الراية الرياضية
المتسابقون يؤكدون أن محمد بن سليم ساعدهم واستقبلهم بالمطار

فريق إسرائيلي في رالي أبوظبي الصحراوي

الدوحة ـ الراية : ذكر تقرير لصحيفة «يديعوت أحرونوت» الإسرائيلية أن «داني بيرل (66 عاما) وإيتي مولدوفسكي (51) هما أول إسرائيليين يشاركان في سباق للسيارات تستضيفه أبوظبي وفي منطقة الخليج عموماً، هو رالي أبوظبي الصحراوي الذي اختتمت منافساته الجمعة على مدى 5 أيام بمشاركة 41 مركبة، حيث حل الفريق الإسرائيلي في المركز الـ 26 في الترتيب العام من أصل 28 مركبة تمكنت من إنهاء السباق، وفي المركز الثامن على مستوى فئة T3. ولفتت الصحيفة النظر إلى أنه «سبق لعدد من المتسابقين الإسرائيليين الاشتراك في سباقات سيارات بالأردن ومصر، لكنه السباق الأول من نوعه الذي يشترك فيه فريق إسرائيلي في منطقة الخليج، ومن دون التستر خلف جوازات سفر أجنبية».

وأشارت الصحيفة إلى أن «الأمور لم تكن كلها سهلة فنياً، بسبب تأخر وصول المركبة وبعض قطع تشغيلها نتيجة تأخر رسو السفينة التي أتت بها، لذلك جرت التحضيرات للحظة الانطلاق خلال مدة 3 ساعات – بدلا من 4 أيام حسبما كان مقرراً سلفاً – كما في الطاقم الإسرائيلي لم يحضر السباق التجهيزي قبل الانطلاق الرسمي الذي جرى على حلبة سباق فورمولا 1 المسمى ياس مارينا». ونقلت الصحيفة عن عومر بيرل، المشرف العام على الطاقم الإسرائيلي، قوله «قوبلنا بمعاملة ممتازة من المستضيفين، وفي كل مكان سمع الناس فيه أننا قادمون من إسرائيل لقينا ردود فعل متعاطفة، كما أن سائق السباقات الكبير في العالم العربي، محمد بن سليم، وهو يشغل منصب رئيس اتحاد الإمارات لرياضة السيارات والدراجات النارية، ساعدنا في الوصول إلى هنا حيث كان هو وفريقه بانتظار الوفد الإسرائيلي في المطار، وقال لنا أنتم أول إسرائيليين تصلون إلى هنا للمنافسة، وإن شاء الله سيصل آخرون بعدكم، ثم عين شخصاً خاصاً للتواصل معنا وتذليل أي مشكلة قد تطرأ معنا». وأضافت الصحيفة قائلة «ولكن مع ذلك فقد أدرج المتسابقان بيرل (السائق) ومولدوفسكي (الموجه) في الموقع الرسمي للمسابقة كمتنافسين تحت علم دولة الإمارات، وبطلب من المنظمين لم تحمل مركبتهما العلم الإسرائيلي»، وعن ذلك يقول عومر بيرل «احترمنا طلبات المنظمين بخصوص العلم، فقد حملناه في قلوبنا، إذ أننا لم نحضر إلى هنا لعمل استفزازات، فسابقة اشتراك إسرائيليين في السباق حصلت بالفعل، وأتمنى أن تتم إزالة هذا القيد في المستقبل». ولفتت الصحيفة النظر إلى أن «بيرل ومولدوفسكي هما متسابقان معروفان في إسرائيل، لكن سباق أبوظبي كانت تجربة جديدة بالنسبة لهما»، وعن ذلك يقول داني بيرل «كانت تلك المرة الأولى التي نواجه فيها كثباناً بهذا الشكل». وأشارت الصحيفة إلى انه «في كافة الأيام الخمسة لسباق أبوظبي كانت سرعة المركبة الإسرائيلية تتراوح بين 215 و285 كليومتراً بالساعة في درجة حرارة 40 مئوية، وكان المتسابقان يعودان إلى الخيمة للاجتماع بمتسابقين آخرين من المنطقة».

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X