الراية الرياضية
واصل تحطيم الأرقام القياسية وأحرز الانتصار الخامس على التوالي

الدحيل .. يحقق العلامة الكاملة في قلب أصفهان

إسماعيل يهز شباك ذوب آهن وكلود أمين يتألق في الذود عن مرماه

أصفهان – أمجد بطران – موفد لجنة الإعلام الرياضي:

حقق الدحيل رقماً قياسياً جديداً بدوري أبطال آسيا من خلال الفوز الخامس على التوالي الذي حققه في البطولة وذلك على حساب فريق ذوب آهن أصفهان الإيراني بهدف دون رد في المباراة التي جمعت الفريقين مساء أمس على ملعب فولاذ شهر بمدينة أصفهان الإيرانية في إطار منافسات الجولة قبل الأخيرة بدور المجموعات لحساب المجموعة الثانية، أحرز هدف الدحيل الوحيد إسماعيل محمد في الدقيقة 84، وبهذا الفوز يكون الدحيل قد حقق العلامة الكاملة من النقاط، حيث رفع رصيده إلى 15 نقطة في المركز الأول ليضمن التأهل رسمياً إلى دور الـ 16 كأول المجموعة الثانية، في حين تجمد رصيد ذوب أهن عن 6 نقاط في المركز الثالث خلف لوكوموتيف الأوزبكي الذي يحمل نفس الرصيد «6 نقاط» ولكنه يتفوق بفارق الأهداف بعد فوزه أمس على الوحدة الإماراتي صاحب المركز الأخير برصيد 3 نقاط، وقدم الدحيل مباراة جيدة أمس خارج أرضه رغم غياب الثنائي الخطير يوسف العربي ويوسف المساكني، ونجح في تحقيق الانتصار الخامس وبدون خسارة ليؤكد من خلاله على أنه الرقم الصعب في هذه البطولة الآسيوية، وشهدت المباراة تألق الحارس كلود أمين حارس الدحيل الذي أنقد مرماه من هدفين محققين ليحرم الفريق الإيراني من تحقيق الفوز والوصول إلي النقطة التاسعة.

الشوط الأول

جاء الشوط الأول جيد المستوى من جانب الفريقين، وكانت الأفضلية لفريق الدحيل الذي سيطر على مجريات اللعب منذ الدقيقة الأولى من عمر اللقاء، ولكنه لم يستغل هذه السيطرة بالشكل الأمثل، في تسجيل هدف التقدم خلال هذا الشوط الذي بدأ فيه الفريقان بحذر، حيث كانت العشر دقائق الأولى من الشوط بمثابة جس نبض بين الفريقين من أجل استشعار نقاط القوة والضعف من أجل استغلالها أفضل استغلال وتسجيل هدف السبق وإراحه الأعصاب المشدودة وامتلاك زمام المباراة ومع مرور الوقت بدأت خطورة الدحيل تظهر من خلال اعتماده على التصويب المباشر من خارج منطقة الجزاء كأحد الحلول في تسجيل الأهداف، وفي الدقيقة 14 كاد سلطان البريك أن يسجل هدف الدحيل الأول إثر تسديدة قوية من أمام منطقة المناورات ولكن الكرة مرت بجوار القائم الأيمن لحارس فريق ذوب آهن، وفي الوقت الذي ضغط فيه الدحيل، كان لاعبو الفريق الإيراني يحاولون الوصول لمرمى الدحيل ولكنهم فشلوا في تحقيق ذلك خاصة مدافعي الدحيل لم يعطوا الفرصة لمهاجمي ذوب آهن للوصول إلي مرماهم.

اعتراض إيراني

شهدت الدقيقة 24 من عمر المباراة اعتراض الجهاز الفني والإداري ولاعبي ذوب آهن أصفهان على قرار حكم المباراة بعدم احتسابه ركلة جزاء بعد التدخل القوي من جانب كلود أمين حارس الدحيل مع اللاعب الإيراني سيد محمد، ولكن الحكم لم يحتسب أي خطأ على الدحيل خاصة أنه رأى أن الكرة لا تستدعي وجوب ضربة جزاء، بعدها انحصر اللعب في منتصف الملعب، وكانت الكرة سجالاً بين أقدام الفريقين دون وجود خطورة حقيقية على كلا المرميين، وفي الدقيقة 34 كاد بسام الراوي أن يسجل هدفاً للدحيل بعد تسديدة قوية من على مشارف منطقة الجزاء لكن تصدى لها الحارس، وبعدها أضاع كريم بوضيف فرصة هدف محقق.

الشوط الثاني

استمر الصراع بين الفريقين في الشوط الثاني، حيث سعى كل فريق للوصول إلي مرمى الآخر وتسجيل هدف التقدم من أجل الحصول على دفعة معنوية كبيرة خلال الدقائق المتبقية في المباراة، ومع الدقيقة 52 أنقذ كلود أمين مرماه من هدف محقق لفريق ذوب آهن بعد أن تصدى لانفراد تام للاعب كيروش استانلي الذي استغل خطأ محمد موسى، ولكنه فشل في التعامل مع الكرة بالشكل المطلوب، بعدها رد بسام الراوي لاعب الدحيل بتصويبة صاروخية على مرمى الحارس محمد نيجاد لكن الكرة علت العارضة، بعدها كاد كريم بو ضيف أن يسجل أول أهداف المباراة من تصويبة قوية ولكن الكرة اصطدمت بأحد مدافعي ذوب آهن لتخرج خارج الملعب إلى ضربة ركنية.

هدف الدحيل

في الدقيقة 84 نجح الدحيل في تسجيل هدف التقدم الأول عن طريق إسماعيل محمد الذي حوّل عرضية زميله سلطان البريك بقدمه اليمني في شباك الحارس محمد بيجاد حارس ذوب آهن الذي فشل في التصدي للكرة، لتصبح النتيجة 1- 0 للدحيل، الذي حصل على دفعة معنوية بعد الهدف وكاد نام تاي هي أن يسجل الهدف الثاني في الدقيقة 87 إثر تسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء لكن الكرة علت العارضة، وفي الدقيقة 90 أضاع إسماعيل محمد هدفاً ثانياً مؤكداً بعد انفراده بحارس ذوب آهن ولكنه فشل في إسكان الكرة الشباك، بعدها أطلق حكم المباراة صفارته بنهاية المباراة بفوز الدحيل على ذوب آهن بهدف دون رد.

الوحدة يودع البطولة

 

دبي -أ ف ب: ودع الوحدة الإماراتي دوري أبطال آسيا لكرة القدم بعد خسارته الكبيرة أمام ضيفه لوكوموتيف طشقند الأوزبكستاني 1-4، في الجولة الخامسة ما قبل الأخيرة من منافسات المجموعة الثانية. سجل ساردور ميرزاييف (4 و39) وسانزار شوكخميجوف (55) وأحمد راشد (89 خطأ في مرماه) أهداف لوكوموتيف، وخالد إبراهيم (88) هدف الوحدة.

ويتوجب على لوكوموتيف الفوز على ذوب آهن في الجولة الأخيرة عندما يستضيفه في طشقند في 17 أبريل، ليرافق الدحيل إلى الدور المقبل.

وتوقف رصيد الوحدة عند ثلاث نقاط ففقد أي فرصة للتأهل، ليفشل في تجاوز دور المجموعات في المشاركة الخامسة له على التوالي، علما أن آخر تأهل له إلى ثمن النهائي يعود إلى نسخة عام 2007.

تشكيلتا الفريقين

لعب للدحيل كل من كلود أمين – محمد موسى «خالد مفتاح» – لوكاس منديز – لويز مارتن- إسماعيل محمد- نام تاي هي- كريم بو ضيف- سلطان البريك- المعز علي – مراد ناجي – بسام هشام.

ولعب لذوب آهن كل من محمد نيجاد- جورجي يوسيليني- خالد شافي- سيد محمد- قاسم حدادي- محمد رشيد- بختيار رحماني- مرتضي تبريزي- ميلاد فخر الدين- حميد بو حمدان- كيروش استانلي.

السريلانكي جاميني أدار اللقاء

أدار المباراة طاقم تحكيم من سريلانكا بقيادة جاميني نيفون وعاونه لوكيوكا سثوتيج مساعداً أول، وويلاباد اهيوايجي مساعداً ثانياً، والحكم الرابع ويراكودي كاراج، وليوجين سونج من الصين مراقباً للمباراة، والأردني ناصر درويش مقيماً للحكام.

 بطاقة المباراة

الفريقان: الدحيل × ذوب آهن أصفهان.

المناسبة: الجولة الخامسة بدوري أبطال آسيا «المجموعة الثانية»

الزمان: 3 أبريل 2018

المكان: ملعب فولاذ شهر

نتيجة الشوط الأول: 0 – 0

النتيجة النهائية : 1- 0 للدحيل

الأهداف: إسماعيل محمد د. 84 للدحيل

الإنذارات: لويز مارتن من الدحيل

الطرد: لا يوجد

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X