fbpx
الراية الرياضية
خطفوا أضواء مسك الختام بإكمالهم للمربع الذهبي

الفهود عادوا لمكانهم مع الكبار بأهم انتصار

شنايدر يقص شريط الأهداف وتارمي يحرز هدفين جميلين

متابعة – صابر الغراوي:

بعد غياب ست سنوات كاملة نجح فريق الغرافة في حسم صراع المربع الذهبي وثبت موقعه في المركز الرابع، وذلك بعد فوزه المهم ليلة أمس الأحد على فريق قطر بثلاثية نظيفة في الجولة 22 والأخيرة من بطولة دوري نجوم QNB.

المباراة التي أقيمت على ملعب ثاني بن جاسم بنادي الغرافة كانت بمثابة مسك الختام للفهود في بطولة الدوري هذا الموسم لأن نتيجتها أكدت رغبة الفريق في العودة لمصاف الكبار.

وسجل الغرافة أفضلية واضحة على مجريات اللعب وأنهى الشوط الأول بهدف شنايدر في الدقيقة 45، قبل أن يضيف مهدي تارمي الهدف الثاني 68 ثم الثالث 85.

بهذه النتيجة رفع الغرافة رصيده إلى 35 نقطة في المركز الرابع متقدما على أم صلال الخامس بفارق نقطتين، بينما تراجع الملك القطراوي إلى المركز العاشر برصيد 22 نقطة.

دخل فريق الغرافة أحداث هذا اللقاء بأفضلية واضحة وإصرار أكبر من أجل السيطرة على مجريات اللعب والاستحواذ على الكرة وذلك من خلال طريقة اللعب 4/‏‏2/‏‏3/‏‏1.

وفي المقابل بدأ عبد الله مبارك مدرب قطر هذه المباراة بطريقة لعب حذرة بعض الشيء وهي 3/‏‏5/‏‏2 من خلال وجود الثلاثي عبد الرحمن أبكر وإبراهيم جمال ومحمد الجابري في خط الدفاع.

وحاول الغرافة منذ البداية تنويع اللعب بحثاً عن فتح ثغرات في دفاع قطر وتعددت انطلاقات فهيد الشمري من الجبهة اليسرى ومنقذ عدي من اليمنى فضلاً عن محاولات شنايدر وأحمد علاء للاختراق من العمق.

وخلال النصف ساعة الأولى اقتصرت خطورة الهجوم الغرفاوي على شنايدر من خلال ثلاث تسديدات قوية كان أخطرها على الإطلاق تسديدته من الضربة الحرة في الدقيقة 12 والتي لامست فيها الكرة العارضة قبل أن تقف على الشباك من الخارج.

ورغم أن الحذر سيطر على أداء الفريق القطراوي خلال الفترة الأولى من عمر المباراة لامتصاص الحماس الغرفاوي، إلا أن هذا الحذر لم يستغرق أكثر من 20 دقيقة بعدها بدأ الملك رحلة البحث عن مرمى الفهود.

وكاد فريق قطر أن يجني ثمار هذا التقدم الهجومي سريعاً وبالتحديد عندما انتصفت أحداث الشوط الأول من خلال الفرصة السهلة التي صنعها لويس خيمينيز لبرونو جالو داخل منطقة الجزاء ولكن الأخير سدد الكرة بجوار القائم الأيمن بغرابة شديدة.

وبنفس الطريقة تقريباً أهدر علي عوض فرصة ثانية لزيارة شباك الغرافة بعد الانفراد الصريح بمرمى يوسف حسن المتقدم عن مرماه ولكن عوض أيضاً سدد الكرة بجوار القائم الأيسر.

وقبل نهاية الشوط الأول بثلاث دقائق أطلق عاصم مادبو قذيفة رائعة من خارج منطقة الجزاء أنقذها ساطع العباسي ببراعة، لينجح بعدها مباشرة ويسلي شنايدر في إحراز هدف الفهود الأول بتسديدة أكثر من رائعة من ضربة حرة مباشرة من 30 ياردة تقريباً سكنت الزاوية اليمنى لمرمى حارس قطر في الدقيقة 45 لتنتهي أحداث الشوط الأول بتقدم الفهود بهدف نظيف.

الشوط الثاني

مع بداية أحداث الشوط الثاني وضح أن فريق قطر ما زال متأثراً بهدف اللحظات الأخيرة من الشوط الأول حيث وضح الارتباك على أداء معظم لاعبيه خلال الدقائق الأولى الأمر الذي أعطى الفرصة للاعبي الغرافة لتهديد مرمى الملك ولكن الفرص ضاعت تباعاً.

ومع مرور الوقت تحسنت وضعية قطر واستأنف رحلة الهجوم الضاغط على المنافس وبالتالي اضطر الفريق الغرفاوي للتراجع إلى وسط ملعبه والاعتماد على الهجمات المرتدة عن طريق أحمد علاء والبديل مهدي تارمي ومن خلفهما شنايدر ومؤيد حسن.

وقبل أن تنتصف أحداث هذا الشوط بدأت الإثارة ترتفع بشكل واضح داخل أرض الملعب بداية من الانفراد الصريح لخمينيز ولكنه تباطأ في إيداع الكرة داخل الشباك ليتدخل فهيد في الوقت المناسب، وتلتها رأسية جميلة من أحمد علاء فوق عارضة قطر.

وبمجرد نزوله إلى أرض الملعب بديلاً لأحمد علاء نجح عمرو سراج في صناعة الهدف الثاني للغرافة بعد أن تلقى عرضية فهيد الشمري داخل منطقة الجزاء هيأها سراج جميلة لمهدي تارمي الذي لم يجد صعوبة في إيداع الكرة داخل الشباك في الدقيقة 68.

وكان الجميع على موعد مع أسهل وأغرب فرص اللقاء في الدقيقة 75 عن طريق فهد خلفان الذي انفرد تماماً بيوسف حسن حارس الغرافة ولكنه بدلاً من وضع الكرة داخل الشباك حاول مراوغة الحارس ليتدخل بعدها الدفاع وتضيع فرصة تقليص الفارق.

وأضاف مهدي تارمي هدفه الثاني والثالث للغرافة في الدقيقة 85 بعد ارتباك واضح في دفاعات الفريق القطراوي لتنتهي المباراة بثلاثية مستحقة للفهود.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X