرحب بالانتقادات ولن نقبل الإضرار بالنادي

نجاح إدارة النادي وتطورها سيقضي على من يعادي هذا الكيان

واجهنا أصعب المواسم على الإطلاق وتخطينا العقبات بنجاح

حققنا هدفنا بإنقاذ الفريق من الهبوط وانتظروا المفاجآت المقبلة

كالديرون والمحترفون ضيّعوا الفريق والوطني أوفى بوعوده

عبدالله مبارك أكد أن الوطني قادر على منافسة المدربين الكبار

السوري أومري ظاهرة الدوري ولا أريد أن أراه في فريق آخر

التعاقدات الجديدة بيد المدرب ونخطط من الآن للموسم الجديد

حوار – أحمد سليم

خاض نادي قطر أصعب مواسمه على الإطلاق في أول ظهور له بعد العودة من الدرجة الثانية، وبالرغم من طموحات الفريق للمنافسة على الألقاب المحلية إلا أن الجماهير صدمت بتذيل القطراوي جدول ترتيب الدوري بعد نهاية القسم الأول وهو الأمر الذي بعث التخوف في نفوس الجماهير من عودة الفريق مجدداً للدرجة الثانية، قبل أن يجري جهاز الكرة بالنادي العديد من التغييرات من أجل إنقاذ الفريق، مهما كلف الأمر وهو ما دعا إدارة النادي لإقالة المدرب كالديرون وتعيين الوطني عبدالله مبارك وأيضا تغيير اللاعبين المحترفين والتعاقد مع لاعبين يكون لديهم القدرة على إبقاء الفريق في الدوري حتى وصل النادي لمبتغاه وذلك قبل جولتين من النهاية، وزادت طموحات الفريق في تحقيق مركز متقدم يخدم الفريق في منافسات كأس الأمير أغلى البطولات.

الراية  الرياضية حاورت علي راشد العتيق نائب رئيس جهاز الكرة بالنادي الذي كشف العديد من الأسرار في قلعة الملك والمحاولات التي جرت من أجل إنقاذ النادي، كما تحدث عن الموسم المقبل ومستقبل المحترفين وأيضاً أسباب السقوط والعودة بقوة والكثير من الأمور في السطور التالية:

 بداية حدثنا عن موسم الفريق والصعوبات التي واجهها في الدوري؟

– واجهنا واحداً من أصعب المواسم على الإطلاق بالرغم من البداية الجيدة في أول مباراتين في الدوري وقدمنا مستوى مميزاً أمام الدحيل، كما أننا كنا مستعدين للدوري بصورة جيدة للغاية من خلال المعسكر الذي سبق انطلاق الموسم، وتعاقدنا مع أسماء مميزة من اللاعبين المحترفين، ولم نكن نتوقع عدم التوفيق لهم، كما تعاقدنا مع مدرب صاحب خبرة كبيرة وهو الأرجنتيني كالديرون ولكن المدرب والمحترفين لم يُوفقوا مع الفريق.

  • لكن مستوى الفريق لم يكن بالأمر المتوقع.. كيف تفسر ذلك؟

– صحيح خاصة أننا مع نهاية القسم الأول كنا في المركز الأخير وبالتالي حاولنا إصلاح وضعنا ودرسنا الأسباب التي أوصلتنا لهذه الظروف أهمهما أن المحترفين لم يكونوا في المستوى المأمول والصورة المتوقعة ولا الطموح المنتظر منهم خاصة أننا وجدنا المدرب كالديرون بدأ في وضع المحترفين على دكة بدلاء الفريق لأنهم لم يقدموا أي إضافة وهو الأمر الصعب أن لا يستفيد فريق من محترفيه وهو الأمر الذي أضر بالنادي في بداية الدوري، ولكن بالرغم من هذا فإن نادي قطر هو الوحيد الذي قدم لاعبين مواطنين ساهموا في بقاء الفريق واكتشفنا أسماء جديدة وهو الأمر الذي يصب في مصلحة الكرة القطرية.

  • إذا.. أنت ترى أن التعاقد مع كالديرون لم يكن بالقرار الصائب؟

– كالديرون مدرب كبير وله اسمه وخبرته الكبيرة في عالم التدريب، ولكنه لم يكن موفقاً معنا وهو حاول وسعى لتطوير الفريق، ولكن أحد أسباب عدم التوفيق للمدرب أنه لم يكن يركز على تشكيلة ثابتة منذ بداية الموسم، وبالتالي كان هناك قرار شجاع من إدارة النادي وجهاز الكرة لإقالة المدرب كالديرون واخترنا الوقت المناسب خاصة أن اختيار توقيت الإقالة دائماً ما يكون صعباً للغاية، ولكننا اتخذنا القرار بعد دراسة وافية وبالتالي بدأنا التفاوض مع المدرب عبدالله مبارك الذي أوصلنا إلى بر الأمان وأوفى بوعده ووصلنا لمرحلة جيدة في القسم الثاني وجمعنا العديد من النقاط التي ساهمت في بقائنا في الدوري وتحسين ترتيبنا.

  • كيف ترى التعاقدات الكثيرة للاعبين المحترفين؟

– النادي لم يوفق في تعاقدات المحترفين في بداية الموسم بالرغم من أننا بذلنا مجهوداً كبيراً لاختيار الأفضل، ولكن هذا حال كرة القدم قد لا يظهر المحترف بالصورة المطلوبة، صحيح أن تغيير المحترفين كلفنا الكثير ولكن كان هدفنا إنقاذ الفريق من الهبوط مهما كلفنا الأمر، ولم ننظر للأمور من الناحية المالية، خاصة وأن القطراوي يستاهل أن ندعمه وبذلنا قصارى جهدنا للخروج من هذه المرحلة الصعبة، وبالتالي كان وصولنا لحل التغيير كان قراراً موفقاً خاصة أننا الآن في مركز متقدم في الدوري، وكانت الاختيارات جميعها بقرار من المدرب الوطني عبدالله مبارك ونحن كجهاز كرة نفذنا تعليمات المدرب من أجل إراحة قلوب الجماهير القطراوية.

  • لكنكم واجهتم نقداً كثيراً بسبب التغيير؟

– نرحب بأي انتقادات توجه للفريق إذا كانت تصب في مصلحته، ولكننا لا نقبل النقد الذي يضر بالنادي، والحمد لله كجهاز إداري أثبتنا للجميع أننا كنا نتخذ القرارات السليمة ووقفنا مع الفريق للنهاية وقدمنا الدعم له وبالتالي كان ردنا على الانتقادات بالعمل وتواجد الفريق في مركز متقدم بعدما كان ينافس على الهبوط؟

  • هل بدأتم التخطيط للموسم المقبل؟

– بالتأكيد عقدنا العديد من الجلسات مع الجهاز الفني لوضع خطط وبرنامج للموسم المقبل وكان قرار التجديد مع الوطني عبدالله مبارك لمدة موسم هو أولى مراحل الإعداد للموسم الجديد، وتم إحالة جميع الأمور الفنية إلى المدرب الوطني للبت فيها وننتظر قرار المدرب بخصوص المعسكر والذي من المقترح أن يكون في (تركيا أو النمسا أو هولندا) والمدرب يدرس الأفضل وعقب الاختيار سيقوم وفد من نادي قطر بالسفر إلى مكان المعسكر مبكراً لتوفير كل ما يحتاجه المدرب لتجهيز اللاعبين بالشكل الأمثل للموسم المقبل.

  • ما رأيك فيما قدمه عبدالله مبارك للفريق؟

– شهادتي مجروحة في عبدالله مبارك وقد أثبت أنه مدرب كبير وأن المدرب الوطني قادر على أن يثبت نفسه ويتفوق على مدربين كبار، كما أننا ندعم المدرب الوطني ومبارك قادر على مواصلة التحدي مع القطراوي، وستكون للقطراوي كلمة في الموسم المقبل.

  • ماذا عن مصير المحترفين؟

– هناك من أثبت نفسه بين اللاعبين المحترفين على غرار السوري أسامة أومري الذي أكد أنه من أبرز اللاعبين وأثبت أنه لاعب من عينة الكبار وظاهرة في الدوري القطري، ونتمنى أن يرتدي شعار الملك ولا أريد أن أراه في ناد آخر غير نادي قطر، وستكون الفرصة لباقي المحترفين لمن يثبت نفسه، وسوف نترك الأمور الفنية جميعها للمدرب الوطني وهو من يتحمل مسؤولية اختيار المحترفين في الموسم المقبل ولن نتدخل في عمله.

  • كيف ترى الدعم الذي حظي به الفريق في نهاية الموسم؟

– دعم الجماهير ودعم مجلس الإدارة ومحبي النادي أمر مطلوب ونشكرهم على وقوفهم خلف الفريق، وكنا نتمنى أن يكون من بداية الموسم والفريق يمتلك قاعدة جماهيرية كبيرة ودائماً نجد الدعم من الجماهير مهما كانت الظروف سواء كنا في المركز الأخير أو في الدرجة الثانية، ولا ننسى الدعم الكبير من الرمز الوالد الشيخ حمد بن سحيم آل ثاني الذي يقف خلف النادي دائماً مهما كانت الظروف، مشيراً إلى أن هناك من كان يتربص بالنادي، ونحن نعرف خباياهم وأقول لهم «مشكلة نادي قطر صغيرة جداً جداً ونجاح إدارة النادي وتطورها سيقضي على من يعادي هذا الكيان القطراوي».

  • كلمة للجماهير وبم تعدون الجماهير للموسم المقبل؟

– نعد الجماهير برسم الفرحة على وجوههم في الموسم المقبل وستكون هناك مفاجآت وسوف يرون مستوى مغاييراً للقطراوي ولن نمر مجدداً بالظروف التي مررنا بها في الموسم الحالي وسوف نكون مستعدين للموسم المقبل والظهور بصورة مشرفة وتقديم مستوى يليق بعراقة نادي قطر.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X